Menu

للمرة الأولى منذ إنشائها.. «هيئة المواصفات» تجتاز تقييم الأقران

أجراه التجمع الآسيوي للمترولوجيا

اجتاز المركز الوطني للقياس والمعايرة بالهيئة السعودية للمواصفات والمقاييس والجودة، تقييم الأقران Peer evaluation  الذي قام به التجمع الآسيوي للمترولوجيا (APMP)
للمرة الأولى منذ إنشائها.. «هيئة المواصفات» تجتاز تقييم الأقران
  • 7
  • 0
  • 0
فريق التحرير
صحيفة عاجل الإلكترونية
صحيفة عاجل الإلكترونية

اجتاز المركز الوطني للقياس والمعايرة بالهيئة السعودية للمواصفات والمقاييس والجودة، تقييم الأقران Peer evaluation  الذي قام به التجمع الآسيوي للمترولوجيا (APMP) ، طبقًا للمواصفة 17025-2017، وذلك في إنجاز سعودي يحقِّقه المركز للمرة الأولى في تاريخه؛ منذ إنشائه في عام 1986م.

ويعد تقييم الأقران (Peer Evaluation) من أرقى درجات التقييم الفني والإداري لمعاهد المعايرة، في إطار اتفاقية الاعتراف الدولي  CIPM MRA، وتقوم به مجموعة من المتخصصين العالميين في علوم المترولوجيا؛ حيث قيَّم المركز ستة خبراء دوليين من كوريا الجنوبية وتايلاند وأوكرانيا وتركيا، واستغرقت عملية التقييم بشقيها الفني والإداري أسبوعًا كاملًا؛ بهدف إثبات توافق الأداء المترولوجي لمختبرات المركز، مع متطلبات اتفاقية الاعتراف الدولي بمعايير القياس وشهادات المعايرة  .(CIPM MRA)

وأوضحت هيئة المواصفات، أن هذا التقييم خضعت له ستة مختبرات من مختبرات المركز الوطني للقياس والمعايرة، هي: مختبر الطول الموجي، قوالب القياس، القدرة، الطاقة، الممانعة الكهربية، الكتلة، ومختبر القوة.

وأسفرت نتائج التقييم عن نجاح المختبرات الستة بجدارة؛ حيث خلت تقارير المقيمين من نقاط عدم المطابقة zero NC، وهو شيء نادر الحدوث عند تقييم معاهد القياس والمعايرة العالمية.

ونوهت الهيئة، بأن تقييم الأقران الذي اجتازه المركز، يعد الخطوة الأساسية المؤهلة للاعتراف الدولي بقدرات القياس السعودية CMCs ، ونشرها على موقع المكتب الدولي للأوزان والمقاييس BIPM KCDB ؛ مما يجعل شهادات المعايرة، التي يصدرها المركز معترفًا بها في أوروبا وأمريكا وآسيا وإفريقيا وأستراليا، الأمر الذي يضع الهيئة في مصاف المؤسسات الموثوقة عالميًا في مجال المترولوجيا، ويعزِّز مكانتها الدولية.

وأشارت هيئة المواصفات، إلى أن المركز الوطني للقياس والمعايرة، هو إحدى الركائز الفنية لمنظومة القياس والمعايرة في المملكة؛ حيث يضم منظومة مختبرات فنية تتكون من (30) مختبرًا نوعيًا ومتخصصًا في علوم القياس والمعايرة الدقيقة، وهو الجهة الوطنية المنوط بها توفير الإسنادية الوطنية لخدمات القياس والمعايرة، والحفاظ على دقة معايير القياس الوطنية، ثم تحقيق مبدأ الإسناد المترولوجي لربط وحدات القياس الوطنية بالمنظومة الدولية.

يُذكر أن المركز الوطني للقياس والمعايرة بالهيئة السعودية للمواصفات والمقاييس والجودة، يعمل به 79 مختصًا من الشباب السعودي من حملة درجات الدكتوراه والماجستير والبكالوريوس في تخصصات الهندسة والفيزياء والكيمياء، وغيرها من التخصصات الدقيقة، ويباشرون إجراءات أكثر من 2015 اختبارًا لمعايرة أجهزة القياس المختلفة.

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك