Menu
زينة عدرا.. رياح التغيير اللبنانية تكشف عن أول وزيرة دفاع عربية

من المجهول جاءت لتجلس على رأس وزارة الدفاع اللبنانية؛ لتُصبح أول امرأة تتولى حقيبة الدفاع في الوطن العربي، إنها زينة عكر عدرا، وزيرة الدفاع ونائب رئيس الوزراء بالحكومة اللبنانية الجديدة.

ومساء أمس الثلاثاء، أعلن رئيس الوزراء اللبناني، حسان دياب، تشكيلة حكومته الجديدة، التي ضمت بجانب زينة عكر 19 وزيرًا، لم يتولوا من قبل مسؤوليات سياسية، لكنهم محسوبون إلى حد بعيد على أحزاب سياسية كبرى.

ولم تكن وزيرة الدفاع اللبنانية من الأسماء المعروفة على الساحة السياسية اللبنانية، وهو ما زاد من مفاجأة وقوع الاختيار عليها في هذا المنصب الحساس.

ووفق المعلومات المتداولة عن أول وزيرة دفاع عربية، فإنها من المحسوبين على رئيس الجمهورية اللبناني ميشال عون وصهره جبران باسيل.

وتنتمي زينة عكر عدرا لأسرة مسيحية أرثوذوكسية، وهي زوجة جواد عدرا، رجل الأعمال اللبناني المعروف، ومدير عام شركة «الدولية للمعلومات»، وهي واحدة من أبرز الشركات المتخصصة باستطلاعات الرأي في لبنان.

ولم يقتصر التمثيل النسوي في الحكومة اللبنانية الجديدة على عدرا، حيث ضمت خمس وزيرات هنّ منال عبدالصمد وزيرة الإعلام، وغادة شريم وزيرة المهاجرين، ولميا يمين الدويهي وزيرة العمل، وماري كلود نجم وزيرة العدل، وفرتينيه أوهانيان وزيرة الشباب والرياضة.

وفي أول تعقيب لها على تعيينها وزيرة للدفاع اللبنانية، غردت زينة عكر عدرا على حسابها بموقع التواصل الاجتماعي «تويتر»: لي الشرف أن أكون أول امرأة تتقلد منصب وزارة الدفاع في دولة عربية، دولة لبنان المجد والعز.

وتحمل أول وزيرة دفاع عربية، شهادة البكالوريوس في العلوم الاجتماعية في التسويق والإدارة من الجامعة اللبنانية الأمريكية، ولديها أكثر من 20 عامًا من الخبرة العملية والإدارية والبحثية.
وقادت شركة الأبحاث والاستشارات التي تتخذ من بيروت مقرًا لها، في مجال الأبحاث الاستقصائية، وجمع قواعد البيانات وتحليلها لمشاريع العالم العربي والشرق الأدنى في مجالات الصحة والتعليم والزراعة.
وهي مؤسسة ومديرة برنامج جمعية التنمية الاجتماعية والثقافية (INMA) ، وهي منظمة غير حكومية لا تهدف للربح، تقدم خدمات لمجموعات قرى ومحددة.

اقرأ أيضًا:

حسان دياب: الحكومة اللبنانية الجديدة تعبر عن تطلعات المعتصمين

بالأسماء.. إعلان الحكومة اللبنانية الجديدة برئاسة حسان دياب

2020-10-16T09:16:54+03:00 من المجهول جاءت لتجلس على رأس وزارة الدفاع اللبنانية؛ لتُصبح أول امرأة تتولى حقيبة الدفاع في الوطن العربي، إنها زينة عكر عدرا، وزيرة الدفاع ونائب رئيس الوزراء ب
زينة عدرا.. رياح التغيير اللبنانية تكشف عن أول وزيرة دفاع عربية
صحيفة عاجل
صحيفة عاجل

زينة عدرا.. رياح التغيير اللبنانية تكشف عن أول وزيرة دفاع عربية

لم تكن من الأسماء المعروفة على الساحة السياسية

زينة عدرا.. رياح التغيير اللبنانية تكشف عن أول وزيرة دفاع عربية
  • 1711
  • 0
  • 0
فريق التحرير
27 جمادى الأول 1441 /  22  يناير  2020   09:54 ص

من المجهول جاءت لتجلس على رأس وزارة الدفاع اللبنانية؛ لتُصبح أول امرأة تتولى حقيبة الدفاع في الوطن العربي، إنها زينة عكر عدرا، وزيرة الدفاع ونائب رئيس الوزراء بالحكومة اللبنانية الجديدة.

ومساء أمس الثلاثاء، أعلن رئيس الوزراء اللبناني، حسان دياب، تشكيلة حكومته الجديدة، التي ضمت بجانب زينة عكر 19 وزيرًا، لم يتولوا من قبل مسؤوليات سياسية، لكنهم محسوبون إلى حد بعيد على أحزاب سياسية كبرى.

ولم تكن وزيرة الدفاع اللبنانية من الأسماء المعروفة على الساحة السياسية اللبنانية، وهو ما زاد من مفاجأة وقوع الاختيار عليها في هذا المنصب الحساس.

ووفق المعلومات المتداولة عن أول وزيرة دفاع عربية، فإنها من المحسوبين على رئيس الجمهورية اللبناني ميشال عون وصهره جبران باسيل.

وتنتمي زينة عكر عدرا لأسرة مسيحية أرثوذوكسية، وهي زوجة جواد عدرا، رجل الأعمال اللبناني المعروف، ومدير عام شركة «الدولية للمعلومات»، وهي واحدة من أبرز الشركات المتخصصة باستطلاعات الرأي في لبنان.

ولم يقتصر التمثيل النسوي في الحكومة اللبنانية الجديدة على عدرا، حيث ضمت خمس وزيرات هنّ منال عبدالصمد وزيرة الإعلام، وغادة شريم وزيرة المهاجرين، ولميا يمين الدويهي وزيرة العمل، وماري كلود نجم وزيرة العدل، وفرتينيه أوهانيان وزيرة الشباب والرياضة.

وفي أول تعقيب لها على تعيينها وزيرة للدفاع اللبنانية، غردت زينة عكر عدرا على حسابها بموقع التواصل الاجتماعي «تويتر»: لي الشرف أن أكون أول امرأة تتقلد منصب وزارة الدفاع في دولة عربية، دولة لبنان المجد والعز.

وتحمل أول وزيرة دفاع عربية، شهادة البكالوريوس في العلوم الاجتماعية في التسويق والإدارة من الجامعة اللبنانية الأمريكية، ولديها أكثر من 20 عامًا من الخبرة العملية والإدارية والبحثية.
وقادت شركة الأبحاث والاستشارات التي تتخذ من بيروت مقرًا لها، في مجال الأبحاث الاستقصائية، وجمع قواعد البيانات وتحليلها لمشاريع العالم العربي والشرق الأدنى في مجالات الصحة والتعليم والزراعة.
وهي مؤسسة ومديرة برنامج جمعية التنمية الاجتماعية والثقافية (INMA) ، وهي منظمة غير حكومية لا تهدف للربح، تقدم خدمات لمجموعات قرى ومحددة.

اقرأ أيضًا:

حسان دياب: الحكومة اللبنانية الجديدة تعبر عن تطلعات المعتصمين

بالأسماء.. إعلان الحكومة اللبنانية الجديدة برئاسة حسان دياب

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك