Menu
بدءًا من اليوم الخارجية اليمنية تستأنف كل أعمالها في عدن

أعلنت وزارة الخارجية اليمنية، استئناف كل أعمالها في العاصمة المؤقتة عدن؛ بدءًا من اليوم الأحد.

وقالت الوزارة، في بيان، إن استئناف عملها في عدن؛ يأتي تنفيذًا لتوجيهات الرئيس عبدربه منصور هادي، حول العمل بشكل فوري لتنفيذ اتفاق الرياض.

وكان الرئيس اليمني عبدربه منصور هادي، وجَّه كل أجهزة الدولة ومختلف مؤسساتها في بلاده، للعمل بشكل فوري على تنفيذ اتفاق الرياض وأحكامه، كلٌ فيما يخصه؛ لترجمة وثيقة الاتفاق على أرض الواقع.

وأعرب الرئيس هادي، عن امتنانه لكل الجهود التي بذلتها المملكة العربية السعودية لإخراج ذلك الجهد إلى النور؛ ليتمكن الجميع من تلبية وتحقيق أهداف الشعب اليمني في الأمن والاستقرار والسلام، وإنهاء انقلاب الميليشيا الحوثية الإرهابية المدعومة من إيران، واستكمال بناء وتوفير الاحتياجات والخدمات الأساسية.

وقال: «نتمنى أن نطوي بهذا الاتفاق صفحة من المعاناة، وفتح صفحة جديدة يستحق أن يلامسها ويعايشها الشعب اليمني قاطبة؛ ليحقق بها آماله وتطلعاته».

2019-11-10T11:54:44+03:00 أعلنت وزارة الخارجية اليمنية، استئناف كل أعمالها في العاصمة المؤقتة عدن؛ بدءًا من اليوم الأحد. وقالت الوزارة، في بيان، إن استئناف عملها في عدن؛ يأتي تنفيذًا لت
بدءًا من اليوم الخارجية اليمنية تستأنف كل أعمالها في عدن
صحيفة عاجل
صحيفة عاجل


بدءًا من اليوم.. الخارجية اليمنية تستأنف كل أعمالها في عدن

تنفيذًا لتوجيهات الرئيس هادي

بدءًا من اليوم.. الخارجية اليمنية تستأنف كل أعمالها في عدن
  • 199
  • 0
  • 0
فريق التحرير
13 ربيع الأول 1441 /  10  نوفمبر  2019   11:54 ص

أعلنت وزارة الخارجية اليمنية، استئناف كل أعمالها في العاصمة المؤقتة عدن؛ بدءًا من اليوم الأحد.

وقالت الوزارة، في بيان، إن استئناف عملها في عدن؛ يأتي تنفيذًا لتوجيهات الرئيس عبدربه منصور هادي، حول العمل بشكل فوري لتنفيذ اتفاق الرياض.

وكان الرئيس اليمني عبدربه منصور هادي، وجَّه كل أجهزة الدولة ومختلف مؤسساتها في بلاده، للعمل بشكل فوري على تنفيذ اتفاق الرياض وأحكامه، كلٌ فيما يخصه؛ لترجمة وثيقة الاتفاق على أرض الواقع.

وأعرب الرئيس هادي، عن امتنانه لكل الجهود التي بذلتها المملكة العربية السعودية لإخراج ذلك الجهد إلى النور؛ ليتمكن الجميع من تلبية وتحقيق أهداف الشعب اليمني في الأمن والاستقرار والسلام، وإنهاء انقلاب الميليشيا الحوثية الإرهابية المدعومة من إيران، واستكمال بناء وتوفير الاحتياجات والخدمات الأساسية.

وقال: «نتمنى أن نطوي بهذا الاتفاق صفحة من المعاناة، وفتح صفحة جديدة يستحق أن يلامسها ويعايشها الشعب اليمني قاطبة؛ ليحقق بها آماله وتطلعاته».

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك