Menu
ميلانو يمهد الطريق لطي صفحة سان سيرو

كثفت وثيقة مسربة عن أن هيئة التراث الإيطالية لا تعارض هدم ملعب سان سيرو، إحدى أيقونات المدينة العريقة، الذي ظهر إلى نور في عشرينيات القرن الماضي؛ لتزيل بذلك عقبة كبيرة أمام قطبي ميلانو المشاركة في دوري الأضواء لكرة القدم، وتخطط لبناء ملعب جديد.

وتقدم ثنائي ميلان وإنتر المنافسان في دوري الدرجة الأولى الإيطالي، ويملكهما على الترتيب صندوق «إيليوت» الأمريكي ومجموعة «سونينج» الصينية للإلكترونيات، بطلب مشترك العام الماضي؛ لبناء ملعب جديد يسع إلى 60 ألف متفرج في منطقة سان سيرو.

ويُعد الملعب الجديد العنصر الأساسي في خطة عقارية أكبر تبلغ تكلفتها 1.2 مليار يورو، تتضمن هدم معظم ملعب سان سيرو التاريخي، وهو الملعب الخاص بفريقي مدينة ميلانو في دوري الأضواء، إلا أنه رغم أن موافقة هيئة التراث ليس القرار النهائي، لكنه خطوة مهمة نحو تنفيذ الخطة.

وبحسب رأي الهيئة، فإن الملعب لا يمثل أي أهمية معمارية من شأنها منع هدمه بعد العديد من عمليات إعادة تطويره، على الرغم من اقتراب مرور 100 عام على تشييده، إذ لا يتبقى سوى جزء صغير من الملعب الذي تم بناؤه عام 1926.

ويتفاوض ميلان وإنتر مع بلدية ميلانو منذ شهور في محاولة لإيجاد حل وسط بشأن خطط استبدال الملعب الذي يقترب تاريخه إلى ما يقرب من قرن من الزمان، على غرار مشروع يوفنتوس الذي تخلى عن ملعب ديلي ألبي، واتجه صوب يوفنتوس أرينا.

اقرأ أيضًا:

أجويرو يفتح الطريق أمام هداف إنتر ميلان إلى برشلونة

حارس ريمس يؤمن ميلان من غدر دوناروما

2020-05-21T22:49:27+03:00 كثفت وثيقة مسربة عن أن هيئة التراث الإيطالية لا تعارض هدم ملعب سان سيرو، إحدى أيقونات المدينة العريقة، الذي ظهر إلى نور في عشرينيات القرن الماضي؛ لتزيل بذلك عقب
ميلانو يمهد الطريق لطي صفحة سان سيرو
صحيفة عاجل
صحيفة عاجل


ميلانو يمهد الطريق لطي صفحة سان سيرو

خطوة مهمة نحو تنفيذ المشروع

ميلانو يمهد الطريق لطي صفحة سان سيرو
  • 41
  • 0
  • 0
فريق التحرير
28 رمضان 1441 /  21  مايو  2020   10:49 م

كثفت وثيقة مسربة عن أن هيئة التراث الإيطالية لا تعارض هدم ملعب سان سيرو، إحدى أيقونات المدينة العريقة، الذي ظهر إلى نور في عشرينيات القرن الماضي؛ لتزيل بذلك عقبة كبيرة أمام قطبي ميلانو المشاركة في دوري الأضواء لكرة القدم، وتخطط لبناء ملعب جديد.

وتقدم ثنائي ميلان وإنتر المنافسان في دوري الدرجة الأولى الإيطالي، ويملكهما على الترتيب صندوق «إيليوت» الأمريكي ومجموعة «سونينج» الصينية للإلكترونيات، بطلب مشترك العام الماضي؛ لبناء ملعب جديد يسع إلى 60 ألف متفرج في منطقة سان سيرو.

ويُعد الملعب الجديد العنصر الأساسي في خطة عقارية أكبر تبلغ تكلفتها 1.2 مليار يورو، تتضمن هدم معظم ملعب سان سيرو التاريخي، وهو الملعب الخاص بفريقي مدينة ميلانو في دوري الأضواء، إلا أنه رغم أن موافقة هيئة التراث ليس القرار النهائي، لكنه خطوة مهمة نحو تنفيذ الخطة.

وبحسب رأي الهيئة، فإن الملعب لا يمثل أي أهمية معمارية من شأنها منع هدمه بعد العديد من عمليات إعادة تطويره، على الرغم من اقتراب مرور 100 عام على تشييده، إذ لا يتبقى سوى جزء صغير من الملعب الذي تم بناؤه عام 1926.

ويتفاوض ميلان وإنتر مع بلدية ميلانو منذ شهور في محاولة لإيجاد حل وسط بشأن خطط استبدال الملعب الذي يقترب تاريخه إلى ما يقرب من قرن من الزمان، على غرار مشروع يوفنتوس الذي تخلى عن ملعب ديلي ألبي، واتجه صوب يوفنتوس أرينا.

اقرأ أيضًا:

أجويرو يفتح الطريق أمام هداف إنتر ميلان إلى برشلونة

حارس ريمس يؤمن ميلان من غدر دوناروما

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك