Menu
تحطم طائرة إيرانية قرب الحدود العراقية.. ومقتل قائدها

أعلن الجيش الإيراني، اليوم الجمعة، تحطم طائرة تابعة له من طراز «ميج-29، قرب الحدود العراقية، مؤكدًا مقتل قائدها في الحادث.

ووفق وكالة أنباء فارس، أكدت العلاقات العامة للجيش الإيراني، مقتل العقيد الطيار «محمد رضا رحماني» في حادث تحطم الطائرة، خلال مهمة فوق مرتفعات «سبلان»، الأربعاء الماضي.

وقال الجيش الإيراني: كان من الصعب تحديد مكان تحطم المقاتلة، والتحقق من مصير الطيار، وذلك بسبب سوء الأحوال الجوية؛ رغم إرسال فرق البحث المختلفة من القوات الخاصة، ووحدات من طيران الجيش والحرس الثوري والهلال الأحمر والمتسلقين المحليين وسكان المنطقة.

وأوضح الجيش الإيراني أنه تم التأكد، بعد ظهر اليوم الجمعة، من مقتل الطيار محمد رضا رحماني.

ولفت إلى أن هذا الطيار قد دخل الخدمة في سلاح الجو التابع للجيش في العام 1994، وقد اكمل دوراته التدريبية التمهيدية والتكميلية تحت إشراف الخبراء من طياري القوة الجوية .

وزعم الجيش الإيراني أن القتيل كان من أكثر الطيارين خبرة وتجربة في سلاح الجو التابع للجيش.

2019-12-27T21:35:51+03:00 أعلن الجيش الإيراني، اليوم الجمعة، تحطم طائرة تابعة له من طراز «ميج-29، قرب الحدود العراقية، مؤكدًا مقتل قائدها في الحادث. ووفق وكالة أنباء فارس، أكدت العلاقات
تحطم طائرة إيرانية قرب الحدود العراقية.. ومقتل قائدها
صحيفة عاجل
صحيفة عاجل

تحطم طائرة إيرانية قرب الحدود العراقية.. ومقتل قائدها

خلال مهمة فوق مرتفعات «سبلان»

تحطم طائرة إيرانية قرب الحدود العراقية.. ومقتل قائدها
  • 869
  • 0
  • 0
فريق التحرير
1 جمادى الأول 1441 /  27  ديسمبر  2019   09:35 م

أعلن الجيش الإيراني، اليوم الجمعة، تحطم طائرة تابعة له من طراز «ميج-29، قرب الحدود العراقية، مؤكدًا مقتل قائدها في الحادث.

ووفق وكالة أنباء فارس، أكدت العلاقات العامة للجيش الإيراني، مقتل العقيد الطيار «محمد رضا رحماني» في حادث تحطم الطائرة، خلال مهمة فوق مرتفعات «سبلان»، الأربعاء الماضي.

وقال الجيش الإيراني: كان من الصعب تحديد مكان تحطم المقاتلة، والتحقق من مصير الطيار، وذلك بسبب سوء الأحوال الجوية؛ رغم إرسال فرق البحث المختلفة من القوات الخاصة، ووحدات من طيران الجيش والحرس الثوري والهلال الأحمر والمتسلقين المحليين وسكان المنطقة.

وأوضح الجيش الإيراني أنه تم التأكد، بعد ظهر اليوم الجمعة، من مقتل الطيار محمد رضا رحماني.

ولفت إلى أن هذا الطيار قد دخل الخدمة في سلاح الجو التابع للجيش في العام 1994، وقد اكمل دوراته التدريبية التمهيدية والتكميلية تحت إشراف الخبراء من طياري القوة الجوية .

وزعم الجيش الإيراني أن القتيل كان من أكثر الطيارين خبرة وتجربة في سلاح الجو التابع للجيش.

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك