Menu
فرحان حسن الشمري

قصتي الجديدة

الأحد - 15 جمادى الآخر 1441 - 09 فبراير 2020 - 06:57 م

طرح الدكتور صلاح الراشد مفهوم وعنوان «قصة جديدة» لعام 2020 وفعلا أحسست أننا بحاجة لقصة جديدة مع بداية هذا العام نرتبها ونصنع لحظاتها الجميلة وقد أضيف هنا لتكون «قصة جديدة سعيدة».

ومما صادف أني في هذه الفترة أبحث عن سيارة جديدة ولم أشترط أن تكون سعيدة فوجدت أن جميع الموديلات الجديدة كما هو معلوم تغيرت وتطورت كل منها بنسب فمنها ما تغير بشكل جذري من الشكل والميزات الجديدة المضافة من ناحية الكاميرات والحساسات والسلامة وأنظمة الاتصال والنت والميكانيكا بشكل أو بآخر وزادت أسعار البعض وقيمتها لما احتوته من تميز وابتكار تماشيًا أو كان أكبر من توقعات العملاء والسوق. (Over expectations)

وعليه الأمر بالأمر يُذكر وإذا جوازًا أسقطنا موديلات السيارات والأجهزة التي تزداد ذكاءً وجاذبية وتطورها في كل عام لنبني أو نؤلف قصة جديدة نطور بها مميزاتنا ومهاراتنا ونكتسب الجديد ونتمرس فيه ونضيف جديدًا وممتعًا لروتيننا اليومي ونزيد من  اهتمامنا بصحتنا نطور ونحسن من أشكالنا الخارجية وهندمنا وأمورنا الشخصية ونقيم علاقتنا ونعزز المفيد والإيجابي ونتجنب ما غير ذلك ونعتبر بما مضى و نخرج من إطاره متفائلين أن الآن جميل والقادم أجمل سائلين التوفيق بامتنان وبدعاء لله سبحانه.

فانطلق من الآن ولا تسوِّف وتؤجل قصتك الجديدة السعيدة.

الكلمات المفتاحية