مقابل 44 مليار دولار.. ماسك يكمل صفقة الاستحواذ على تويتر ويقيل القيادة العليا للشركة

الملياردير إيلون ماسك
الملياردير إيلون ماسك

أتم الملياردير الأمريكي إيلون ماسك صفقة الاستحواذ على موقع تويتر مقابل 44 مليار دولار، وذلك بعد عدة شهور من الجدل بشأن إنهاء هذه الصفقة لصالحه.

وقرر ماسك إقالة القيادة العليا للشركة، والتي اتهمها في وقت سابق بـ«تضليله» فيما يتعلق بعدد الحسابات المزيفة على المنصة، وفقًا لـ «العربية».

وأقال الملياردير الأمريكي كلًا من الرئيس التنفيذي «باراغ أغراوال» والمدير المالي «نيد سيغال»، ورئيسة الشؤون القانونية والسياسات «فيجايا غادي».

يذكر أن ماسك قد أكد في وقت سابق أن موقع التواصل الاجتماعي الشهير «تويتر»، لن يكون مساحة مجانية للجميع.

وكان ماسك قد تقدم بعرض لشراء المنصة ووقع اتفاقًا بهذا الشأن في إبريل الماضي، لكنه تراجع عن قراره بعد ذلك، ما دفع المنصة إلى رفع دعوى قضائية ضده.

كما رفع الملياردير الأمريكي في شهر يوليو الماضي، دعوى قضائية مضادة للقضية التي رفعتها شركة تويتر لإلزامه بإتمام صفقة الاستحواذ عليها بمبلغ 44 مليار دولار.

قد يعجبك أيضاً

No stories found.
صحيفة عاجل
ajel.sa