Menu


مديرة شرطة أوكلاند بنيوزيلندا: ما شاهدته في موسم الحج يفوق الوصف

أكدت أن السعودية من أوائل الدول تصديًا للإرهاب

أكدت مديرة شرطة أوكلاند بنيوزيلندا نائلة حسن، اليوم الخميس، أن ما شاهدته في موسم الحج يفوق الوصف، وفي جميع المجالات الطبية والأمنية والتنظيمية، مشيرة إلى أن الس
مديرة شرطة أوكلاند بنيوزيلندا: ما شاهدته في موسم الحج يفوق الوصف
  • 1939
  • 0
  • 0
فريق التحرير
صحيفة عاجل الإلكترونية
صحيفة عاجل الإلكترونية

أكدت مديرة شرطة أوكلاند بنيوزيلندا نائلة حسن، اليوم الخميس، أن ما شاهدته في موسم الحج يفوق الوصف، وفي جميع المجالات الطبية والأمنية والتنظيمية، مشيرة إلى أن السعودية أثبتت للعالم أجمع قدرتها على القيام بخدمة ضيوف الرحمن بكل اقتدار على أكمل وجه.

وأشادت مديرة شرطة أوكلاند بنيوزيلندا، عقب أدائها فريضة الحج ضمن برنامج ضيوف خادم الحرمين الشريفين للحج والعمرة والزيارة، الذي تشرف عليه وزارة الشؤون الإسلامية والدعوة والإرشاد ممثلة بالأمانة العامة للبرنامج، بالعمل الجبار للمملكة العربية السعودية بمشاركة جميع أجهزة الدولة المعنية بأعمال الحج، وفقًا لوكالة الأنباء السعودية (واس).

وحول دور المملكة في مكافحة الإرهاب، أوضحت أن السعودية تعتبر من أوائل الدول تصديًا للإرهاب على مختلف الأصعدة المحلية والإقليمية والدولية، مشيرة إلى أن مشكلة الإرهاب تتطلب تعاون دولي للحد منه، وهو ما قامت به المملكة من خلال تعاونها الدولي مع عدد من الدول كما أن لها جهود وخبرات سابقة في مكافحته والحد منه.

ورفعت نائلة حسن، أسمى آيات الشكر والتقدير لخادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز، وولي عهده الأمين، على ما يبذلانه من عناية لخدمة ضيوف الرحمن، وكل ما فيه خدمة الإسلام والمسلمين.

وكانا إماما مسجدي نيوزيلندا، اللذان شهدا هجومين إرهابيين استهدفا المصلين في مدينة كرايست تشيرش؛ قد أكدا في وقت سابق، أن الحادث الإرهابي كان مؤلمًا على الجاليات المسلمة، لكن استضافة خادم الحرمين الشريفين لهم يؤكد أن المملكة العربية السعودية حريصة على خدمة المسلمين ولمِّ شملهم وتضميد جراحهم.

واستشهد في الحادث الذي وقع في مارس 2019م، اكثر من 50 مسلمًا خلال حضورهم صلاة الجمعة، حيث أُطلق إرهابي أسترالي الجنسية، النيران داخل مسجدي النور ومركز لينود الإسلامي في مدينة كرايست تشيرش.

من جانبه، قال المبتعث السعودي إلى نيوزلندا خالد الشدوخي، أحد مصابي الحادث الإرهابي الذي استهدف مسجدين بنيوزيلندا، والذي أدى فريضة الحج ضمن برنامج ضيوف خادم الحرمين الشريفين للعمرة والزيارة، أن هناك من بين الشهداء عددًا من أصدقائه، وغيرهم آخرون كانوا بين المصابين، مؤكدًا أنّ المشهد كان فظيعًا للغاية.

واستقبل مدير جوازات مطار الملك عبدالعزيز الدولي بجدة العقيد سليمان اليوسف، في 3 أغسطس الجاري، أسر مصابي وشهداء حادث نيوزيلندا الإرهابي، الذين وجَّه خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود باستضافتهم لأداء مناسك الحج، حيث تمَّ إنهاء إجراءات دخولهم بيُسْرٍ وسهولة بعد التأكُّد من سلامة وثائق سفرهم والخصائص الحيوية.

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك