Menu
رجل يتناول «طعام الكلاب» 30 يومًا.. ويكشف السبب

حاول مدير تنفيذي لإحدى الشركات العاملة في ميدان صناعة أغذية الحيوانات، إثبات فوائد هذه الأطعمة ليس للكلاب والقطط فقط، وإنما للبشر أيضًا، وخلال التجربة التي امتدت على مدار شهر كامل (من 2 يناير حتى 3 فبراير 2020)، لم يتناول ميتش فلدرهوف، مدير شركة «مونستر ميلينج» التي تتخذ من تكساس الأمريكية مقرًا لها، سوى أغذية الكلاب التي تنتجها شركته.

وتحدث فلدرهوف عن تجربته قائلًا: «تناول طعام الكلاب ليس بالأمر السهل، وذلك لأن لديها رائحة قوية، كانت الأيام الأربعة الأولى صعبة للغاية، إلا أن الأمر تحسّن بعدها»، ووفق ما نقل موقع «أوديتي سنترال» المتخصص بالأخبار الطريفة، فإن فلدرهوف تمكّن خلال تقدمه في التجربة من تناول تشكيلة من أغذية الكلاب بعد أن استساغ مذاقها، مثل الأسماك وكرات اللحم والحبوب المطحونة.

وظهر فلدرهوف في إحدى الفيديوهات وهو يثني على مذاق أغذية الكلاب، مضيفًا أنه يفتقد في ذات الوقت الأغذية العادية التي يأكلها البشر، ونشر فلدرهوف عددًا من الفيديوهات التي تحدث خلالها عن أهمية تجربته في تأكيد جودة الأغذية الخاصة بالحيوانات، مسوّقًا منتجات شركته بعبارة: «لن نطعم كلبك شيئًا ما لم نتناوله أولًا».

وأسفرت تجربة فلدرهوف على حدّ قوله، عن خسارته ما يقرب من 13 كيلوجرامًا خلال شهر قضاه في التهام أغذية الكلاب، وهاجم عدد من رواد مواقع التواصل الاجتماعي فلدرهوف، حيث اعتبره فريق أنه يسعى لتسويق منتجاته بأسلوب مخادع، مشددين على أنه لا يستطيع الصمود كل هذه المدة بتناول مأكولات الكلاب فقط.

وذهب آخرون إلى اتهامه بأن طريقته قد تسبب مشكلات صحية خطيرة لمن يفكر في تقليده، وحذر البعض من عدم ملاءمة طعام الكلاب للبشر، لأنه يحتوي مكونات غير صحية بالنسبة لهم.

2020-02-12T11:20:24+03:00 حاول مدير تنفيذي لإحدى الشركات العاملة في ميدان صناعة أغذية الحيوانات، إثبات فوائد هذه الأطعمة ليس للكلاب والقطط فقط، وإنما للبشر أيضًا، وخلال التجربة التي امتد
رجل يتناول «طعام الكلاب» 30 يومًا.. ويكشف السبب
صحيفة عاجل
صحيفة عاجل

رجل يتناول «طعام الكلاب» 30 يومًا.. ويكشف السبب

خسر 13 كيلوجرامًا من وزنه..

رجل يتناول «طعام الكلاب» 30 يومًا.. ويكشف السبب
  • 1718
  • 0
  • 0
فريق التحرير
18 جمادى الآخر 1441 /  12  فبراير  2020   11:20 ص

حاول مدير تنفيذي لإحدى الشركات العاملة في ميدان صناعة أغذية الحيوانات، إثبات فوائد هذه الأطعمة ليس للكلاب والقطط فقط، وإنما للبشر أيضًا، وخلال التجربة التي امتدت على مدار شهر كامل (من 2 يناير حتى 3 فبراير 2020)، لم يتناول ميتش فلدرهوف، مدير شركة «مونستر ميلينج» التي تتخذ من تكساس الأمريكية مقرًا لها، سوى أغذية الكلاب التي تنتجها شركته.

وتحدث فلدرهوف عن تجربته قائلًا: «تناول طعام الكلاب ليس بالأمر السهل، وذلك لأن لديها رائحة قوية، كانت الأيام الأربعة الأولى صعبة للغاية، إلا أن الأمر تحسّن بعدها»، ووفق ما نقل موقع «أوديتي سنترال» المتخصص بالأخبار الطريفة، فإن فلدرهوف تمكّن خلال تقدمه في التجربة من تناول تشكيلة من أغذية الكلاب بعد أن استساغ مذاقها، مثل الأسماك وكرات اللحم والحبوب المطحونة.

وظهر فلدرهوف في إحدى الفيديوهات وهو يثني على مذاق أغذية الكلاب، مضيفًا أنه يفتقد في ذات الوقت الأغذية العادية التي يأكلها البشر، ونشر فلدرهوف عددًا من الفيديوهات التي تحدث خلالها عن أهمية تجربته في تأكيد جودة الأغذية الخاصة بالحيوانات، مسوّقًا منتجات شركته بعبارة: «لن نطعم كلبك شيئًا ما لم نتناوله أولًا».

وأسفرت تجربة فلدرهوف على حدّ قوله، عن خسارته ما يقرب من 13 كيلوجرامًا خلال شهر قضاه في التهام أغذية الكلاب، وهاجم عدد من رواد مواقع التواصل الاجتماعي فلدرهوف، حيث اعتبره فريق أنه يسعى لتسويق منتجاته بأسلوب مخادع، مشددين على أنه لا يستطيع الصمود كل هذه المدة بتناول مأكولات الكلاب فقط.

وذهب آخرون إلى اتهامه بأن طريقته قد تسبب مشكلات صحية خطيرة لمن يفكر في تقليده، وحذر البعض من عدم ملاءمة طعام الكلاب للبشر، لأنه يحتوي مكونات غير صحية بالنسبة لهم.

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك