Menu


العداء الكيني كيبتشوج يحقق إنجازًا تاريخيًا لن يعترف به أحد

أنهى الماراثون في أقل من ساعتين

أصبح الكيني إليود كيبتشوج أول عداء في التاريخ يقطع أحد سباقات الماراثون في أقل من ساعتين، وذلك بعد فوزه بماراثون فيينا الذي أقيم اليوم السبت، مسجلًا ساعة واحدة
العداء الكيني كيبتشوج يحقق إنجازًا تاريخيًا لن يعترف به أحد
  • 226
  • 0
  • 0
وكالة الأنباء الألمانية ( د.ب.أ )
صحيفة عاجل الإلكترونية
صحيفة عاجل الإلكترونية

أصبح الكيني إليود كيبتشوج أول عداء في التاريخ يقطع أحد سباقات الماراثون في أقل من ساعتين، وذلك بعد فوزه بماراثون فيينا الذي أقيم اليوم السبت، مسجلًا ساعة واحدة و59 دقيقة و40 ثانية.

ولن يجرى تسجيل الزمن الذي سجله كيبتشوج، بطل أولمبياد ريو 2016، في الماراثون الذي امتد لمسافة 42.195 كيلومتر، كزمن قياسي عالمي نظرًا لأنه لم يسجل في منافسة مفتوحة.

ولا يعد الزمن الذي سجله كيبتشوج في الماراثون اليوم معتمدًا لدى الاتحاد الدولي لألعاب القوى، كما كان الحال في ماراثون مونزا 2017 الذي كان يسعى من خلاله كيبتشوج أيضًا لتسجيل أقل من ساعتين، لكنه أنهاه في ساعتين و25 ثانية.

ويحمل كيبتشوج الزمن القياسي العالمي الرسمي لسباقات الماراثون، وقد حققه في ماراثون برلين عام 2018 حينما سجل ساعتين ودقيقة واحدة و39 ثانية.

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك