Menu
مركز القلب بالمدينة المنورة يجري عملية قلب مفتوح بفتحة لا تتجاوز 1.5 سم

نجح مركز أمراض وجراحة القلب بالمدينة المنورة من إدخال تقنية تساعد على تسريع خروج المرضى من المركز بعد إجراء عمليات القلب المفتوح، عن طريق استخدام تقنية المناظير وبفتحة لا يتعدى حجمها 1.5 سم أثناء نقل الوريد من الساق واستبداله بشرايين القلب أثناء العملية التي أجريت الثلاثاء الماضي؛ حيث كانت الطريقة التقليدية تتطلب فتح ما يزيد على 50 سم تمتد من الكاحل إلى الفخذ.

وأوضح المركز أن فريق جراحة القلب كبار بالمركز قام بإجراء عملية قلب مفتوح لمريض لاستبدال شرايين في القلب تكللت بالنجاح استخدم فيها تقنية استبدال الوريد بالمنظار، وذلك من خلال فتحة لا يتعدى حجمها من 1.5 إلى 2.5 سم؛ حيث يتم وصل المنظار بكاميرا فيديو تمكن الجراح من رؤية ما يريده لإيجاد الوعاء الدموي، وبعد ذلك يصنع الجراح قناة لإزالة الوعاء الدموي.

وأشار المركز إلى أن الفريق الطبي المعالج يتوقع خروج المريض من المركز في فترة أقصر بعكس ما كان متوقع في حال أجريت العملية بالطريقة التقليدية، والتي تتطلب فتح جرح طويل في الساق يخلف معه ندبة طويلة والتأخر في التئام الجرح وصعوبة في الحركة لفترة طويلة.

وأضاف المركز أن هذه التقنية تخفف الشعور بالألم بعد العملية وتجنب المريض المضاعفات المصاحبة لجرح الساق، ويوفر نتائج تجميلية أفضل، إضافة إلى تخفيف الألم وتقليل خطر الالتهاب وتقليل فترة الإقامة في المركز وسرعة التعافي والعودة إلى المنزل والعمل.

2020-10-01T22:01:35+03:00 نجح مركز أمراض وجراحة القلب بالمدينة المنورة من إدخال تقنية تساعد على تسريع خروج المرضى من المركز بعد إجراء عمليات القلب المفتوح، عن طريق استخدام تقنية المناظير
مركز القلب بالمدينة المنورة يجري عملية قلب مفتوح بفتحة لا تتجاوز 1.5 سم
صحيفة عاجل
صحيفة عاجل

مركز القلب بالمدينة المنورة يجري عملية قلب مفتوح بفتحة لا تتجاوز 1.5 سم

استخدم فيها تقنية استبدال الوريد بالمنظار

مركز القلب بالمدينة المنورة يجري عملية قلب مفتوح بفتحة لا تتجاوز 1.5 سم
  • 154
  • 0
  • 0
نوف العنزي
15 محرّم 1442 /  03  سبتمبر  2020   07:26 م

نجح مركز أمراض وجراحة القلب بالمدينة المنورة من إدخال تقنية تساعد على تسريع خروج المرضى من المركز بعد إجراء عمليات القلب المفتوح، عن طريق استخدام تقنية المناظير وبفتحة لا يتعدى حجمها 1.5 سم أثناء نقل الوريد من الساق واستبداله بشرايين القلب أثناء العملية التي أجريت الثلاثاء الماضي؛ حيث كانت الطريقة التقليدية تتطلب فتح ما يزيد على 50 سم تمتد من الكاحل إلى الفخذ.

وأوضح المركز أن فريق جراحة القلب كبار بالمركز قام بإجراء عملية قلب مفتوح لمريض لاستبدال شرايين في القلب تكللت بالنجاح استخدم فيها تقنية استبدال الوريد بالمنظار، وذلك من خلال فتحة لا يتعدى حجمها من 1.5 إلى 2.5 سم؛ حيث يتم وصل المنظار بكاميرا فيديو تمكن الجراح من رؤية ما يريده لإيجاد الوعاء الدموي، وبعد ذلك يصنع الجراح قناة لإزالة الوعاء الدموي.

وأشار المركز إلى أن الفريق الطبي المعالج يتوقع خروج المريض من المركز في فترة أقصر بعكس ما كان متوقع في حال أجريت العملية بالطريقة التقليدية، والتي تتطلب فتح جرح طويل في الساق يخلف معه ندبة طويلة والتأخر في التئام الجرح وصعوبة في الحركة لفترة طويلة.

وأضاف المركز أن هذه التقنية تخفف الشعور بالألم بعد العملية وتجنب المريض المضاعفات المصاحبة لجرح الساق، ويوفر نتائج تجميلية أفضل، إضافة إلى تخفيف الألم وتقليل خطر الالتهاب وتقليل فترة الإقامة في المركز وسرعة التعافي والعودة إلى المنزل والعمل.

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك