Menu
تعديل وزاري في كوريا الجنوبية يشمل 7 وزارات

أجرى الرئيس الكوري الجنوبي مون جيه-إن، تعديلًا وزاريًّا شمل سبع وزارات استعدادًا للانتخابات البرلمانية المقرر إجراؤها في العام القادم.

وعيَّن الرئيس مون كلًّا من النائبة البرلمانية بارك يونج-سون (59 عامًا) والنائب البرلماني جين يونج (69عامًا) عن الحزب الديمقراطي الحاكم، وزيرةً جديدة لشؤون الشركات المتوسطة والصغيرة الحجم، ووزيرًا جديدًا للشؤون الداخلية والأمن على التوالي، وفقًا لوكالة الأنباء الكورية الجنوبية يونهاب.

وتمت ترقية نائب وزير الثقافة والسياحة بارك يانج-وو (61 عامًا) ليصبح وزيرًا جديدًا لوزارة الثقافة والرياضة والسياحة ، فيما عُيِّن رئيس معهد الوحدة كيم يونج-تشول (55 عامًا) وزيرًا جديدًا لوزارة التوحيد، وعُيِّن نائب حاكم إقليم جولا الشمالي السابق تشوي جونج-هو (61 عامًا) وزيرًا جديدًا للنقل والأراضي.

كما تم تعيين الأستاذ في جامعة العلوم والتكنولوجيا الكورية جو دونج-هو (63 عامًا) وزيرًا للعلوم والتكنولوجيا والاتصالات، والأستاذ في الجامعة البحرية العالمية مون سونج-هيوك (61 عامًا) وزيرًا جديدًا لشؤون الثروات البحرية والمحيطات.

وجاء التعديل الوزاري هذا بعد 119 يومًا من تعديلات في خمس وزارت على رأسها نائبة رئيس الوزراء للتعليم يو أون-هيه في 30 من أغسطس.

يأتي التعديل الوزاري في كوريا الجنوبية بعد نحو شهر من إعلانها ارتفاع احتياطي النقد الأجنبي لكوريا الجنوبية إلى مستوى قياسي جديد، وفقًا لما أظهرته بيانات البنك المركزي؛ حيث بلغت القيمة الإجمالية للاحتياطي 405.51 مليار دولار.

وقال البنك المركزي الكوري إن الانخفاض الأخير في قيمة الدولار الأمريكي، زاد قيمة غيره من العملات عندما تم تحويلها إليه.

وكانت كوريا الجنوبية أعلنت، في وقت سابق، أن صادراتها حققت 600 مليار دولار لأول مرة (3.4% من إجمالي صادرات العالم) منذ عام 1948؛ عندما بدأت التصدير.

ونقلت وكالة يونهاب عن وزارة التجارة والصناعة والطاقة ودائرة الجمارك الوطنية، أن حجم الصادرات التراكمي لكوريا الجنوبية تجاوز الرقم المذكور، مشيرةً إلى أن صادرات البلاد من أشباه الموصلات والآليات العامة والبتروكيمياويات، زادت فيما ارتفعت صادرات الصناعة الجديدة والسلع الاستهلاكية الواعدة كثيرًا.

يأتي هذا بعد مرور 7 سنوات فقط من تجاوُز حجم صادرات كوريا الجنوبية 500 مليار دولار في عام 2011، لتحل في الترتيب السابع عالميًّا بعد الولايات المتحدة الأمريكية وألمانيا والصين واليابان وهولندا وفرنسا من حيث الصادرات.

2021-05-16T02:55:56+03:00 أجرى الرئيس الكوري الجنوبي مون جيه-إن، تعديلًا وزاريًّا شمل سبع وزارات استعدادًا للانتخابات البرلمانية المقرر إجراؤها في العام القادم. وعيَّن الرئيس مون كلًّا
تعديل وزاري في كوريا الجنوبية يشمل 7 وزارات
صحيفة عاجل
صحيفة عاجل

تعديل وزاري في كوريا الجنوبية يشمل 7 وزارات

استعدادًا للانتخابات البرلمانية..

تعديل وزاري في كوريا الجنوبية يشمل 7 وزارات
  • 84
  • 0
  • 0
وكالة الأنباء الألمانية ( د.ب.أ )
1 رجب 1440 /  08  مارس  2019   03:20 م

أجرى الرئيس الكوري الجنوبي مون جيه-إن، تعديلًا وزاريًّا شمل سبع وزارات استعدادًا للانتخابات البرلمانية المقرر إجراؤها في العام القادم.

وعيَّن الرئيس مون كلًّا من النائبة البرلمانية بارك يونج-سون (59 عامًا) والنائب البرلماني جين يونج (69عامًا) عن الحزب الديمقراطي الحاكم، وزيرةً جديدة لشؤون الشركات المتوسطة والصغيرة الحجم، ووزيرًا جديدًا للشؤون الداخلية والأمن على التوالي، وفقًا لوكالة الأنباء الكورية الجنوبية يونهاب.

وتمت ترقية نائب وزير الثقافة والسياحة بارك يانج-وو (61 عامًا) ليصبح وزيرًا جديدًا لوزارة الثقافة والرياضة والسياحة ، فيما عُيِّن رئيس معهد الوحدة كيم يونج-تشول (55 عامًا) وزيرًا جديدًا لوزارة التوحيد، وعُيِّن نائب حاكم إقليم جولا الشمالي السابق تشوي جونج-هو (61 عامًا) وزيرًا جديدًا للنقل والأراضي.

كما تم تعيين الأستاذ في جامعة العلوم والتكنولوجيا الكورية جو دونج-هو (63 عامًا) وزيرًا للعلوم والتكنولوجيا والاتصالات، والأستاذ في الجامعة البحرية العالمية مون سونج-هيوك (61 عامًا) وزيرًا جديدًا لشؤون الثروات البحرية والمحيطات.

وجاء التعديل الوزاري هذا بعد 119 يومًا من تعديلات في خمس وزارت على رأسها نائبة رئيس الوزراء للتعليم يو أون-هيه في 30 من أغسطس.

يأتي التعديل الوزاري في كوريا الجنوبية بعد نحو شهر من إعلانها ارتفاع احتياطي النقد الأجنبي لكوريا الجنوبية إلى مستوى قياسي جديد، وفقًا لما أظهرته بيانات البنك المركزي؛ حيث بلغت القيمة الإجمالية للاحتياطي 405.51 مليار دولار.

وقال البنك المركزي الكوري إن الانخفاض الأخير في قيمة الدولار الأمريكي، زاد قيمة غيره من العملات عندما تم تحويلها إليه.

وكانت كوريا الجنوبية أعلنت، في وقت سابق، أن صادراتها حققت 600 مليار دولار لأول مرة (3.4% من إجمالي صادرات العالم) منذ عام 1948؛ عندما بدأت التصدير.

ونقلت وكالة يونهاب عن وزارة التجارة والصناعة والطاقة ودائرة الجمارك الوطنية، أن حجم الصادرات التراكمي لكوريا الجنوبية تجاوز الرقم المذكور، مشيرةً إلى أن صادرات البلاد من أشباه الموصلات والآليات العامة والبتروكيمياويات، زادت فيما ارتفعت صادرات الصناعة الجديدة والسلع الاستهلاكية الواعدة كثيرًا.

يأتي هذا بعد مرور 7 سنوات فقط من تجاوُز حجم صادرات كوريا الجنوبية 500 مليار دولار في عام 2011، لتحل في الترتيب السابع عالميًّا بعد الولايات المتحدة الأمريكية وألمانيا والصين واليابان وهولندا وفرنسا من حيث الصادرات.

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك