Menu
القيادة تهنئ رئيس وزراء إثيوبيا بحصوله على نوبل للسلام

بعث خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز، اليوم السبت، برقية تهنئة إلى الدكتور آبي أحمد علي، رئيس وزراء جمهورية إثيوبيا الديمقراطية الاتحادية، بمناسبة منحه جائزة نوبل للسلام.

وقال خادم الحرمين: «يسرنا بمناسبة منحكم جائزة نوبل للسلام، أن نبعث لدولتكم أجمل التهاني، وأطيب التمنيات بالمزيد من النجاح، ولشعب جمهورية إثيوبيا الديمقراطية الاتحادية الشقيق التقدم والازدهار»، وفقًا لوكالة الأنباء السعودية (واس).

كما بعث الأمير محمد بن سلمان، ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع، برقية تهنئة، إلى رئيس وزراء جمهورية إثيوبيا، قال فيها «يسعدني بمناسبة منح دولتكم جائزة نوبل للسلام، أن أعرب لكم عن أصدق التهاني، وأطيب التمنيات، بالتوفيق والنجاح لدولتكم ولشعبكم الشقيق».

وكانت اللجنة النرويجية لجائزة نوبل للسلام، أعلنت أمس الجمعة، أنها «تأمل في أن تعزز جائزة نوبل للسلام، رئيس الوزراء الإثيوبي آبي أحمد، في عمله المهم من أجل السلام والمصالحة»، وفقًا لوكالة الانباء الالمانية.

وأضافت رئيسة اللجنة النرويجية لجائزة نوبل، بيريت ريس أندرسن، إن «إثيوبيا الآمنة والمستقرة والناجحة سيكون لها آثار إيجابية، وستساعد في تعزيز التآخي بين الأمم والشعوب في المنطقة».

وقالت للصحفيين: «نقدر عزمه على إجراء انتخابات ديمقراطية العام المقبل»، وتابعت: «إنه اعتراف وتشجيع... نعترف به كشخص أسهم في عملية السلام في دول الجوار.. وقد رصدنا مجهوداته في السودان وكينيا والصومال».

وكان آبي أحمد ضمن قائمة مرشحين للجائزة تضم 301 مرشح، ضمت القائمة هذا العام 223 فردًا و78 منظمة.

 

2020-07-10T19:31:26+03:00 بعث خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز، اليوم السبت، برقية تهنئة إلى الدكتور آبي أحمد علي، رئيس وزراء جمهورية إثيوبيا الديمقراطية الاتحادية، بمناسبة
القيادة تهنئ رئيس وزراء إثيوبيا بحصوله على نوبل للسلام
صحيفة عاجل
صحيفة عاجل

القيادة تهنئ رئيس وزراء إثيوبيا بحصوله على نوبل للسلام

تمنت للشعب الصديق مزيدًا من التقدم والازدهار

القيادة تهنئ رئيس وزراء إثيوبيا بحصوله على نوبل للسلام
  • 368
  • 0
  • 0
وكالة الأنباء السعودية ( واس )
13 صفر 1441 /  12  أكتوبر  2019   10:11 ص

بعث خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز، اليوم السبت، برقية تهنئة إلى الدكتور آبي أحمد علي، رئيس وزراء جمهورية إثيوبيا الديمقراطية الاتحادية، بمناسبة منحه جائزة نوبل للسلام.

وقال خادم الحرمين: «يسرنا بمناسبة منحكم جائزة نوبل للسلام، أن نبعث لدولتكم أجمل التهاني، وأطيب التمنيات بالمزيد من النجاح، ولشعب جمهورية إثيوبيا الديمقراطية الاتحادية الشقيق التقدم والازدهار»، وفقًا لوكالة الأنباء السعودية (واس).

كما بعث الأمير محمد بن سلمان، ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع، برقية تهنئة، إلى رئيس وزراء جمهورية إثيوبيا، قال فيها «يسعدني بمناسبة منح دولتكم جائزة نوبل للسلام، أن أعرب لكم عن أصدق التهاني، وأطيب التمنيات، بالتوفيق والنجاح لدولتكم ولشعبكم الشقيق».

وكانت اللجنة النرويجية لجائزة نوبل للسلام، أعلنت أمس الجمعة، أنها «تأمل في أن تعزز جائزة نوبل للسلام، رئيس الوزراء الإثيوبي آبي أحمد، في عمله المهم من أجل السلام والمصالحة»، وفقًا لوكالة الانباء الالمانية.

وأضافت رئيسة اللجنة النرويجية لجائزة نوبل، بيريت ريس أندرسن، إن «إثيوبيا الآمنة والمستقرة والناجحة سيكون لها آثار إيجابية، وستساعد في تعزيز التآخي بين الأمم والشعوب في المنطقة».

وقالت للصحفيين: «نقدر عزمه على إجراء انتخابات ديمقراطية العام المقبل»، وتابعت: «إنه اعتراف وتشجيع... نعترف به كشخص أسهم في عملية السلام في دول الجوار.. وقد رصدنا مجهوداته في السودان وكينيا والصومال».

وكان آبي أحمد ضمن قائمة مرشحين للجائزة تضم 301 مرشح، ضمت القائمة هذا العام 223 فردًا و78 منظمة.

 

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك