Menu
بينها السعودية.. سكان 20 دولة حول العالم الأكثر إقبالًا على ألعاب الفيديو

كشفت شركة تكنولوجية رائدة في مجال الألعاب الغلكترونية، عن ترتيب شعوب أكثر دول العالم إقبالًا على ألعاب الفيديو.

وقد أجرت «YouGov» تقريراً جديداً بعنوان «الألعاب والرياضات الإلكترونية: الجيل القادم»، يوفر تحليلاً لمشهد ألعاب الفيديو والرياضات العالمية عبر 24 سوقاً.

ترتيب الدول العربية

وتوقعت شركة «YouGov» المختصة في بيانات الرأي العام، مع تزايد مجتمع اللاعبين النشطين وانتشار الإنترنت المتزايد، أن تشهد صناعة الألعاب والرياضات الإلكترونية في منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا طفرة في المستقبل.

وحلت 4 دول عربية في التصنيف الذي أعدته الشركة من حيث إقبال سكانها على ألعاب الفيديو؛ حيث جاءت مصر في المرتبة الأولى بنسبة 68% من السكان اللاعبين تلتها الإمارات بنسبة 65% ثم المملكة العربية السعودية بنسبة 61% وأخيرًا العراق بنسبة 58% .

وتظهر الدراسة أنه في مجال ألعاب الفيديو، تتمتع دول جنوب شرق آسيا بأعلى نسبة من اللاعبين؛ حيث تتصدر تايلاند بـ82٪ من السكّان الذين يلعبون ألعاب الفيديو، ومن ثم الفلبين بنسبة 80٪ من السكّان اللاعبين.

وتعد منطقة الشرق الأوسط سوق ألعاب سريع النمو، إذ تطورت قدرات سكّان المنطقة من ممارسة الألعاب غير الرسمية إلى ألعاب الواقع الافتراضي ومؤخراً المشاركة في الرياضات التنافسية.

أزمة كورونا وتنامي سوق الألعاب

شهدت صناعة الألعاب في عام 2020 نموًا كبيرًا في الإيرادات والأرباح على الرغم من الانتكاسات الاقتصادية العالمية بسبب جائحة كوفيد – 19؛ حيث أن هناك كثير من الشركات التي ارتفعت إيراداتها من جراء الوضع الحالي، مثل شركات الأدوية ومصنعي المعدات والمواد الطبية وخدمات توصيل الطعام وخدمات البث وبالطبع شركات الألعاب.

وأصبحت الألعاب من أكثر الأمور التي اعتمد عليها المستخدمون لقضاء أوقاتهم في فترة الإغلاق، إلى جانب تطور مفهوم وخدمات الألعاب السحابية، ربما تكون صناعة الألعاب هي المستفيد الأكبر من مشكلة كوفيد - 19 عندما بدأ الناس يقضون مزيدا من الوقت في المنزل معتمدين على وحدات التحكم أو أجهزة الكمبيوتر أو الهواتف.

اقرأ أيضًا:

السعودية «نجد الفهد» تفوز بالبطولة الدولية «فيفا 20» في كرة القدم

بـ«ابق بالمنزل».. ألعاب فيديو تنضم إلى مواجهة «كورونا»

2021-01-27T17:01:45+03:00 كشفت شركة تكنولوجية رائدة في مجال الألعاب الغلكترونية، عن ترتيب شعوب أكثر دول العالم إقبالًا على ألعاب الفيديو. وقد أجرت «YouGov» تقريراً جديداً بعنوان «الأل
بينها السعودية.. سكان 20 دولة حول العالم الأكثر إقبالًا على ألعاب الفيديو
صحيفة عاجل
صحيفة عاجل

بينها السعودية.. سكان 20 دولة حول العالم الأكثر إقبالًا على ألعاب الفيديو

شهدت نموًا كبيرًا بسبب جائحة كوفيد - 19

بينها السعودية.. سكان 20 دولة حول العالم الأكثر إقبالًا على ألعاب الفيديو
  • 102
  • 0
  • 0
فريق التحرير
26 جمادى الأول 1442 /  10  يناير  2021   11:25 م

كشفت شركة تكنولوجية رائدة في مجال الألعاب الغلكترونية، عن ترتيب شعوب أكثر دول العالم إقبالًا على ألعاب الفيديو.

وقد أجرت «YouGov» تقريراً جديداً بعنوان «الألعاب والرياضات الإلكترونية: الجيل القادم»، يوفر تحليلاً لمشهد ألعاب الفيديو والرياضات العالمية عبر 24 سوقاً.

ترتيب الدول العربية

وتوقعت شركة «YouGov» المختصة في بيانات الرأي العام، مع تزايد مجتمع اللاعبين النشطين وانتشار الإنترنت المتزايد، أن تشهد صناعة الألعاب والرياضات الإلكترونية في منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا طفرة في المستقبل.

وحلت 4 دول عربية في التصنيف الذي أعدته الشركة من حيث إقبال سكانها على ألعاب الفيديو؛ حيث جاءت مصر في المرتبة الأولى بنسبة 68% من السكان اللاعبين تلتها الإمارات بنسبة 65% ثم المملكة العربية السعودية بنسبة 61% وأخيرًا العراق بنسبة 58% .

وتظهر الدراسة أنه في مجال ألعاب الفيديو، تتمتع دول جنوب شرق آسيا بأعلى نسبة من اللاعبين؛ حيث تتصدر تايلاند بـ82٪ من السكّان الذين يلعبون ألعاب الفيديو، ومن ثم الفلبين بنسبة 80٪ من السكّان اللاعبين.

وتعد منطقة الشرق الأوسط سوق ألعاب سريع النمو، إذ تطورت قدرات سكّان المنطقة من ممارسة الألعاب غير الرسمية إلى ألعاب الواقع الافتراضي ومؤخراً المشاركة في الرياضات التنافسية.

أزمة كورونا وتنامي سوق الألعاب

شهدت صناعة الألعاب في عام 2020 نموًا كبيرًا في الإيرادات والأرباح على الرغم من الانتكاسات الاقتصادية العالمية بسبب جائحة كوفيد – 19؛ حيث أن هناك كثير من الشركات التي ارتفعت إيراداتها من جراء الوضع الحالي، مثل شركات الأدوية ومصنعي المعدات والمواد الطبية وخدمات توصيل الطعام وخدمات البث وبالطبع شركات الألعاب.

وأصبحت الألعاب من أكثر الأمور التي اعتمد عليها المستخدمون لقضاء أوقاتهم في فترة الإغلاق، إلى جانب تطور مفهوم وخدمات الألعاب السحابية، ربما تكون صناعة الألعاب هي المستفيد الأكبر من مشكلة كوفيد - 19 عندما بدأ الناس يقضون مزيدا من الوقت في المنزل معتمدين على وحدات التحكم أو أجهزة الكمبيوتر أو الهواتف.

اقرأ أيضًا:

السعودية «نجد الفهد» تفوز بالبطولة الدولية «فيفا 20» في كرة القدم

بـ«ابق بالمنزل».. ألعاب فيديو تنضم إلى مواجهة «كورونا»

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك