Menu
مليارات الدولارات الإيرانية «المجمدة» تدفعها للإفراج عن الناقلة الكورية

أعلنت كوريا الجنوبية، اليوم الجمعة، أن إيران أفرجت عن ناقلة نفط ترفع علم كوريا الجنوبية احتجزتها طهران، في مياه الخليج في يناير عندما كانت طهران تضغط للإفراج عن أصول إيرانية بمليارات الدولارات مجمدة بموجب العقوبات الأمريكية.

وقالت وزارة الخارجية الكورية الجنوبية، في بيان إن السلطات الإيرانية أطلقت سراح قبطان الناقلة مشيرة إلى أن السفينة أبحرت بسلام، وأشارت مواقع الكترونية تتيح إتباع مسارات سفن إلى أن ناقلة النفط البالغ طولها 147 مترا في طريقها نحو مضيق هرمز.

وكانت الناقلة «هانكوك تشيمي»، احتجزها الحرس الثوري الإيراني مع طاقمها المكون من عشرين بحارًا من جنسيات عدّة في مطلع يناير، بتهمة «انتهاكها المتكرر لقوانين البيئة البحرية».

وكانت إيران من مصدّري النفط الرئيسيين إلى كوريا الجنوبية إلى أن أوقفت سيول مشترياتها النفطية، بسبب العقوبات الأمريكية التي أعاد الرئيس السابق دونالد ترامب فرضها على طهران في 2018، في إطار سياسة «الضغوط القصوى» التي مارسها بهدف تجفيف عائداتها النفطية.

وتقول طهران إن لديها ما مجموعه 7 مليارات دولار من الأموال المجمّدة في سيول.

اقرأ أيضًا:

إيران تحاول استعادة الأموال المحتجزة باتفاق مع كوريا الجنوبية

2021-11-05T01:13:16+03:00 أعلنت كوريا الجنوبية، اليوم الجمعة، أن إيران أفرجت عن ناقلة نفط ترفع علم كوريا الجنوبية احتجزتها طهران، في مياه الخليج في يناير عندما كانت طهران تضغط للإفراج عن
مليارات الدولارات الإيرانية «المجمدة» تدفعها للإفراج عن الناقلة الكورية
صحيفة عاجل
صحيفة عاجل

مليارات الدولارات الإيرانية «المجمدة» تدفعها للإفراج عن الناقلة الكورية

بعد احتجازها لمدة 3 أشهر..

مليارات الدولارات الإيرانية «المجمدة» تدفعها للإفراج عن الناقلة الكورية
  • 1555
  • 0
  • 0
فريق التحرير
27 شعبان 1442 /  09  أبريل  2021   01:54 م

أعلنت كوريا الجنوبية، اليوم الجمعة، أن إيران أفرجت عن ناقلة نفط ترفع علم كوريا الجنوبية احتجزتها طهران، في مياه الخليج في يناير عندما كانت طهران تضغط للإفراج عن أصول إيرانية بمليارات الدولارات مجمدة بموجب العقوبات الأمريكية.

وقالت وزارة الخارجية الكورية الجنوبية، في بيان إن السلطات الإيرانية أطلقت سراح قبطان الناقلة مشيرة إلى أن السفينة أبحرت بسلام، وأشارت مواقع الكترونية تتيح إتباع مسارات سفن إلى أن ناقلة النفط البالغ طولها 147 مترا في طريقها نحو مضيق هرمز.

وكانت الناقلة «هانكوك تشيمي»، احتجزها الحرس الثوري الإيراني مع طاقمها المكون من عشرين بحارًا من جنسيات عدّة في مطلع يناير، بتهمة «انتهاكها المتكرر لقوانين البيئة البحرية».

وكانت إيران من مصدّري النفط الرئيسيين إلى كوريا الجنوبية إلى أن أوقفت سيول مشترياتها النفطية، بسبب العقوبات الأمريكية التي أعاد الرئيس السابق دونالد ترامب فرضها على طهران في 2018، في إطار سياسة «الضغوط القصوى» التي مارسها بهدف تجفيف عائداتها النفطية.

وتقول طهران إن لديها ما مجموعه 7 مليارات دولار من الأموال المجمّدة في سيول.

اقرأ أيضًا:

إيران تحاول استعادة الأموال المحتجزة باتفاق مع كوريا الجنوبية

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك