Menu
5 أندية تهدد عرش «الهلال» في دوري الأبطال

عادت عجلة الحياة من جديد إلى دور المجموعات من بطولة دوري أبطال آسيا، في نسختها 2020 للدوران، بإقامة مباريات الجولة الأولى، التي انطلقت أمس الاثنين، وحتى 12 من فبراير الحالي، بمشاركة رباعي الكرة السعودية الهلال حامل اللقب، والنصر بطل الدوري، والأهلي، والتعاون.

وتعول الجماهير السعودية على طموح الرباعي من أجل الحفاظ على اللقب في المملكة، خاصة الهلال الذي يأمل في الحفاظ على عرشه للعام الثاني على التوالي، بعدما توج بنسخة 2019، بينما النصر حامل لقب دوري كأس الأمير محمد بن سلمان 2018-2019، يسعى للفوز بالبطولة لأول مرة في تاريخه والعودة للعالمية من جديد.

في المقابل تتفاوت حظوظ الأهلي والتعاون في البطولة بسبب العديد من العوامل، فالراقي يعاني من تذبذب المستوى وتراجع النتائج إلى جانب افتقاد الكثير من عوامل الاستقرار الإداري هذا الموسم، إلا أن رجال السويسري كريستيان جروس يمتلكون من الثقة والخبرات ما يؤهلهم للذهاب بعيدًا هذا الموسم، بينما سكري القصيم يشارك في دوري أبطال آسيا للمرة الثانية في تاريخه ويفتقد لخبرات المعترك القاري.

ولن تكون مهمة الأندية السعودية في دوري أبطال آسيا بالسهلة، في ظل وجود أندية قوية وعملاقة تمتلك نجومًا كبارًا تسعى للتربع على عرش القارة الصفراء، وفي هذا الإطار يستعرض «عاجل» قائمة بأبرز الأندية المرشحة للتتويج بدوري أبطال آسيا 2020:

جوانجزو إيفرجراند الصيني

بات جوانجزو إيفرجراند قوة كروية كبيرة في قارة آسيا، خلال العقد الأخير، وقد نجح في التتويج بلقب دوري الأبطال في نسختين 2013 و2015، وهو ضيف دائم في الأدوار المتقدمة من البطولة.

ويسعى جوانجزو لاستعادة اللقب المفقود منذ خمس سنوات، ومنذ ذلك الحين وفرت إدارة النادي الصيني عامل الاستقرار، من خلال الاحتفاظ بالمدير الفني الإيطالي فابيو كانافارو، الذي يتولى القيادة الفنية منذ نوفمبر 2017.

واستغل حامل لقب الدوري الصيني، فترة الانتقالات الأخيرة، ودعم صفوفه بعدد من اللاعبين المميزين، أبرزهم الثلاثي البرازيلي «إليكسون، وآلان، وفيرناندينهو»، وذلك بجانب الاحتفاظ بالثنائي «باولينهو، وتاليسكا».

شنغهاي الصيني

تعد نسخة 2020 من دوري أبطال آسيا، هي الأخيرة بالنسبة لمشروع إدارة نادي شنغهاي الصيني، التي أنفقت الكثير من أجل تقوية فريق كرة القدم بهدف التتويج باللقب القاري.

ويمتلك شنغهاي بين صفوفه نجومًا كبارًا أشهرهم البرازيلي أوسكار، نجم تشيلسي الإنجليزي السابق، ومواطنه هالك، هداف بورتو البرتغالي السابق، بجانب المنضم حديثًا ماركو أرناوتوفيتش.

ولم يسبق لشنغهاي التتويج بدوري أبطال آسيا من قبل، ويعد التأهل إلى دور نصف النهائي من نسخة 2017 أبرز إنجازاته.

يوكوهاما الياباني

يدخل يوكوهاما إف مارينوس حامل لقب الدوري الياباني، النسخة الحالية دوري أبطال آسيا، وهو يسعى لإعادة اللقب القاري إلى بلاده، بعدما فقدته بخسارة أوراوا ريد دياموندز أمام الهلال السعودي، ذهابًا وإيابًا، في النهائي الأخير.

وتعاقد ثاني أكثر الأندية تتويجًا بالدوري الياباني، مع 17 لاعبًا، أبرزهم البرازيلي إيريك، ومواطنه إيدجر جينيو.

العين الإماراتي

يبحث العين عن انتفاضة قوية في الموسم الحالي، لتعويض إخفاقه محليًّا وقاريًّا في الموسم الماضي، بعدما احتل المركز الثالث بدوري الخليج العربي، وودع دوري أبطال آسيا من دور ربع النهائي، كما أن جماهيره متعطشة للعودة إلى منصات التتويج الآسيوية، بعد غياب 17 عامًا، عندما فاز بدوري أبطال آسيا عام 2003.

وضم زعيم الكرة الإماراتية، قبل بداية الموسم إلى صفوفه عدد من اللاعبين المميزين، أمثال البرازيلي كايو كانيدو كوريا من الوصل الإماراتي، والتوجولي لابا كودجو من نهضة بركان المغربي.

السد القطري

يبدو أن الإسباني تشافي هيرنانديز، مدرب السد، لن يتنازل عن التتويج بدوري أبطال آسيا 2020، من أجل تعويض إخفاق الموسم الماضي، بعدما ودع البطولة على يد الهلال السعودي من دور نصف النهائي، كما قدم أداء سيئًا في كأس العالم للأندية باحتلاله المركز السادس، رغم إقامة البطولة على ملاعب بلاده ووسط جماهيره.

وجددت إدارة السد ثقتها في تشافي، رغم تحقيق النادي لقب الدوري القطري فقط، وبدوره اكتفى المدرب الشاب بالاحتفاظ بقوام فريقه الأساسي، وأبرزهم القائد جابي، اللاعب السابق بنادي أتلتيكو مدريد الإسباني، وتعاقد مع المكسيكي ماركو فابيان اللاعب السابق بنادي آينتراخت فرانكفورت الألماني، بجانب المدافع الكوري الجنوبي تي هيو نام، مدافع الدحيل.

الخماسي الآسيوي نجح في إبرام العديد من الصفقات التي تعزز حظوظها في المنافسة على اللقب، وتهديد عرش الهلال القاري، إلا أن النسخة الحالية تحمل العديد من الأسماء الثقيلة القادرة على صناعة الفارق بتواجد فرق أولسان هيونداي، وجيونبك هيونداي موتورز، وفيسيل كوبي، وجميعهم يحمل أختام الخبرات في القارة الصفراء، ولكن تبقى الكرة في ملعب الرباعي السعودي.

اقرأ أيضًا:

بالصور.. إقلاع طائرة جماهير التعاون إلى الشارقة لمساندة الذئاب

طاقم تحكيم سعودي لقيادة مباراة ملبورن وتشيانجراي بأبطال آسيا

 

2020-10-14T22:08:32+03:00 عادت عجلة الحياة من جديد إلى دور المجموعات من بطولة دوري أبطال آسيا، في نسختها 2020 للدوران، بإقامة مباريات الجولة الأولى، التي انطلقت أمس الاثنين، وحتى 12 من ف
5 أندية تهدد عرش «الهلال» في دوري الأبطال
صحيفة عاجل
صحيفة عاجل

5 أندية تهدد عرش «الهلال» في دوري الأبطال

لا تخافوهم ولكن احذروا

5 أندية تهدد عرش «الهلال» في دوري الأبطال
  • 1781
  • 0
  • 0
فريق التحرير
17 جمادى الآخر 1441 /  11  فبراير  2020   05:50 م

عادت عجلة الحياة من جديد إلى دور المجموعات من بطولة دوري أبطال آسيا، في نسختها 2020 للدوران، بإقامة مباريات الجولة الأولى، التي انطلقت أمس الاثنين، وحتى 12 من فبراير الحالي، بمشاركة رباعي الكرة السعودية الهلال حامل اللقب، والنصر بطل الدوري، والأهلي، والتعاون.

وتعول الجماهير السعودية على طموح الرباعي من أجل الحفاظ على اللقب في المملكة، خاصة الهلال الذي يأمل في الحفاظ على عرشه للعام الثاني على التوالي، بعدما توج بنسخة 2019، بينما النصر حامل لقب دوري كأس الأمير محمد بن سلمان 2018-2019، يسعى للفوز بالبطولة لأول مرة في تاريخه والعودة للعالمية من جديد.

في المقابل تتفاوت حظوظ الأهلي والتعاون في البطولة بسبب العديد من العوامل، فالراقي يعاني من تذبذب المستوى وتراجع النتائج إلى جانب افتقاد الكثير من عوامل الاستقرار الإداري هذا الموسم، إلا أن رجال السويسري كريستيان جروس يمتلكون من الثقة والخبرات ما يؤهلهم للذهاب بعيدًا هذا الموسم، بينما سكري القصيم يشارك في دوري أبطال آسيا للمرة الثانية في تاريخه ويفتقد لخبرات المعترك القاري.

ولن تكون مهمة الأندية السعودية في دوري أبطال آسيا بالسهلة، في ظل وجود أندية قوية وعملاقة تمتلك نجومًا كبارًا تسعى للتربع على عرش القارة الصفراء، وفي هذا الإطار يستعرض «عاجل» قائمة بأبرز الأندية المرشحة للتتويج بدوري أبطال آسيا 2020:

جوانجزو إيفرجراند الصيني

بات جوانجزو إيفرجراند قوة كروية كبيرة في قارة آسيا، خلال العقد الأخير، وقد نجح في التتويج بلقب دوري الأبطال في نسختين 2013 و2015، وهو ضيف دائم في الأدوار المتقدمة من البطولة.

ويسعى جوانجزو لاستعادة اللقب المفقود منذ خمس سنوات، ومنذ ذلك الحين وفرت إدارة النادي الصيني عامل الاستقرار، من خلال الاحتفاظ بالمدير الفني الإيطالي فابيو كانافارو، الذي يتولى القيادة الفنية منذ نوفمبر 2017.

واستغل حامل لقب الدوري الصيني، فترة الانتقالات الأخيرة، ودعم صفوفه بعدد من اللاعبين المميزين، أبرزهم الثلاثي البرازيلي «إليكسون، وآلان، وفيرناندينهو»، وذلك بجانب الاحتفاظ بالثنائي «باولينهو، وتاليسكا».

شنغهاي الصيني

تعد نسخة 2020 من دوري أبطال آسيا، هي الأخيرة بالنسبة لمشروع إدارة نادي شنغهاي الصيني، التي أنفقت الكثير من أجل تقوية فريق كرة القدم بهدف التتويج باللقب القاري.

ويمتلك شنغهاي بين صفوفه نجومًا كبارًا أشهرهم البرازيلي أوسكار، نجم تشيلسي الإنجليزي السابق، ومواطنه هالك، هداف بورتو البرتغالي السابق، بجانب المنضم حديثًا ماركو أرناوتوفيتش.

ولم يسبق لشنغهاي التتويج بدوري أبطال آسيا من قبل، ويعد التأهل إلى دور نصف النهائي من نسخة 2017 أبرز إنجازاته.

يوكوهاما الياباني

يدخل يوكوهاما إف مارينوس حامل لقب الدوري الياباني، النسخة الحالية دوري أبطال آسيا، وهو يسعى لإعادة اللقب القاري إلى بلاده، بعدما فقدته بخسارة أوراوا ريد دياموندز أمام الهلال السعودي، ذهابًا وإيابًا، في النهائي الأخير.

وتعاقد ثاني أكثر الأندية تتويجًا بالدوري الياباني، مع 17 لاعبًا، أبرزهم البرازيلي إيريك، ومواطنه إيدجر جينيو.

العين الإماراتي

يبحث العين عن انتفاضة قوية في الموسم الحالي، لتعويض إخفاقه محليًّا وقاريًّا في الموسم الماضي، بعدما احتل المركز الثالث بدوري الخليج العربي، وودع دوري أبطال آسيا من دور ربع النهائي، كما أن جماهيره متعطشة للعودة إلى منصات التتويج الآسيوية، بعد غياب 17 عامًا، عندما فاز بدوري أبطال آسيا عام 2003.

وضم زعيم الكرة الإماراتية، قبل بداية الموسم إلى صفوفه عدد من اللاعبين المميزين، أمثال البرازيلي كايو كانيدو كوريا من الوصل الإماراتي، والتوجولي لابا كودجو من نهضة بركان المغربي.

السد القطري

يبدو أن الإسباني تشافي هيرنانديز، مدرب السد، لن يتنازل عن التتويج بدوري أبطال آسيا 2020، من أجل تعويض إخفاق الموسم الماضي، بعدما ودع البطولة على يد الهلال السعودي من دور نصف النهائي، كما قدم أداء سيئًا في كأس العالم للأندية باحتلاله المركز السادس، رغم إقامة البطولة على ملاعب بلاده ووسط جماهيره.

وجددت إدارة السد ثقتها في تشافي، رغم تحقيق النادي لقب الدوري القطري فقط، وبدوره اكتفى المدرب الشاب بالاحتفاظ بقوام فريقه الأساسي، وأبرزهم القائد جابي، اللاعب السابق بنادي أتلتيكو مدريد الإسباني، وتعاقد مع المكسيكي ماركو فابيان اللاعب السابق بنادي آينتراخت فرانكفورت الألماني، بجانب المدافع الكوري الجنوبي تي هيو نام، مدافع الدحيل.

الخماسي الآسيوي نجح في إبرام العديد من الصفقات التي تعزز حظوظها في المنافسة على اللقب، وتهديد عرش الهلال القاري، إلا أن النسخة الحالية تحمل العديد من الأسماء الثقيلة القادرة على صناعة الفارق بتواجد فرق أولسان هيونداي، وجيونبك هيونداي موتورز، وفيسيل كوبي، وجميعهم يحمل أختام الخبرات في القارة الصفراء، ولكن تبقى الكرة في ملعب الرباعي السعودي.

اقرأ أيضًا:

بالصور.. إقلاع طائرة جماهير التعاون إلى الشارقة لمساندة الذئاب

طاقم تحكيم سعودي لقيادة مباراة ملبورن وتشيانجراي بأبطال آسيا

 

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك