Menu
«إحسان بريدة» تقيم إفطارًا للمقيمين من مختلف الجنسيات

عززت جمعية الإحسان للخدمات الاجتماعية بمدينة بريدة العمل الخيري والتنموي عبر تقديم وجبات إفطار صائم في شهر رمضان المبارك للجاليات المسلمة، ضمن أهدافها الاستراتيجية لتفعيل المبادرات والمشاريع النوعية، وتقديم الخدمات الإنسانية للأسر المحتاجة ماديًّا ومعنويًّا، من خلال مجموعة برامج مجتمعية متجددة للمستفيدين.

وكثفت الجمعية منذ مستهل شهر رمضان الكريم، من أعمالها الخيرية ذات الطابع المؤسسي والمنظم الذي يحقق التنوع والاستمرار، في خطوة لتقديم العمل الخيري بأسلوب معاصر ويغطي أكبر شريحة مستفيدة.

وأدخل برنامج إفطار صائم الفرحة والسرور والمعايشة الروحانية من الجاليات المسلمة لشهر رمضان، في حين حققت مشاركة الجمعية في مبادرة أمير منطقة القصيم "إفطارك في مكانك" الموجهة للجاليات المسلمة في مساكنهم، أهدافًا سامية تلامس تطلعات الجمعية، ضمن مشروع موائد الإحسان لتفطير الصائمين، المصحوب بتقديم الأنشطة التوعوية والتثقيفية وسط تطبيق الاحترازات الوقائية من فيروس كورونا.

وتمكنت الجمعية عبر مشروع موائد الإحسان من تقديم 3 آلاف وجبة غذائية يوميًّا بمجموع 90 ألف وجبة خلال شهر رمضان في 55 موقعًا لإسكان العمالة المسلمة، تحتوي 13 صنفًا تسلم لكل شخص، مشتملة على أنواع مختلفة من المواد الغذائية، بمشاركة 170 متطوعًا، إضافة إلى برنامج "مؤونة رمضان"، من خلال شحن بطاقة "تساهيل" بقيمة سلة غذائية كاملة من مستلزمات الشهر المبارك قبل دخوله بوقت كاف لجميع الأسر المستفيدة، وبرنامج "سقيا التراويح"، الذي يوفر عبوات الماء بسعر التكلفة للراغبين في توزيعه على الصائمين والمصلين.

وتتضمن برامج الجمعية برنامج "استقبال التمور وتوزيعها" في موسم التمور عبر موقع ثابت في مدينة التمور لاستقبال زكاة وصدقة التمور، فيتم تنسيقها وفرزها ثم توزيعها على المستفيدين في رمضان, وإرسال الفائض منها إلى القرى والهجر، وبرنامج "أجرتي" الخاص بمساندة المستفيدين لتسديد إيجارات المنازل عبر ضوابط وآلية معدة لتوفير السكن المناسب لهم، إلى جانب برنامج الصرف العيني الدوري للمواد الغذائية بمعدل 10 مرات خلال العام على جميع الأسر المستفيدة.

ونفذت الجمعية برنامج "جلب الملابس والورق"، الخاص بالاستفادة مما يفيض من الملابس والأجهزة والورق، وبرنامج "قيم" الذي يفعل الشعارات ذات القيم الإيجابية والتوعوية والوطنية باستخدام الوسائل الإعلامية المختلفة، إضافة إلى مجموعة برامج منها "المرافق لنا"، و"احتياجاتي"، في حين رصدت الجمعية استعداداتها عبر برنامج "زكاة الفطر" الخاص بإيصال زكوات المتبرعين إلى مستحقيها عبر فتح قنوات استقبال زكاة الفطر في زمنها المحدد شرعًا، ثم توزيعها قبل العيد بيوم على المستحقين.

2021-05-05T14:17:32+03:00 عززت جمعية الإحسان للخدمات الاجتماعية بمدينة بريدة العمل الخيري والتنموي عبر تقديم وجبات إفطار صائم في شهر رمضان المبارك للجاليات المسلمة، ضمن أهدافها الاستراتي
«إحسان بريدة» تقيم إفطارًا للمقيمين من مختلف الجنسيات
صحيفة عاجل
صحيفة عاجل

«إحسان بريدة» تقيم إفطارًا للمقيمين من مختلف الجنسيات

لتعزيز العمل الخيري والتنموي..

«إحسان بريدة» تقيم إفطارًا للمقيمين من مختلف الجنسيات
  • 38
  • 0
  • 0
وكالة الأنباء السعودية ( واس )
18 رمضان 1442 /  30  أبريل  2021   09:26 م

عززت جمعية الإحسان للخدمات الاجتماعية بمدينة بريدة العمل الخيري والتنموي عبر تقديم وجبات إفطار صائم في شهر رمضان المبارك للجاليات المسلمة، ضمن أهدافها الاستراتيجية لتفعيل المبادرات والمشاريع النوعية، وتقديم الخدمات الإنسانية للأسر المحتاجة ماديًّا ومعنويًّا، من خلال مجموعة برامج مجتمعية متجددة للمستفيدين.

وكثفت الجمعية منذ مستهل شهر رمضان الكريم، من أعمالها الخيرية ذات الطابع المؤسسي والمنظم الذي يحقق التنوع والاستمرار، في خطوة لتقديم العمل الخيري بأسلوب معاصر ويغطي أكبر شريحة مستفيدة.

وأدخل برنامج إفطار صائم الفرحة والسرور والمعايشة الروحانية من الجاليات المسلمة لشهر رمضان، في حين حققت مشاركة الجمعية في مبادرة أمير منطقة القصيم "إفطارك في مكانك" الموجهة للجاليات المسلمة في مساكنهم، أهدافًا سامية تلامس تطلعات الجمعية، ضمن مشروع موائد الإحسان لتفطير الصائمين، المصحوب بتقديم الأنشطة التوعوية والتثقيفية وسط تطبيق الاحترازات الوقائية من فيروس كورونا.

وتمكنت الجمعية عبر مشروع موائد الإحسان من تقديم 3 آلاف وجبة غذائية يوميًّا بمجموع 90 ألف وجبة خلال شهر رمضان في 55 موقعًا لإسكان العمالة المسلمة، تحتوي 13 صنفًا تسلم لكل شخص، مشتملة على أنواع مختلفة من المواد الغذائية، بمشاركة 170 متطوعًا، إضافة إلى برنامج "مؤونة رمضان"، من خلال شحن بطاقة "تساهيل" بقيمة سلة غذائية كاملة من مستلزمات الشهر المبارك قبل دخوله بوقت كاف لجميع الأسر المستفيدة، وبرنامج "سقيا التراويح"، الذي يوفر عبوات الماء بسعر التكلفة للراغبين في توزيعه على الصائمين والمصلين.

وتتضمن برامج الجمعية برنامج "استقبال التمور وتوزيعها" في موسم التمور عبر موقع ثابت في مدينة التمور لاستقبال زكاة وصدقة التمور، فيتم تنسيقها وفرزها ثم توزيعها على المستفيدين في رمضان, وإرسال الفائض منها إلى القرى والهجر، وبرنامج "أجرتي" الخاص بمساندة المستفيدين لتسديد إيجارات المنازل عبر ضوابط وآلية معدة لتوفير السكن المناسب لهم، إلى جانب برنامج الصرف العيني الدوري للمواد الغذائية بمعدل 10 مرات خلال العام على جميع الأسر المستفيدة.

ونفذت الجمعية برنامج "جلب الملابس والورق"، الخاص بالاستفادة مما يفيض من الملابس والأجهزة والورق، وبرنامج "قيم" الذي يفعل الشعارات ذات القيم الإيجابية والتوعوية والوطنية باستخدام الوسائل الإعلامية المختلفة، إضافة إلى مجموعة برامج منها "المرافق لنا"، و"احتياجاتي"، في حين رصدت الجمعية استعداداتها عبر برنامج "زكاة الفطر" الخاص بإيصال زكوات المتبرعين إلى مستحقيها عبر فتح قنوات استقبال زكاة الفطر في زمنها المحدد شرعًا، ثم توزيعها قبل العيد بيوم على المستحقين.

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك