Menu

سحب رعدية ممطرة مصحوبة برياح نشطة على عدة مناطق بالمملكة.. الجمعة

هيئة الأرصاد لم تستبعد تكوُّن الضباب خلال الليل وساعات الصباح الباكر

توقَّعت الهيئة العامة للأرصاد وحماية البيئة، في تقريرها لطقس غد الجمعة، أن تكون السماء غائمة جزئيًا إلى غائمة، تتخللها سحب رعدية ممطرة تصحبها رياح نشطة تحدّ من
سحب رعدية ممطرة مصحوبة برياح نشطة على عدة مناطق بالمملكة.. الجمعة
  • 5137
  • 0
  • 0
فريق التحرير
صحيفة عاجل الإلكترونية
صحيفة عاجل الإلكترونية

توقَّعت الهيئة العامة للأرصاد وحماية البيئة، في تقريرها لطقس غد الجمعة، أن تكون السماء غائمة جزئيًا إلى غائمة، تتخللها سحب رعدية ممطرة تصحبها رياح نشطة تحدّ من مدى الرؤية الأفقية على عدة مناطق بالمملكة.

وقالت هيئة الأرصاد، في بيان عبر موقعها الإلكتروني: إنَّ هذه الحالة المناخية تُصيب مرتفعات «عسير، نجران، جازان، الباحة، مكة المكرمة»، وكذلك على منطقتي الرياض والشرقية.

وأوضحت الهيئة، أنَّه لا يُستبعد تكون الضباب خلال الليل وساعات الصباح الباكر على شمال وأجزاء من وسط المملكة.

وحول حالة البحر الأحمر، أوضحت الهيئة أنَّ الرياح السطحية شمالية إلى شمالية غربية على الجزء الشمالي والأوسط بسرعة 15-40 كم/ساعة وجنوبية إلى جنوبية شرقية على الجزء الجنوبي بسرعة 15- 40 كم/ساعة، وارتفاع الموج من متر إلى مترين، وحالة البحر متوسط الموج إلى مائج.

أمَّا منطقة الخليج العربي، فتشهد رياحًا سطحية، شمالية بوجه عام بسرعة 15-35 كم/ساعة، وارتفاع الموج من متر إلى متر ونصف، وحالة البحر متوسط الموج .

وكانت الهيئة العامة للأرصاد وحماية البيئة، اليوم الخميس، قد وجهت تنبيهًا في بلاغ متقدم عن حالة الطقس بمنطقة الباحة، إلى هطول أمطار رعدية متوسطة إلى غزيرة تصحبها زخات من البرد ورياح نشطة مثيرة للأتربة قد تؤدّي إلى جريان السيول.

وتضمن تنبيه الأرصاد مدينة الباحة، ومحافظات بلجرشي والعقيق والمندق والأجزاء المجاورة لها. مشيرًا إلى أن الحالة المطرية تبدأ من الساعة الـ12 ظهرًا وتستمر إلى السابعة مساءً.

وتشهد عدة مناطق بالمملكة منذ أيام، أمطارًا غزيرة مع احتمالية جريان السيول، وتقلبات جوية؛ مما دفع المديرية العامة للدفاع المدني لدعوة المواطنين والمقيمين، إلى أخذ الحيطة والحذر؛ بسبب استمرار التقلبات الجوية والحالة المطرية، على أغلب المناطق.

وطالبت المديرية المواطنين والمقيمين بعدم المخاطرة بأنفسهم وأسرهم بعبور الأودية أو التنزه بالمناطق الخطرة، ودعتهم إلى الالتزام بتعليمات الدفاع المدني، كما وجهت لهم عدة نصائح، منها: عدم الاقتراب من تجمعات المياه لخطورة انهيار حوافها، واتباع المسارات والطرق المستخدمة قدر الإمكان، والحذر عند القيادة؛ حيث تؤدي الأمطار الغزيرة وجريان السيول إلى ميل في مكانٍ ما أو انجراف الطريق.

وكذلك عدم المجازفة بتجاوز مجاري السيول، والتي يزداد تدفقها ومنسوبها بسرعة عالية مما يتعذر معه مغادرة المركبة للمكان، وعدم ترك الأطفال يلعبون حول مناطق تجمعات المياه والسيول.

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك