Menu
دوري الأبطال.. بورتو  يُنعش آماله في بلوغ دور الثمانية بفوز تاريخي على يوفنتوس

أنعش بورتو البرتغالي آماله في التأهل لدور الثمانية ببطولة دوري أبطال أوروبا لكرة القدم، بعدما حقق فوزا تاريخيا بهدفين مقابل هدف على ضيفه يوفنتوس الإيطالي، مساء الأربعاء في ذهاب دور الستة عشر للمسابقة القارية.

كان بورتو الطرف الأفضل في اللقاء، وكاد أن يحرز لاعبوه مزيدا من الأهداف في ظل الأداء الباهت ليوفنتوس، الذي ساهمت خبرة لاعبيه في خطف هدف تقليص الفارق، ليسهل بنسبة كبيرة من مهمته في لقاء الإياب.

افتتح الإيراني مهدي طارمي التسجيل لبورتو، الذي توج باللقب عامي 1987 و2004، في الدقيقة الأولى من عمر اللقاء، فيما أضاف زميله المالي موسى ماريجا الهدف الثاني في الدقيقة 46، بعد مرور 20 ثانية بالتحديد على انطلاق الشوط الثاني.

بات يكفي بورتو، الذي حقق انتصاره الأول على يوفنتوس خلال ستة لقاءات جرت بين الفريق بمختلف المسابقات الأوروبية، التعادل بأي نتيجة، أو الخسارة بفارق هدف وحيد شريطة تسجيله هدفين على الأقل، في مباراة الإياب التي تجرى بإيطاليا في التاسع من مارس القادم، من أجل الصعود للدور المقبل.

في المقابل، أصبح يتعين على يوفنتوس، الذي أحرز الكأس عامي 1985 و1996، الفوز بهدف نظيف على الأقل لتفادي خروجه المبكر من البطولة.

2021-02-22T02:53:20+03:00 أنعش بورتو البرتغالي آماله في التأهل لدور الثمانية ببطولة دوري أبطال أوروبا لكرة القدم، بعدما حقق فوزا تاريخيا بهدفين مقابل هدف على ضيفه يوفنتوس الإيطالي، مساء
دوري الأبطال.. بورتو  يُنعش آماله في بلوغ دور الثمانية بفوز تاريخي على يوفنتوس
صحيفة عاجل
صحيفة عاجل

دوري الأبطال.. بورتو  يُنعش آماله في بلوغ دور الثمانية بفوز تاريخي على يوفنتوس

أول فوز للفريق البرتغالي على السيدة العجوز

دوري الأبطال.. بورتو  يُنعش آماله في بلوغ دور الثمانية بفوز تاريخي على يوفنتوس
  • 228
  • 0
  • 0
فريق التحرير
6 رجب 1442 /  18  فبراير  2021   02:00 ص

أنعش بورتو البرتغالي آماله في التأهل لدور الثمانية ببطولة دوري أبطال أوروبا لكرة القدم، بعدما حقق فوزا تاريخيا بهدفين مقابل هدف على ضيفه يوفنتوس الإيطالي، مساء الأربعاء في ذهاب دور الستة عشر للمسابقة القارية.

كان بورتو الطرف الأفضل في اللقاء، وكاد أن يحرز لاعبوه مزيدا من الأهداف في ظل الأداء الباهت ليوفنتوس، الذي ساهمت خبرة لاعبيه في خطف هدف تقليص الفارق، ليسهل بنسبة كبيرة من مهمته في لقاء الإياب.

افتتح الإيراني مهدي طارمي التسجيل لبورتو، الذي توج باللقب عامي 1987 و2004، في الدقيقة الأولى من عمر اللقاء، فيما أضاف زميله المالي موسى ماريجا الهدف الثاني في الدقيقة 46، بعد مرور 20 ثانية بالتحديد على انطلاق الشوط الثاني.

بات يكفي بورتو، الذي حقق انتصاره الأول على يوفنتوس خلال ستة لقاءات جرت بين الفريق بمختلف المسابقات الأوروبية، التعادل بأي نتيجة، أو الخسارة بفارق هدف وحيد شريطة تسجيله هدفين على الأقل، في مباراة الإياب التي تجرى بإيطاليا في التاسع من مارس القادم، من أجل الصعود للدور المقبل.

في المقابل، أصبح يتعين على يوفنتوس، الذي أحرز الكأس عامي 1985 و1996، الفوز بهدف نظيف على الأقل لتفادي خروجه المبكر من البطولة.

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك