Menu
بالفيديو.. حارس هايتي يصيب مرماه بهدف «لا يصدق» بتصفيات «كونكاكاف»

سجل خوسيه ديفير حارس مرمى منتخب هايتي هدفًا في مرماه بطريقة كوميدية لا تصدق، خلال المباراة التي أقيمت بين منتخبي كندا وهايتي التي أقيمت ضمن تصفيات منطقة أمريكا الشمالية والوسطى والكاريبي «كونكاكاف».

وضاعف الحارس خوسيه ديفير معاناة فريقه الذي كان متأخرًا بهدف مع مطلع الشوط الثاني، عنما أخطأ في التعامل مع كرة سهلة ليحرز الهدف الثاني في شباك هايتي التي تواجه صعوبات في التقدم، في تصفيات منطقة «كونكاكاف» المؤهلة إلى كأس العالم 2022.

وقام أحد المدافعين بإعادة الكرة إلى الحارس ديفير الذي فشل في إيقاف الكرة بقدمه لتمر من بين قدميه، لكنه لحق بها قبل أن تتجاوز خط المرمى إلا أنه عندما حاول تشتيت الكرة بقدمه اليمنى، لمست قدمه اليسرى الكرة ودفعتها إلى الشباك وسط ذهول الحارس الذي لم يصدق أنه تسبب في زيادة محنة منتخب بلاده في تصفيات منطقة «كونكاكاف».

إلا أن عزاء الحارس ديفير الوحيد يكمن في أن هذا الهدف لم يكن السبب في خسارة هايتي المباراة، حيث تمكن المنتخب الكندي من إضافة هدف ثالث أنهى به اللقاء لصالحه بنتيجة 3-صفر.

اقرأ أيضا

 بعد تذكرة «طوكيو».. المكسيك تتربع على عرش «كونكاكاف»

2021-07-30T16:35:41+03:00 سجل خوسيه ديفير حارس مرمى منتخب هايتي هدفًا في مرماه بطريقة كوميدية لا تصدق، خلال المباراة التي أقيمت بين منتخبي كندا وهايتي التي أقيمت ضمن تصفيات منطقة أمريكا
بالفيديو.. حارس هايتي يصيب مرماه بهدف «لا يصدق» بتصفيات «كونكاكاف»
صحيفة عاجل
صحيفة عاجل

بالفيديو.. حارس هايتي يصيب مرماه بهدف «لا يصدق» بتصفيات «كونكاكاف»

بالفيديو.. حارس هايتي يصيب مرماه بهدف «لا يصدق» بتصفيات «كونكاكاف»
  • 778
  • 0
  • 0
فريق التحرير
7 ذو القعدة 1442 /  17  يونيو  2021   11:15 ص

سجل خوسيه ديفير حارس مرمى منتخب هايتي هدفًا في مرماه بطريقة كوميدية لا تصدق، خلال المباراة التي أقيمت بين منتخبي كندا وهايتي التي أقيمت ضمن تصفيات منطقة أمريكا الشمالية والوسطى والكاريبي «كونكاكاف».

وضاعف الحارس خوسيه ديفير معاناة فريقه الذي كان متأخرًا بهدف مع مطلع الشوط الثاني، عنما أخطأ في التعامل مع كرة سهلة ليحرز الهدف الثاني في شباك هايتي التي تواجه صعوبات في التقدم، في تصفيات منطقة «كونكاكاف» المؤهلة إلى كأس العالم 2022.

وقام أحد المدافعين بإعادة الكرة إلى الحارس ديفير الذي فشل في إيقاف الكرة بقدمه لتمر من بين قدميه، لكنه لحق بها قبل أن تتجاوز خط المرمى إلا أنه عندما حاول تشتيت الكرة بقدمه اليمنى، لمست قدمه اليسرى الكرة ودفعتها إلى الشباك وسط ذهول الحارس الذي لم يصدق أنه تسبب في زيادة محنة منتخب بلاده في تصفيات منطقة «كونكاكاف».

إلا أن عزاء الحارس ديفير الوحيد يكمن في أن هذا الهدف لم يكن السبب في خسارة هايتي المباراة، حيث تمكن المنتخب الكندي من إضافة هدف ثالث أنهى به اللقاء لصالحه بنتيجة 3-صفر.

اقرأ أيضا

 بعد تذكرة «طوكيو».. المكسيك تتربع على عرش «كونكاكاف»

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك