Menu
الكتل النيابية تختار «ميقاتي» لتشكيل حكومة لبنانية جديدة

أعلنت كتلة تيار المستقبل النيابية في لبنان، اليوم الإثنين، تسمية نجيب ميقاتي، رئيس الحكومة الأسبق ورجل الأعمال اللبناني، لتشكيل حكومة جديدة في البلاد.

كما أعلنت أيضًا الكتل النيابية التابعة لـ«حزب الله» و«المردة» و«التقدمي الاشتراكي»، تسمية ميقاتي لتشكيل الحكومة اللبنانية الجديدة.

وكان مصدر سياسي رفيع قال لوكالة «رويترز» إن معظم الكتل البرلمانية الرئيسية في البلاد اتفقت على تكليف ميقاتي بتشكيل الحكومة.

وأعلن نادي رؤساء الوزراء اللبنانيين السابقين، أمس الأحد، عن تأييده لاختيار ميقاتي لتشكيل حكومة جديدة، في محاولة أخرى لإنهاء الأزمة السياسية في لبنان.

ومن بين مؤيدي ميقاتي رئيس الحكومة السابق ورئيس تيار المستقبل سعد الحريري، الذي تخلى عن تشكيل حكومة جديدة الأسبوع الماضي، بعد إخفاقه على مدى عشرة أشهر تقريبا في الاتفاق مع رئيس البلاد ميشال عون على تشكيلها. وجاءت خطوة الحريري بعد صراع استمر شهورا على مناصب وزارية بينه وبين عون.

ومن المقرر أن يلتقي عون مع الكتل النيابية، اليوم الإثنين، للتشاور حول تسمية رئيس وزراء جديد. ووفقا للنظام السياسي في لبنان، يجب أن يشغل مسلم سني منصب رئيس الوزراء، بينما يتولى رئاسة البلاد مسيحي ماروني، ورئاسة البرلمان مسلم شيعي.

وتضغط الحكومات الغربية على الساسة اللبنانيين لتشكيل حكومة جديدة يمكنها بدء إصلاح مؤسسات الدولة التي تعاني من الفساد، وهددت بفرض عقوبات، وقالت إن الدعم المالي لن يتدفق قبل بدء الإصلاحات.

2021-10-07T10:20:08+03:00 أعلنت كتلة تيار المستقبل النيابية في لبنان، اليوم الإثنين، تسمية نجيب ميقاتي، رئيس الحكومة الأسبق ورجل الأعمال اللبناني، لتشكيل حكومة جديدة في البلاد. كما أع
الكتل النيابية تختار «ميقاتي» لتشكيل حكومة لبنانية جديدة
صحيفة عاجل
صحيفة عاجل

الكتل النيابية تختار «ميقاتي» لتشكيل حكومة لبنانية جديدة

الكتل النيابية تختار «ميقاتي» لتشكيل حكومة لبنانية جديدة
  • 137
  • 0
  • 0
فريق التحرير
16 ذو الحجة 1442 /  26  يوليو  2021   02:37 م

أعلنت كتلة تيار المستقبل النيابية في لبنان، اليوم الإثنين، تسمية نجيب ميقاتي، رئيس الحكومة الأسبق ورجل الأعمال اللبناني، لتشكيل حكومة جديدة في البلاد.

كما أعلنت أيضًا الكتل النيابية التابعة لـ«حزب الله» و«المردة» و«التقدمي الاشتراكي»، تسمية ميقاتي لتشكيل الحكومة اللبنانية الجديدة.

وكان مصدر سياسي رفيع قال لوكالة «رويترز» إن معظم الكتل البرلمانية الرئيسية في البلاد اتفقت على تكليف ميقاتي بتشكيل الحكومة.

وأعلن نادي رؤساء الوزراء اللبنانيين السابقين، أمس الأحد، عن تأييده لاختيار ميقاتي لتشكيل حكومة جديدة، في محاولة أخرى لإنهاء الأزمة السياسية في لبنان.

ومن بين مؤيدي ميقاتي رئيس الحكومة السابق ورئيس تيار المستقبل سعد الحريري، الذي تخلى عن تشكيل حكومة جديدة الأسبوع الماضي، بعد إخفاقه على مدى عشرة أشهر تقريبا في الاتفاق مع رئيس البلاد ميشال عون على تشكيلها. وجاءت خطوة الحريري بعد صراع استمر شهورا على مناصب وزارية بينه وبين عون.

ومن المقرر أن يلتقي عون مع الكتل النيابية، اليوم الإثنين، للتشاور حول تسمية رئيس وزراء جديد. ووفقا للنظام السياسي في لبنان، يجب أن يشغل مسلم سني منصب رئيس الوزراء، بينما يتولى رئاسة البلاد مسيحي ماروني، ورئاسة البرلمان مسلم شيعي.

وتضغط الحكومات الغربية على الساسة اللبنانيين لتشكيل حكومة جديدة يمكنها بدء إصلاح مؤسسات الدولة التي تعاني من الفساد، وهددت بفرض عقوبات، وقالت إن الدعم المالي لن يتدفق قبل بدء الإصلاحات.

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك