Menu
المشاركون بمسابقة الملك عبدالعزيز للقرآن الكريم: جاهزون للمنافسات النهائية

أكد عدد من المشاركين للتصفيات النهائية في مسابقة الملك عبدالعزيز الدولية لحفظ القرآن الكريم وتلاوته وتفسيره في دورتها الحادية والأربعين، جاهزيتهم لخوض المنافسات النهائية.

وعبر المتسابق معاذ ميرا من مملكة تايلند عن عظمة شعوره بوجوده في هذه البقعة المباركة، وهي مكة المكرمة، مبينًا أنه أمضى شهورًا للاستعداد والتحضير لهذه المسابقة الدولية التي يشارك فيها ممثلًا لبلاده.

كما أبدى المتسابق تيجاني محمد من جمهورية نيجيريا، سروره الكبير، وفرحته البالغة بزيارة المسجد الحرام لأول مرة، ومشاهدة الكعبة المشرفة، موضحًا أنه جاهز لخوض المنافسات النهائية والتي تقام في رحاب المسجد الحرام.

وقال المتسابق سيد أحمد صبري من أوكرانيا: إنَّ الاستعداد النفسي والمعنوي للمسابقة مهم جدًا، مشيرًا إلى أنَّه عكف على مراجعة القرآن الكريم من أجل المشاركة في المسابقة، وظل متفرغًا طيلة ستة أشهر متواصلة لقوة التنافس في مسابقة الملك عبدالعزيز الدولية، كون المشاركين فيها نخبة من القراء المميزين.

ورفع المتسابقون شكرهم وتقديرهم لخادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز، ولولي عهده الأمين، على الاهتمام الكبير بكتاب الله الكريم وأهله، كما قدموا شكرهم لوزير الشؤون الإسلامية والدعوة والإرشاد الشيخ الدكتور عبداللطيف بن عبدالعزيز آل الشيخ على ما وجدوه من حسن استقبال وكرم ضيافة وحسن تنظيم للمسابقة.

2019-09-06T17:37:27+03:00 أكد عدد من المشاركين للتصفيات النهائية في مسابقة الملك عبدالعزيز الدولية لحفظ القرآن الكريم وتلاوته وتفسيره في دورتها الحادية والأربعين، جاهزيتهم لخوض المنافسات
المشاركون بمسابقة الملك عبدالعزيز للقرآن الكريم: جاهزون للمنافسات النهائية
صحيفة عاجل
صحيفة عاجل

المشاركون بمسابقة الملك عبدالعزيز للقرآن الكريم: جاهزون للمنافسات النهائية

شكروا القيادة على الاهتمام بكتاب الله

المشاركون بمسابقة الملك عبدالعزيز للقرآن الكريم: جاهزون للمنافسات النهائية
  • 94
  • 0
  • 0
وكالة الأنباء السعودية ( واس )
7 محرّم 1441 /  06  سبتمبر  2019   05:37 م

أكد عدد من المشاركين للتصفيات النهائية في مسابقة الملك عبدالعزيز الدولية لحفظ القرآن الكريم وتلاوته وتفسيره في دورتها الحادية والأربعين، جاهزيتهم لخوض المنافسات النهائية.

وعبر المتسابق معاذ ميرا من مملكة تايلند عن عظمة شعوره بوجوده في هذه البقعة المباركة، وهي مكة المكرمة، مبينًا أنه أمضى شهورًا للاستعداد والتحضير لهذه المسابقة الدولية التي يشارك فيها ممثلًا لبلاده.

كما أبدى المتسابق تيجاني محمد من جمهورية نيجيريا، سروره الكبير، وفرحته البالغة بزيارة المسجد الحرام لأول مرة، ومشاهدة الكعبة المشرفة، موضحًا أنه جاهز لخوض المنافسات النهائية والتي تقام في رحاب المسجد الحرام.

وقال المتسابق سيد أحمد صبري من أوكرانيا: إنَّ الاستعداد النفسي والمعنوي للمسابقة مهم جدًا، مشيرًا إلى أنَّه عكف على مراجعة القرآن الكريم من أجل المشاركة في المسابقة، وظل متفرغًا طيلة ستة أشهر متواصلة لقوة التنافس في مسابقة الملك عبدالعزيز الدولية، كون المشاركين فيها نخبة من القراء المميزين.

ورفع المتسابقون شكرهم وتقديرهم لخادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز، ولولي عهده الأمين، على الاهتمام الكبير بكتاب الله الكريم وأهله، كما قدموا شكرهم لوزير الشؤون الإسلامية والدعوة والإرشاد الشيخ الدكتور عبداللطيف بن عبدالعزيز آل الشيخ على ما وجدوه من حسن استقبال وكرم ضيافة وحسن تنظيم للمسابقة.

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك