ارتفاع أسعار النفط في ظل تعاملات محدودة مع تزايد إصابات أوميكرون

ارتفاع أسعار النفط في ظل تعاملات محدودة مع تزايد إصابات أوميكرون

ارتفعت أسعار النفط في ختام تعاملات الاثنين، بعد تراجعها في بداية التعاملات على خلفية حالة من القلق من تفشي المتحور أوميكرون من فيروس كورونا حول العالم.

وارتفعت أسعار العقود الآجلة لخام غرب تكساس الوسيط وهو الخام القياسي للنفط الأمريكي إلى أكثر من 75 دولار للبرميل بعد تراجعها في الصباح بنسبة 1.2% إلى 72.94 دولارا للبرميل.

وأشارت وكالة بلومبرج للأنباء إلى أن سعر خام غرب تكساس تجاوز مستوى 75 دولار للبرميل لأول مرة خلال شهر في ظل تعاملات محدودة اليوم.

وتجاوز عدد المصابين بالمتحور أوميكرون في الولايات المتحدة، أعداد الإصابات التي تم تسجيلها خلال موجة السلالة دلتا من فيروس كورونا المستجد، في الوقت الذي سجلت فيه الصين أكبر عدد من الإصابات منذ يناير الماضي.

ورغم انتشار المتحور أوميكرون وإلغاء عدد كبير من رحلات الطيران بسبب الفيروس، فإن أرقام حركة الطيران ما زالت قوية خلال موسم عطلة رأس السنة وعيد الميلاد بحسب جون كيلدوف الشريك المؤسس لشركة أجيان كابيتال للاستثمار. وأضاف أن النشاط الاقتصادي القوي لعب دورا في "انتعاش الطلب على النفط  والذي رأيناه صباح اليوم".

وارتفع سعر خام غرب تكساس الوسيط بمقدار 1.77 دولار إلى 75.56 دولارا للبرميل تسليم فبراير المقبل، في حين ارتفع سعر خام برنت القياسي لنفط بحر الشمال بمقدار 2.33 دولار إلى 78.37 دولارا للبرميل تسليم فبراير المقبل.

كانت العقود الآجلة لخام برنت القياسي قد تراجعت في الصباح بشكل طفيف إلى 75.77 دولارا للبرميل، بعدما تراجعت بنسبة 0.9% يوم الجمعة الماضي.

وكان الخامان ارتفعا بنسب تراوحت بين 3 إلى 4% الأسبوع الماضي، عندما أظهرت دراسات أولية جرى نشرها في المملكة المتحدة وجنوب إفريقيا أن المتحور قد يتسبب في حالات أقل خطورة بالمقارنة بالمتحور دلتا.

ورغم ذلك، تجددت المخاوف بشأن الطلب بعدما ألغت شركات الطيران حول العالم نحو ثمانية آلاف رحلة طيران خلال عطلة عيد الميلاد، التي تستمر ثلاثة أيام، بسبب تفشي المتحور أوميكرون وتأخر الرحلات والإلغاءات الناجمة عن نقص الموظفين.

اقرأ أيضا: 

قد يعجبك أيضاً

No stories found.
صحيفة عاجل
ajel.sa