Menu


كشف أثرى جديد في شمال مصر يعود للعصر الروماني

يضم توابيت فخارية وأغراضًا ذهبية

أعلنت وزارة الآثار المصرية، اليوم الأحد، عن اكتشاف مجموعة من التوابيت الفخارية ذات اللون الأحمر والأسطوانية الشكل تعود إلى العصر الروماني، وذلك بموقع تل الدير ب
كشف أثرى جديد في شمال مصر يعود للعصر الروماني
  • 251
  • 0
  • 0
فريق التحرير
صحيفة عاجل الإلكترونية
صحيفة عاجل الإلكترونية

أعلنت وزارة الآثار المصرية، اليوم الأحد، عن اكتشاف مجموعة من التوابيت الفخارية ذات اللون الأحمر والأسطوانية الشكل تعود إلى العصر الروماني، وذلك بموقع تل الدير بمحافظة دمياط، شمالي مصر.

وقال الأمين العام للمجلس الأعلى للآثار، مصطفى وزيري، إن بعض التوابيت المكتشفة عليها صور لمعالم وجه واضحة من الأنف والفم، والبعض الآخر نقشت عليه خطوط غائرة وبعض الأشكال الهندسية، مضيفًا أنها تحتوي على بقايا لبعض الآثار التي تميزت بوجود الكارتوناج، طبقة الجص الأبيض كان يتم وضعها على بعض أجزاء من جسد المتوفى بعد لفه بالكتان.

وعثرت البعثة أيضًا– بحسب البيان- على العديد من بقايا الأواني الفخارية والتمائم، التي يبلغ عددها أكثر من 700 تميمة متنوعة الأشكال والخامات، بعضها على هيئة إيزيس وحورس وتاورت، وتميمة القلب، إضافة لـ 5 خواتم ذهبية تعلوها رموز دينية رومانية قديمة.

وتأتي تلك الاكتشافات الأثرية في شمالي مصر، استكمالًا لمواسم سابقة، تم اكتشاف بقايا مقبرة ترجع لعصر الأسرة السادسة والعشرين الفرعونية في عهد الملكين بسماتيك الثاني ونفر ايب رع، تحتوي على العديد من التوابيت الحجرية والتمائم وتمثالين مسجل عليهما اسم الملك بسماتيك الثاني، تم نقلها إلى المتحف المصري الكبير.

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك