Menu
فيراري تقاضي جمعية خيرية لاستخدام اسم بوروسانجوي

تشتهر شركة فيراري بأنها شركة مصنعة للسيارات الخارقة وفائقة الأداء الإيطالية، وتتميز سياراتها بتصميماتها الأنيقة ومحركاتها القوية، وترتكز على ركائز التفرد وتراث السباقات.

من المعروف أيضًا أنها نشطة للغاية في متابعة الإجراءات القانونية تجاه أي شيء آخر قد يضر أو لا يضر بسمعة العلامة التجارية أو صورتها، وإليكم هذه القصة السريعة وفقًا لـ «فاينانشيال تايمز».

هذه المرة تقوم فيراري بمقاضاة مؤسسة خيرية غير ربحية استخدمت اسم بوروسانجوي، وهي كلمة تعني «أصيلة» أو «دم نقي»، وهو الاسم الذي يُستخدم أيضاً لأول SUV من صانعة السيارات الإيطالية.

اختارت مؤسسة بوروسانجوي الاسم كوسيلة لتعكس محاربتها لتعاطي المنشطات في الرياضة، وبالإضافة إلى عملها لمكافحة المنشطات، انشأت المؤسسة معسكرات تدريب للعدائين في كينيا وتمول فحوصات طبية للمسنين، وقالت المؤسسة أيضًا إنها سجلت الاسم كعلامة تجارية للملابس وغيرها من المنتجات في عام 2013.

يُذكر أن المؤسسة حاولت التواصل مع فيراري؛ ولكن نظرًا لأنه لم يتم التوصل إلى أي اتفاق وهو ما يمنع فيراري من تسجيل الاسم في أوروبا كعلامة تجارية، فقد رفعت فيراري دعوى قضائية على المؤسسة مشيرة إلى أنها لم تستخدم الاسم في السنوات الخمس الماضية.

من جانبه، قال أليساندرو ماسيتي، وهو محام يمثل المؤسسة الخيرية، إنه من الواضح أنها قضية الخير مقابل الشر، مشيرًا إلى أنه هناك الكثير من الإثبات على نشاطنا، وحتى أنه كان هناك شراكة مع أديداس لإنتاج أحذية رياضية وملابس تحمل علامتنا التجارية، ويقول ماكس مونتيفورت، مؤسس مؤسسة بوروسانجوي: «لن أخاف، حتى مع العلم أننا نواجه واحدة من أهم العلامات التجارية في العالم »، وسيتم النظر في القضية في محكمة بولونيا في 5 مارس.

2020-08-27T05:02:04+03:00 تشتهر شركة فيراري بأنها شركة مصنعة للسيارات الخارقة وفائقة الأداء الإيطالية، وتتميز سياراتها بتصميماتها الأنيقة ومحركاتها القوية، وترتكز على ركائز التفرد وتراث
فيراري تقاضي جمعية خيرية لاستخدام اسم بوروسانجوي
صحيفة عاجل
صحيفة عاجل

فيراري تقاضي جمعية خيرية لاستخدام اسم بوروسانجوي

فيراري تقاضي جمعية خيرية لاستخدام اسم بوروسانجوي
  • 28
  • 0
  • 0
فريق التحرير
8 جمادى الآخر 1441 /  02  فبراير  2020   05:54 م

تشتهر شركة فيراري بأنها شركة مصنعة للسيارات الخارقة وفائقة الأداء الإيطالية، وتتميز سياراتها بتصميماتها الأنيقة ومحركاتها القوية، وترتكز على ركائز التفرد وتراث السباقات.

من المعروف أيضًا أنها نشطة للغاية في متابعة الإجراءات القانونية تجاه أي شيء آخر قد يضر أو لا يضر بسمعة العلامة التجارية أو صورتها، وإليكم هذه القصة السريعة وفقًا لـ «فاينانشيال تايمز».

هذه المرة تقوم فيراري بمقاضاة مؤسسة خيرية غير ربحية استخدمت اسم بوروسانجوي، وهي كلمة تعني «أصيلة» أو «دم نقي»، وهو الاسم الذي يُستخدم أيضاً لأول SUV من صانعة السيارات الإيطالية.

اختارت مؤسسة بوروسانجوي الاسم كوسيلة لتعكس محاربتها لتعاطي المنشطات في الرياضة، وبالإضافة إلى عملها لمكافحة المنشطات، انشأت المؤسسة معسكرات تدريب للعدائين في كينيا وتمول فحوصات طبية للمسنين، وقالت المؤسسة أيضًا إنها سجلت الاسم كعلامة تجارية للملابس وغيرها من المنتجات في عام 2013.

يُذكر أن المؤسسة حاولت التواصل مع فيراري؛ ولكن نظرًا لأنه لم يتم التوصل إلى أي اتفاق وهو ما يمنع فيراري من تسجيل الاسم في أوروبا كعلامة تجارية، فقد رفعت فيراري دعوى قضائية على المؤسسة مشيرة إلى أنها لم تستخدم الاسم في السنوات الخمس الماضية.

من جانبه، قال أليساندرو ماسيتي، وهو محام يمثل المؤسسة الخيرية، إنه من الواضح أنها قضية الخير مقابل الشر، مشيرًا إلى أنه هناك الكثير من الإثبات على نشاطنا، وحتى أنه كان هناك شراكة مع أديداس لإنتاج أحذية رياضية وملابس تحمل علامتنا التجارية، ويقول ماكس مونتيفورت، مؤسس مؤسسة بوروسانجوي: «لن أخاف، حتى مع العلم أننا نواجه واحدة من أهم العلامات التجارية في العالم »، وسيتم النظر في القضية في محكمة بولونيا في 5 مارس.

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك