Menu
بـ280 ألف دولار.. «فستان سهرة» يعيد الأميرة ديانا إلى دائرة الضوء

أعاد فستان سهرة أميرة ويلز الراحلة «ديانا»، إلى دائرة الضوء مجددًا؛ حيث إن الفستان الذي  ارتدته الأميرة وهي ترقص مع الممثل جون ترافولتا في البيت الأبيض عام 1985؛ تم بيعه عبر دار مزادات «كيري تيلور» في لندن بأكثر من 280 ألف دولار، واشترته مؤسسة خيرية ترعى قصرًا كانت تسكنه «ديانا».

وطرحت الدار الفستان المخملي «العاري الأكتاف ذا اللون الأزرق الداكن من تصميم فيكتور إدلستاين»، للبيع مع توقعات أن يجني 250 ألف جنيه إسترليني إلى 300 ألف، بحسب رويترز، لكن لم تصل عروض الشراء إلى هذه الأرقام أثناء المزاد، قبل أن تتحرك المؤسسة الخيرية لشراء الفستان لاحقًا.

وأوضح بيان صادر عن الدار، أنه «تم البيع بمبلغ 220 ألف جنيه، وأن البائع كان مسرورًا لأنه تمنى ألا يخرج الفستان من بريطانيا»، فيما قالت مؤسسة «هيستوريك رويال بالاسيس» القائمة على الاهتمام بقصر هامبتون كورت، وبرج لندن، والأجزاء العامة من قصر كنسينجتون الذي كانت ديانا تقطنه؛ إنها «اشترت قطعة من التاريخ.. سعداء بإعادة فستان السهرة الفريد إلى مجموعة الأزياء الاحتفالية الملكية بعد أكثر من 20 عامًا من ابتعاده عن قصر كنسينجتون».

2019-12-12T13:27:48+03:00 أعاد فستان سهرة أميرة ويلز الراحلة «ديانا»، إلى دائرة الضوء مجددًا؛ حيث إن الفستان الذي  ارتدته الأميرة وهي ترقص مع الممثل جون ترافولتا في البيت الأبيض عام 1985
بـ280 ألف دولار.. «فستان سهرة» يعيد الأميرة ديانا إلى دائرة الضوء
صحيفة عاجل
صحيفة عاجل

بـ280 ألف دولار.. «فستان سهرة» يعيد الأميرة ديانا إلى دائرة الضوء

رقصت به مع «جون ترافولتا» في البيت الأبيض عام 1985

بـ280 ألف دولار.. «فستان سهرة» يعيد الأميرة ديانا إلى دائرة الضوء
  • 25
  • 0
  • 0
فريق التحرير
15 ربيع الآخر 1441 /  12  ديسمبر  2019   01:27 م

أعاد فستان سهرة أميرة ويلز الراحلة «ديانا»، إلى دائرة الضوء مجددًا؛ حيث إن الفستان الذي  ارتدته الأميرة وهي ترقص مع الممثل جون ترافولتا في البيت الأبيض عام 1985؛ تم بيعه عبر دار مزادات «كيري تيلور» في لندن بأكثر من 280 ألف دولار، واشترته مؤسسة خيرية ترعى قصرًا كانت تسكنه «ديانا».

وطرحت الدار الفستان المخملي «العاري الأكتاف ذا اللون الأزرق الداكن من تصميم فيكتور إدلستاين»، للبيع مع توقعات أن يجني 250 ألف جنيه إسترليني إلى 300 ألف، بحسب رويترز، لكن لم تصل عروض الشراء إلى هذه الأرقام أثناء المزاد، قبل أن تتحرك المؤسسة الخيرية لشراء الفستان لاحقًا.

وأوضح بيان صادر عن الدار، أنه «تم البيع بمبلغ 220 ألف جنيه، وأن البائع كان مسرورًا لأنه تمنى ألا يخرج الفستان من بريطانيا»، فيما قالت مؤسسة «هيستوريك رويال بالاسيس» القائمة على الاهتمام بقصر هامبتون كورت، وبرج لندن، والأجزاء العامة من قصر كنسينجتون الذي كانت ديانا تقطنه؛ إنها «اشترت قطعة من التاريخ.. سعداء بإعادة فستان السهرة الفريد إلى مجموعة الأزياء الاحتفالية الملكية بعد أكثر من 20 عامًا من ابتعاده عن قصر كنسينجتون».

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك