Menu

شقيقة رونالدو تعاقب فان دايك على التصريح المثير للجدل

كان أفضل لاعب وهداف في إنجلترا

انفضَّ الحدث وما زال الحديث متواصلًا حول كواليس الإعلان عن البطل المتوَّج بجائزة الكرة الذهبية، لأفضل لاعب في العالم لعام 2019، والتي حسمها النجم الأرجنتيني ليو
شقيقة رونالدو تعاقب فان دايك على التصريح المثير للجدل
  • 639
  • 0
  • 1
فريق التحرير
صحيفة عاجل الإلكترونية
صحيفة عاجل الإلكترونية

انفضَّ الحدث وما زال الحديث متواصلًا حول كواليس الإعلان عن البطل المتوَّج بجائزة الكرة الذهبية، لأفضل لاعب في العالم لعام 2019، والتي حسمها النجم الأرجنتيني ليونيل ميسي لصالحه، للمرة السادسة في التاريخ، بعد موسم استثنائي لهداف برشلونة التاريخي على الصعيد الفردي.

وعلى الرغم من غياب البرتغالي كريستيانو رونالدو، هداف فريق يوفنتوس الإيطالي، عن الحفل الضخم الذي أقامته مجلة «فرانس فوتبول»، على مسرح شاتليه بالعاصمة الفرنسية باريس، أمس الثلاثاء، إلا أن الهولندي فيرجل فان دايك، قرر أن يستفز الدون بتصريح مثير للجدل، حول أحقية كريس بالمنافسة على الكرة الذهبية.

وأثار مدافع فريق ليفربول الإنجليزي، حالة من الجدل، قبل دقائق من إزاحة الستار عن صاحب الكرة الذهبية، لأفضل لاعب في العالم لعام 2019، بعدما اعتبر أن جناح فريق يوفنتوس الإيطالي، لم يكن طرفًا في الصراع المحتدم على جائزة «بالون دور».

وردَّ فان دايك، على تساؤل أحد الصحفيين، بأن الجائزة باتت محصورة بين مدافع ليفربول والأرجنتيني ليونيل ميسي نجم فريق برشلونة، بعد غياب البرتغالي عن الحفل، قائلًا: «وهل كان رونالدو منافسًا على الجائزة؟».

شقيقة رونالدو، كاتيا أفيرو، دخلت على خط الأحداث لترد على تصريحات الهولندي الساخرة، مشيرة إلى أن الهداف التاريخي لفريق ريال مدريد الإسباني، ذهب من قبل في أكثر من مناسبة إلى حفل «بالون دور»، وعانق المجد في 5 مرات، بينما يتواجد فان دايك لأول مرة بين الثلاثي الأفضل.

ونقلت صحيفة «ميرور» البريطانية، رسالة كاتيا أفيرو، عبر حسابها على «إنستقرام»، والتي عددت خلالها إنجازات وأرقام صاروخ ماديرا، قائلة: «كما ترى يا عزيزي فان دايك أن رونالدو كان بطلًا ثلاث مرات في البلد الذي تلعب فيه الآن، منذ سنوات».

وأضافت شقيقة الدون: «كريستيانو كان أفضل لاعب وهداف في إنجلترا يا فيرجيل، وبالمناسبة كان أصغر منك، ثم يا عزيزي، رونالدو ذهب إلى أماكن أخرى وأصبح أعظم لاعب في تاريخ ريال مدريد».

واختتمت كاتيا أفيرو رسالتها المطولة بالتأكيد على أنه في الوقت الذي توقف حلم الهولندي عند حدود وصافة أفضل لاعب في العالم، كأبرز إنجاز له على لائحة الكرة الذهبية، كان رونالدو ينافس بقوة على الجائزة السادسة، معقبة: «رونالدو فاز بالكرة الذهبية خمس مرات».

ويعد المدافع الهولندي أحد أبرز المرشحين لحصد الجائزة، بعد موسم استثنائي قاد خلاله فريق ليفربول لاستعادة عرش دوري أبطال أوروبا، قبل أن يصل بمنتخب الطواحين إلى نهائي النسخة الأولى من دوري الأمم الأوروبية.

وكان النجم الأرجنتيني ليونيل ميسي، الهداف التاريخي لفريق برشلونة، فض الارتباط مع غريمه رونالدو، على عرش كرة القدم، بعدما انتزع جائزة الكرة الذهبية للمرة السادسة في تاريخه؛ ليضيف اللقب إلى جائزة أفضل لاعب في العالم والتي حصل عليها من قبل الاتحاد الدولي «فيفا» في وقت سابق من العام الجاري.

                                                                                                                     

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك