Menu
عالم ألماني: أزمة كورونا غيرت طرق تواصل الساسة مع مواطنيهم

أعرب مارسيل زولار، العالم الألماني المتخصص في العلوم السياسية، عن اعتقاده بأن أزمة كورونا الراهنة غيرت طرق تواصل  الساسة مع مواطنيهم، وجعلت بعضهم يكثر من استخدام الوسائل الرقمية للتواصل مع المواطنين.

وأوضح زولار، أن الوضع الراهن زاد من الرغبة في التجريب «وقد أجبر الموقف الناس على سلوك طرق مختلفة، وهو ما ينطبق أيضًا على التواصل السياسي».

ورأى زولار، الذي يعمل في جامعة دوسلدورف، أن من الممكن لأزمة كورونا أن تسرّع وتيرة تحديث التواصل السياسي: «حتى وإن كان كثير (من الساسة) موجودين من قبل على شبكات التواصل الاجتماعي، لكني أعتقد أن الأزمة أعطت دفعة للأمر برمته».

وأشار زولار إلى أن توبياس هانز، رئيس حكومة ولاية زارلاند، استخدم، على سبيل المثال، منصة «تيك توك» لمشاركة مقاطع الفيديو القصيرة، وهي المنصة المفضلة بين الشباب بصفة خاصة. وأضاف أن وزارة الصحة الاتحادية تقوم بإرسال معلومات عبر هذه المنصة أيضًا، فضلًا عن أن هلجه براون، رئيس ديوان المستشارية، أجاب قبل أيام قليلة على أسئلة قدمها مستخدمون عبر تطبيق «يودل» للتواصل الاجتماعي.

ويترأس زولار في جامعة دوسلدورف قسمًا يعرف باسم «جامعة المواطنين» وهو قسم معني بمخاطبة الرأي العام لإثارة اهتمامه بالمواضيع العلمية وتعزيز الوعي العامّ.

2020-03-28T14:58:58+03:00 أعرب مارسيل زولار، العالم الألماني المتخصص في العلوم السياسية، عن اعتقاده بأن أزمة كورونا الراهنة غيرت طرق تواصل  الساسة مع مواطنيهم، وجعلت بعضهم يكثر من استخدا
عالم ألماني: أزمة كورونا غيرت طرق تواصل الساسة مع مواطنيهم
صحيفة عاجل
صحيفة عاجل

عالم ألماني: أزمة كورونا غيرت طرق تواصل الساسة مع مواطنيهم

زادت من استخدامهم للوسائل الرقمية للتواصل مع الجمهور

عالم ألماني: أزمة كورونا غيرت طرق تواصل الساسة مع مواطنيهم
  • 323
  • 0
  • 0
فريق التحرير
4 شعبان 1441 /  28  مارس  2020   02:58 م

أعرب مارسيل زولار، العالم الألماني المتخصص في العلوم السياسية، عن اعتقاده بأن أزمة كورونا الراهنة غيرت طرق تواصل  الساسة مع مواطنيهم، وجعلت بعضهم يكثر من استخدام الوسائل الرقمية للتواصل مع المواطنين.

وأوضح زولار، أن الوضع الراهن زاد من الرغبة في التجريب «وقد أجبر الموقف الناس على سلوك طرق مختلفة، وهو ما ينطبق أيضًا على التواصل السياسي».

ورأى زولار، الذي يعمل في جامعة دوسلدورف، أن من الممكن لأزمة كورونا أن تسرّع وتيرة تحديث التواصل السياسي: «حتى وإن كان كثير (من الساسة) موجودين من قبل على شبكات التواصل الاجتماعي، لكني أعتقد أن الأزمة أعطت دفعة للأمر برمته».

وأشار زولار إلى أن توبياس هانز، رئيس حكومة ولاية زارلاند، استخدم، على سبيل المثال، منصة «تيك توك» لمشاركة مقاطع الفيديو القصيرة، وهي المنصة المفضلة بين الشباب بصفة خاصة. وأضاف أن وزارة الصحة الاتحادية تقوم بإرسال معلومات عبر هذه المنصة أيضًا، فضلًا عن أن هلجه براون، رئيس ديوان المستشارية، أجاب قبل أيام قليلة على أسئلة قدمها مستخدمون عبر تطبيق «يودل» للتواصل الاجتماعي.

ويترأس زولار في جامعة دوسلدورف قسمًا يعرف باسم «جامعة المواطنين» وهو قسم معني بمخاطبة الرأي العام لإثارة اهتمامه بالمواضيع العلمية وتعزيز الوعي العامّ.

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك