Menu

الداخلية: «يوم الشرطة» فرصة للثناء على دعم القيادة لتوطيد نعمة الأمن

يستشعرها كل مواطن ومقيم على مستوى الوطن العربي

نظمت وزارة الداخلية، اليوم الأربعاء، معرضًا بمناسبة «يوم الشرطة العربي»، فيما أكدت قيادات وزارة الداخلية، على أن هذا اليوم فرصة للثناء على دعم القيادة الرشيدة ع
الداخلية: «يوم الشرطة» فرصة للثناء على دعم القيادة لتوطيد نعمة الأمن
  • 30
  • 0
  • 0
وكالة الأنباء السعودية ( واس )
صحيفة عاجل الإلكترونية
صحيفة عاجل الإلكترونية

نظمت وزارة الداخلية، اليوم الأربعاء، معرضًا بمناسبة «يوم الشرطة العربي»، فيما أكدت قيادات وزارة الداخلية، على أن هذا اليوم فرصة للثناء على دعم القيادة الرشيدة على توطيد نعمة الأمن والأمان، التي يستشعرها كل مواطن ومقيم وإنسان عربي مخلص.

وعبّر نائب وزير الداخلية الدكتور ناصر بن عبدالعزيز الداود بهذه المناسبة، عن بالغ العرفان والتقدير لما توليه حكومة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود، وصاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز، ولي العهد، نائب رئيس مجلس الوزراء، وزير الدفاع؛ من دعم واهتمام لرجال الأمن ومساندتهم بكل ما تتطلبه مهامهم لأداء واجباتهم للمحافظة على الأمن والسلامة.

 كما رفع الداود، الشكر لوزير الداخلية، الأمير عبدالعزيز بن سعود بن نايف بن عبدالعزيز، الرئيس الفخري لمجلس وزراء الداخلية العرب على ما يقوم به من جهود متواصلة لدعم مسيرة العمل الأمني بالوطن العربي؛ لتحقيق أقصى درجات الشعور بالأمن والاستقرار في نفس كل مواطن عربي.

من جهته، أكد مساعد وزير الداخلية لشؤون العمليات الفريق أول سعيد بن عبدالله القحطاني، أن المملكة العربية السعودية وهي تستذكر «يوم الشرطة العربي» الذي يصادف يوم 18 ديسمبر من كل عام لا يسعها إلا أن ترفع جزيل شكرها وعظيم امتنانها لقائد مسيرة هذه البلاد، على ما يحظى به الأمن من دعم وعناية مكنتها من تحقيق التميز في الكثير من المجالات التنموية.

 وأشار القحطاني إلى أن توجيهات وزير الداخلية، خطت بالأمن إلى مزيد من التطور والنماء إيمانًا بالدور الرئيسي الذي تضطلع به وزارة الداخلية للمحافظة على الأمن والسلامة، مشددًا على أن التضحيات الجسام التي يقدمها رجال الشرطة بكافة تخصصاتهم الأمنية تؤكد دومًا أن يوم الشرطة ليس مناسبة عابرة بل فرصة لشكر الله أولًا ثم الثناء على دعم القيادة الرشيدة على توطيد نعمة الأمن والأمان التي يستشعرها كل مواطن ومقيم وإنسان عربي مخلص، يعي ويقدر عظم المسؤولية الأمنية والشرطية الملقاة على عاتق وكاهل هذه الأجهزة، وما تقوم به من سهر وواجب أمني وإنساني واجتماعي لذلك.

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك