Menu
تقرير الفيضانات تشرد 140 ألف شخص بوسط الصومال

شردت الفيضانات حوالي 140 ألف شخص في منطقة هيران بالصومال، بينهم حوالي 70 ألف طفل، طبقًا لما ذكره مكتب الأمم المتحدة لتنسيق الشؤون الإنسانية.

وذكرت «إذاعة شبيلي» اليوم السبت، أن المكتب حذر أمس أيضًا من أن 300 ألف شخص آخرين، بينهم 150 ألف طفل، في بلدة «بيليدوين» والمناطق المحيطة من منطقة هيران الصومالية ربما يضطرون للانتقال إلى مكان آخر خلال الأيام المقبلة، إذا فاضت مياه نهر شبيلي، طبقًا لما توقعته هيئة الاستعلامات بشأن المياه والأراضي في الصومال.

وكانت أجزاء من الصومال شهدت أمطارًا غزيرة في الأسابيع الأخيرة، ما تسبب في حدوث فيضانات، وحذر المكتب من أنه يمكن أن تستمر وتتسبب في أضرار إذا لم يتم اتخاذ الإجراءات الاحتياطية.

وتابع المكتب أن الفيضانات ألحقت بالفعل أضرارًا بالبنية التحتية، ومنشآت أخرى في الدولة الواقعة في القرن الإفريقي، من بين ذلك الأسواق والمدارس والمستشفيات.

2019-10-26T13:31:53+03:00 شردت الفيضانات حوالي 140 ألف شخص في منطقة هيران بالصومال، بينهم حوالي 70 ألف طفل، طبقًا لما ذكره مكتب الأمم المتحدة لتنسيق الشؤون الإنسانية. وذكرت «إذاعة شبيلي
تقرير الفيضانات تشرد 140 ألف شخص بوسط الصومال
صحيفة عاجل
صحيفة عاجل


تقرير: الفيضانات تشرد 140 ألف شخص بوسط الصومال

وسط تحذير أممي..

تقرير: الفيضانات تشرد 140 ألف شخص بوسط الصومال
  • 53
  • 0
  • 0
وكالة الأنباء الألمانية ( د.ب.أ )
27 صفر 1441 /  26  أكتوبر  2019   01:31 م

شردت الفيضانات حوالي 140 ألف شخص في منطقة هيران بالصومال، بينهم حوالي 70 ألف طفل، طبقًا لما ذكره مكتب الأمم المتحدة لتنسيق الشؤون الإنسانية.

وذكرت «إذاعة شبيلي» اليوم السبت، أن المكتب حذر أمس أيضًا من أن 300 ألف شخص آخرين، بينهم 150 ألف طفل، في بلدة «بيليدوين» والمناطق المحيطة من منطقة هيران الصومالية ربما يضطرون للانتقال إلى مكان آخر خلال الأيام المقبلة، إذا فاضت مياه نهر شبيلي، طبقًا لما توقعته هيئة الاستعلامات بشأن المياه والأراضي في الصومال.

وكانت أجزاء من الصومال شهدت أمطارًا غزيرة في الأسابيع الأخيرة، ما تسبب في حدوث فيضانات، وحذر المكتب من أنه يمكن أن تستمر وتتسبب في أضرار إذا لم يتم اتخاذ الإجراءات الاحتياطية.

وتابع المكتب أن الفيضانات ألحقت بالفعل أضرارًا بالبنية التحتية، ومنشآت أخرى في الدولة الواقعة في القرن الإفريقي، من بين ذلك الأسواق والمدارس والمستشفيات.

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك