Menu
جونسون يعترف: هناك شعور عام بالإحباط من إجراءات تخفيف العزل

اعترف رئيس الوزراء البريطاني بوريس جونسون، اليوم (الأحد)، بأن هناك شعورًا عامًّا بالإحباط من الإجراءات التي اتخذتها حكومته للتخفيف من إجراءات العزل العام المفروضة بسبب فيروس كورونا، وذلك بعد انتقادات واسعة النطاق للقواعد الجديدة التي أقر بأنها أكثر تعقيداً.

وبينما أظهر استطلاع أجرته صحيفة «أوبزرفر» تزايد عدم الرضا عن تعامل جونسون مع الأزمة، كتب رئيس الوزراء في صحيفة «ميل أون صنداي»: «أدرك أن الناس سيشعرون بالإحباط من بعض القواعد الجديدة»، وفقاً لما نقلته وكالة «رويترز» للأنباء.

والأربعاء الماضي، بدأت الحكومة في تخفيف تدريجي للقيود في إنجلترا بتشجيع من لا يستطيعون العمل من منازلهم على العودة إلى وظائفهم، مع تجنب استخدام وسائل النقل العام، إن أمكن، بحسب «رويترز».

ولا تنطبق التغييرات على أقاليم أسكتلندا أو ويلز أو آيرلندا الشمالية، التي لم تخفف حكوماتها شبه المستقلة من الإغلاق. وثمة انتقادات بأن رسالة الحكومة مربكة، وأرسلت إشارات متضاربة. ولا يزال الناس ممنوعين من دعوة الأصدقاء والأقارب إلى منازلهم.

وحتى الآن توفي 34466 شخصًا في بريطانيا بعد أن ثبتت إصابتهم بكوفيد-19، المرض التنفسي الناتج عن فيروس كورونا، وهي أعلى وفيات بالمرض في أوروبا.

اقرأ أيضًا:

بريطانيا.. 468 وفاة جديدة بـ«كورونا» خلال الأربع وعشرين ساعة الأخيرة

2020-08-17T15:41:39+03:00 اعترف رئيس الوزراء البريطاني بوريس جونسون، اليوم (الأحد)، بأن هناك شعورًا عامًّا بالإحباط من الإجراءات التي اتخذتها حكومته للتخفيف من إجراءات العزل العام المفرو
جونسون يعترف: هناك شعور عام بالإحباط من إجراءات تخفيف العزل
صحيفة عاجل
صحيفة عاجل

جونسون يعترف: هناك شعور عام بالإحباط من إجراءات تخفيف العزل

أكثر من 34 ألف وفاة بكورونا في بريطانيا..

جونسون يعترف: هناك شعور عام بالإحباط من إجراءات تخفيف العزل
  • 70
  • 0
  • 0
فريق التحرير
24 رمضان 1441 /  17  مايو  2020   03:34 م

اعترف رئيس الوزراء البريطاني بوريس جونسون، اليوم (الأحد)، بأن هناك شعورًا عامًّا بالإحباط من الإجراءات التي اتخذتها حكومته للتخفيف من إجراءات العزل العام المفروضة بسبب فيروس كورونا، وذلك بعد انتقادات واسعة النطاق للقواعد الجديدة التي أقر بأنها أكثر تعقيداً.

وبينما أظهر استطلاع أجرته صحيفة «أوبزرفر» تزايد عدم الرضا عن تعامل جونسون مع الأزمة، كتب رئيس الوزراء في صحيفة «ميل أون صنداي»: «أدرك أن الناس سيشعرون بالإحباط من بعض القواعد الجديدة»، وفقاً لما نقلته وكالة «رويترز» للأنباء.

والأربعاء الماضي، بدأت الحكومة في تخفيف تدريجي للقيود في إنجلترا بتشجيع من لا يستطيعون العمل من منازلهم على العودة إلى وظائفهم، مع تجنب استخدام وسائل النقل العام، إن أمكن، بحسب «رويترز».

ولا تنطبق التغييرات على أقاليم أسكتلندا أو ويلز أو آيرلندا الشمالية، التي لم تخفف حكوماتها شبه المستقلة من الإغلاق. وثمة انتقادات بأن رسالة الحكومة مربكة، وأرسلت إشارات متضاربة. ولا يزال الناس ممنوعين من دعوة الأصدقاء والأقارب إلى منازلهم.

وحتى الآن توفي 34466 شخصًا في بريطانيا بعد أن ثبتت إصابتهم بكوفيد-19، المرض التنفسي الناتج عن فيروس كورونا، وهي أعلى وفيات بالمرض في أوروبا.

اقرأ أيضًا:

بريطانيا.. 468 وفاة جديدة بـ«كورونا» خلال الأربع وعشرين ساعة الأخيرة

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك