أثناء تدشين الهويتين
أثناء تدشين الهويتين

تدشين هويتي «صنع في مكة» و«صنع في المدينة» لدعم المنتجات الوطنية


دشَّن الأمير خالد الفيصل، مستشار خادم الحرمين الشريفين أمير منطقة مكة المكرمة، والأمير فيصل بن سلمان بن عبدالعزيز، أمير منطقة المدينة المنورة هويتي "صنع في مكة" و"صنع في المدينة المنبثقة من برنامج "صنع في السعودية" الذي أطلقته هيئة تنمية الصادرات السعودية في مطلع عام 2021م، وذلك على هامش مؤتمر ومعرض خدمات الحج والعمرة "حج إكسبو 2023" المقام في محافظة جدة.

من جانبه، أكد وزير الصناعة والثروة المعدنية رئيس مجلس إدارة هيئة تنمية الصادرات السعودية بندر بن إبراهيم الخريِّف، أن إطلاق هويتي (صنع في مكة) و(صنع في المدينة) سيسهم في إثراء التجربة الدينية لزوّار مكة المكرّمة والمدينة المنورة، ويعزز نفاذ المنتجات الوطنية لمختلف الأسواق العالمية؛ وذلك نظرًا لما تمثِّله المشاعر المقدسة من ارتباط ديني وثيق للزوّار المسلمين من أرجاء العالم كافة.

وأوضح أن البرنامجين امتدادٌ للمظلة الرئيسة برنامج "صنع في السعودية" الذي يهدف إلى إظهار واقع المملكة المتميز بالعديد من المنتجات الوطنية غير النفطية، حيث تعكس الهوية الصناعية للمنتجات والخدمات المصنعة في المدينة ومكة عددًا من المعايير العالية التي يشترط استيفاؤها، مشيرًا إلى أن هناك أكثر من 1600 شركة وطنية منضمة لـ"صنع في السعودية" منها قرابة 20 مصنعًا وشركة منضمة إلى "صنع في مكة المكرمة" و "صنع في المدينة المنورة".

وأشار الخريِّف إلى أن مدينة مكة المكرمة تضم أكثر من 2000 مصنع تعمل في أكثر من 23 نشاطًا صناعيًّا باستثمارات تزيد عن 205 مليارات ريال، في حين تضم المدينة المنورة أكثر من 461 مصنعًا في أكثر من 20 نشاطًا صناعيًّا باستثمارات تبلغ 120 مليار ريال، لافتًا النظر إلى أن وجود أكثر من 10 آلاف مصنع وطني في جميع أنحاء المملكة يعكس مدى تطور الواقع الصناعي الذي يحظى بدعم كبير من القيادة الرشيدة -حفظها الله- نظرًا لما يمثله من أهمية إستراتيجية في دعم خطط رؤية المملكة 2030.


Related Stories

No stories found.
logo
صحيفة عاجل
ajel.sa