جانب من لقاء مركز البحوث والتواصل المعرفي مع السفير الباكستاني
)جانب من لقاء مركز البحوث والتواصل المعرفي مع السفير الباكستاني
المحليات

رئيس مركز البحوث والتواصل يناقش مع السفير الباكستاني آلية التبادل المعرفي

بواسطةفريق التحرير

استقبل رئيس مركز البحوث والتواصل المعرفي الدكتور يحيى محمود بن جنيد، بمقر المركز بالرياض، سفير جمهورية باكستان الإسلامية السفير أمير خرم راتهور، ترافقه السكرتيرة الثانية بالسفارة للشؤون السياسية أيمن نديم.

وأكد السفير الباكستاني، خلال اللقاء على أهمية دور مركز البحوث والتواصل المعرفي في تسهيل عمليات التواصل بين الشعبين السعودي والباكستاني، وناقش اللقاء العديد من القضايا العلمية والثقافية، كما نوقشت الفرص الممكنة لتعزيز التعاون الثقافي القائم بين المركز والجهات البحثية والعلمية والجامعات الباكستانية، وزيادة فرص التعاون من خلال اتفاقيات التعاون المباشرة ومذكرات التفاهم.

وبحث رئيس مركز البحوث والتواصل المعرفي مع السفير الباكستاني آلية التبادل المعرفي من خلال الترجمة المتبادلة بين الثقافتين، واختيار الكتب المناسبة لترجمتها وإتاحتها للشعبين للتعرف على الثقافة السعودية والثقافة الباكستانية في كلا البلدين.

وأكّد الجانبان على أهمية البدء في تفعيل التعاون مع المؤسسات العمية الباكستانية، لعقد اتفاقيات معها تُسهم في تعميق الجوانب الثقافية الداعمة للعلاقات السعودية الباكستانية. كما عقد سعادة السفير الباكستاني ومجموعة من باحثي المركز حلقة نقاش قصيرة تناولت عمق العلاقات السعودية الباكستانية، ومسارات التعاون التاريخية التي تربط البلدين في شتى المجالات، وآفاق العلاقة ومستقبلها وفق وجهة نظر عدد من الباحثين السعوديين الذين حضروا حقة النقاش.

وأعرب السفير عن شكره وتقديره لمركز البحوث والتواصل المعرفي على جهوده القيمة في تعزيز التواصل الثقافي، شاكرا المركز على إهداءه القيم المتمثل في نسخة من معجم (العباب الزاخر واللباب الفاخر) الذي صدر عن المركز مؤخرا.

مرر للأسفل للمزيد