Menu
إهماله يعرضك للإصابة بمرض خطير.. ما هو ورم الأسنان الحبيبي؟

كشفت الرابطة الألمانية لأطباء الأسنان، عن أسباب وأعراض الإصابة بورم الأسنان الحبيبي، وهو كيس قيحي في حجم حبة العدس يظهر في نطاق الفك أو جذور الأسنان.

وذكرت الرابطة، أن الورم يحدث نتيجة لأمراض الأسنان؛ مثل التسوس والتهاب دواعم السن والتهاب اللثة والتهاب لب السن، مشيرة إلى أن أبرز الأعراض لورم الأسنان الحبيبي تتمثل في ألم الأسنان واحمرار اللثة وتورمها والشعور بألم بها، بالإضافة إلى ارتفاع درجة حرارة الجسم والصداع.

ودعت رابطة أطباء الأسنان الألمانية، بضرورة استشارة الطبيب فور ملاحظة أي من هذه الأعراض للخضوع للعلاج في الوقت المناسب، وتجنب عواقب وخيمة قد تترتب على ورم الأسنان الحبيبي، والمتمثلة في الخراجات والتهاب العظم وانتقال الالتهاب عبر الدم مسببا التهاب عضلة القلب الخطير.

ويتضمن علاج ورم الأسنان الحبيبي، تناول المضادات الحيوية، فيما تتطلب بعض الحالات التدخل الجراحي لإزالة جذر السن أو السن كله.

ووجهت الرابطة، مجموعة نصائح للوقاية من ورم الأسنان الحبيبي؛ أهمها العناية الجيدة بالفم من خلال تنظيف الأسنان بمعدل لا يقل عن مرتين يوميا بواسطة الفرشاة ومعجون أسنان يحتوي على الفلورايد، واستعمال خيط الأسنان لتنظيف الفراغات بين الأسنان بمعدل مرة واحدة يوميا، مع مراعاة إجراء فحوصات دورية لدى طبيب الأسنان.

اقرأ أيضا

خمسة تغيرات بالفم توحي بأمراض خطيرة.. انتبه لها

2021-11-30T16:34:17+03:00 كشفت الرابطة الألمانية لأطباء الأسنان، عن أسباب وأعراض الإصابة بورم الأسنان الحبيبي، وهو كيس قيحي في حجم حبة العدس يظهر في نطاق الفك أو جذور الأسنان. وذكرت ا
إهماله يعرضك للإصابة بمرض خطير.. ما هو ورم الأسنان الحبيبي؟
صحيفة عاجل
صحيفة عاجل

إهماله يعرضك للإصابة بمرض خطير.. ما هو ورم الأسنان الحبيبي؟

إهماله يعرضك للإصابة بمرض خطير.. ما هو ورم الأسنان الحبيبي؟
  • 17
  • 0
  • 0
وكالة الأنباء الألمانية ( د.ب.أ )
20 ربيع الآخر 1443 /  25  نوفمبر  2021   09:08 ص

كشفت الرابطة الألمانية لأطباء الأسنان، عن أسباب وأعراض الإصابة بورم الأسنان الحبيبي، وهو كيس قيحي في حجم حبة العدس يظهر في نطاق الفك أو جذور الأسنان.

وذكرت الرابطة، أن الورم يحدث نتيجة لأمراض الأسنان؛ مثل التسوس والتهاب دواعم السن والتهاب اللثة والتهاب لب السن، مشيرة إلى أن أبرز الأعراض لورم الأسنان الحبيبي تتمثل في ألم الأسنان واحمرار اللثة وتورمها والشعور بألم بها، بالإضافة إلى ارتفاع درجة حرارة الجسم والصداع.

ودعت رابطة أطباء الأسنان الألمانية، بضرورة استشارة الطبيب فور ملاحظة أي من هذه الأعراض للخضوع للعلاج في الوقت المناسب، وتجنب عواقب وخيمة قد تترتب على ورم الأسنان الحبيبي، والمتمثلة في الخراجات والتهاب العظم وانتقال الالتهاب عبر الدم مسببا التهاب عضلة القلب الخطير.

ويتضمن علاج ورم الأسنان الحبيبي، تناول المضادات الحيوية، فيما تتطلب بعض الحالات التدخل الجراحي لإزالة جذر السن أو السن كله.

ووجهت الرابطة، مجموعة نصائح للوقاية من ورم الأسنان الحبيبي؛ أهمها العناية الجيدة بالفم من خلال تنظيف الأسنان بمعدل لا يقل عن مرتين يوميا بواسطة الفرشاة ومعجون أسنان يحتوي على الفلورايد، واستعمال خيط الأسنان لتنظيف الفراغات بين الأسنان بمعدل مرة واحدة يوميا، مع مراعاة إجراء فحوصات دورية لدى طبيب الأسنان.

اقرأ أيضا

خمسة تغيرات بالفم توحي بأمراض خطيرة.. انتبه لها

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك