Menu
بالصور.. أمير مكة يدشن مبادرة للالتزام بـ«الفصحى» في الخطابة والمواعظ

دشّن الأمير خالد الفيصل مستشار خادم الحرمين الشريفين أمير منطقة مكة المكرمة، اليوم، مبادرة «ميثاق الإمام والخطيب والداعية»، وهي إحدى مبادرات فرع وزارة الشؤون الإسلامية والدعوة والإرشاد بالمنطقة، ضمن برامج ملتقى مكة الثقافي في دورته الرابعة تحت عنوان: «كيف نكون قدوة بلغة القرآن».

جاء ذلك لدى استقبال الأمير خالد الفيصل في ديوان الإمارة بالعاصمة المقدسة، مدير عام فرع وزارة الشؤون الإسلامية والدعوة والإرشاد بالمنطقة الدكتور سالم بن حاج الخامري وعدد من الأئمة والخطباء والدعاة، حيث استمع لشرح عن المبادرة التي تأتي وفق توجيهات الوزير الشيخ الدكتور عبداللطيف بن عبدالعزيز آل الشيخ، الذي يؤكد أهمية القيام بواجب الدعوة إلى الله وفق المنهج الوسطي المعتدل.

وتنص المبادرة على تحقيق الالتزام بالتعامل باللغة العربية في الخطابة والمحاضرات والدروس والمواعظ، والتعامل مع جماعة المسجد باللغة العربية الفصحى، إيمانًا بأهميتها وحفاظًا على إرثها فهي اللغة الخالدة بحفظ القرآن الكريم، قال تعالى: (بِلِسَانٍ عَرَبِيٍّ مبين)، حتى يلتزم كل إمام وخطيب ومؤذن بتطبيق المبادرة والتشجيع عليها لتعم الفائدة.

وقدّم مدير عامّ فرع وزارة الشؤون الإسلامية والدعوة والإرشاد، الشكر والتقدير لسموه الكريم بمناسبة تدشينه المبادرة، سائلًا الله أن تحقق الأهداف المنشودة، كما أهدى نسخة من الميثاق له.

اقرأ أيضًا

أمير مكة يوجه بوضع خطة عمل للاستفادة من المياه المهدرة

تحذير من السيول المنقولة بمكة.. والدفاع المدني ينبه لـ«الأماكن الخطرة»

2020-02-04T23:54:08+03:00 دشّن الأمير خالد الفيصل مستشار خادم الحرمين الشريفين أمير منطقة مكة المكرمة، اليوم، مبادرة «ميثاق الإمام والخطيب والداعية»، وهي إحدى مبادرات فرع وزارة الشؤون ال
بالصور.. أمير مكة يدشن مبادرة للالتزام بـ«الفصحى» في الخطابة والمواعظ
صحيفة عاجل
صحيفة عاجل

بالصور.. أمير مكة يدشن مبادرة للالتزام بـ«الفصحى» في الخطابة والمواعظ

إيمانًا بأهمية اللغة العربية وحفاظًا على إرثها..

بالصور.. أمير مكة يدشن مبادرة للالتزام بـ«الفصحى» في الخطابة والمواعظ
  • 32
  • 0
  • 0
فريق التحرير
10 جمادى الآخر 1441 /  04  فبراير  2020   11:54 م

دشّن الأمير خالد الفيصل مستشار خادم الحرمين الشريفين أمير منطقة مكة المكرمة، اليوم، مبادرة «ميثاق الإمام والخطيب والداعية»، وهي إحدى مبادرات فرع وزارة الشؤون الإسلامية والدعوة والإرشاد بالمنطقة، ضمن برامج ملتقى مكة الثقافي في دورته الرابعة تحت عنوان: «كيف نكون قدوة بلغة القرآن».

جاء ذلك لدى استقبال الأمير خالد الفيصل في ديوان الإمارة بالعاصمة المقدسة، مدير عام فرع وزارة الشؤون الإسلامية والدعوة والإرشاد بالمنطقة الدكتور سالم بن حاج الخامري وعدد من الأئمة والخطباء والدعاة، حيث استمع لشرح عن المبادرة التي تأتي وفق توجيهات الوزير الشيخ الدكتور عبداللطيف بن عبدالعزيز آل الشيخ، الذي يؤكد أهمية القيام بواجب الدعوة إلى الله وفق المنهج الوسطي المعتدل.

وتنص المبادرة على تحقيق الالتزام بالتعامل باللغة العربية في الخطابة والمحاضرات والدروس والمواعظ، والتعامل مع جماعة المسجد باللغة العربية الفصحى، إيمانًا بأهميتها وحفاظًا على إرثها فهي اللغة الخالدة بحفظ القرآن الكريم، قال تعالى: (بِلِسَانٍ عَرَبِيٍّ مبين)، حتى يلتزم كل إمام وخطيب ومؤذن بتطبيق المبادرة والتشجيع عليها لتعم الفائدة.

وقدّم مدير عامّ فرع وزارة الشؤون الإسلامية والدعوة والإرشاد، الشكر والتقدير لسموه الكريم بمناسبة تدشينه المبادرة، سائلًا الله أن تحقق الأهداف المنشودة، كما أهدى نسخة من الميثاق له.

اقرأ أيضًا

أمير مكة يوجه بوضع خطة عمل للاستفادة من المياه المهدرة

تحذير من السيول المنقولة بمكة.. والدفاع المدني ينبه لـ«الأماكن الخطرة»

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك