Menu
قادة جنوب السودان والمعارضة يرجئون التوصل إلى اتفاقية سلام مئة يوم

اتفق قادة دولة جنوب السودان والمعارضة، اليوم الخميس، على تأجيل الموعد النهائي للتوصل إلى اتفاقية سلام مئة يوم؛ لإتاحة المزيد من الوقت لتلبية الشروط الخاصة بتشكيل حكومة وحدة وطنية.

وذكرت وكالة «بلومبرج»، اليوم، أن الاتفاق جاء خلال لقاء سلفاكير رئيس جنوب السودان مع ريك مشار، زعيم المتمردين في العاصمة الأوغندية كمبالا، مع اقتراب مع توقيع اتفاقية السلام في جنوب السودان في 12 نوفمبر الجاري.

وأشارت «بلومبرج» إلى أن المباحثات بين الجانبين شملت أيضًا قادة من السودان وأوغندا.

وتعد اتفاقية السلام عنصرًا رئيسًا في عملية إعادة بناء صناعة البترول في دولة جنوب السودان، التي تعاني من اقتصاد متدهور بعد حرب أهلية دامت خمس سنوات.

وقال جون واينياما، المتحدث باسم الرئيس الأوغندي يوري موسيفيني، رئيس أوغندا، قوله في بيان صدر اليوم: «إن اللقاء تناول عدم اكتمال المهام الرئيسة المتعلقة بالترتيبات الأمنية والحوكمة، بما في ذلك تشكيل حكومة وحدة وطنية انتقالية».

2020-08-03T00:33:36+03:00 اتفق قادة دولة جنوب السودان والمعارضة، اليوم الخميس، على تأجيل الموعد النهائي للتوصل إلى اتفاقية سلام مئة يوم؛ لإتاحة المزيد من الوقت لتلبية الشروط الخاصة بتشكي
قادة جنوب السودان والمعارضة يرجئون التوصل إلى اتفاقية سلام مئة يوم
صحيفة عاجل
صحيفة عاجل


قادة جنوب السودان والمعارضة يرجئون التوصل إلى اتفاقية سلام مئة يوم

لتلبية الشروط الخاصة بتشكيل حكومة وحدة وطنية..

قادة جنوب السودان والمعارضة يرجئون التوصل إلى اتفاقية سلام مئة يوم
  • 21
  • 0
  • 0
وكالة الأنباء الألمانية ( د.ب.أ )
10 ربيع الأول 1441 /  07  نوفمبر  2019   08:22 م

اتفق قادة دولة جنوب السودان والمعارضة، اليوم الخميس، على تأجيل الموعد النهائي للتوصل إلى اتفاقية سلام مئة يوم؛ لإتاحة المزيد من الوقت لتلبية الشروط الخاصة بتشكيل حكومة وحدة وطنية.

وذكرت وكالة «بلومبرج»، اليوم، أن الاتفاق جاء خلال لقاء سلفاكير رئيس جنوب السودان مع ريك مشار، زعيم المتمردين في العاصمة الأوغندية كمبالا، مع اقتراب مع توقيع اتفاقية السلام في جنوب السودان في 12 نوفمبر الجاري.

وأشارت «بلومبرج» إلى أن المباحثات بين الجانبين شملت أيضًا قادة من السودان وأوغندا.

وتعد اتفاقية السلام عنصرًا رئيسًا في عملية إعادة بناء صناعة البترول في دولة جنوب السودان، التي تعاني من اقتصاد متدهور بعد حرب أهلية دامت خمس سنوات.

وقال جون واينياما، المتحدث باسم الرئيس الأوغندي يوري موسيفيني، رئيس أوغندا، قوله في بيان صدر اليوم: «إن اللقاء تناول عدم اكتمال المهام الرئيسة المتعلقة بالترتيبات الأمنية والحوكمة، بما في ذلك تشكيل حكومة وحدة وطنية انتقالية».

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك