للمرة الثانية في ثلاثة أشهر.. انكماش الاقتصاد الأمريكي

سوق وول ستريت
سوق وول ستريت

شهد الاقتصاد الأمريكي انكماشًا جديدًا، للمرة الثانية في الأشهر الثلاثة الأخيرة، في إشارة غير رسمية على ما يبدو على بداية مرحلة من الركود الاقتصادي.

وأعلنت وزارة التجارة الأمريكية، اليوم الخميس، تراجع إجمالي الناتج المحلي القومي، بنسبة سنوية تصل إلى 0.9%، في الربع الثاني من العام، بعد أن تراجع بنسبة 1.6% في الأشهر الثلاثة الأولى من العام، حسب «ذا غارديان».

اقرأ أيضاً
الاحتياطي الفيدرالي الأمريكي يرفع الفائدة 75 نقطة أساس
سوق وول ستريت

وتعد هذه الأنباء ضربة قوية لإدارة الرئيس الأمريكي، جو بايدن، التي تستعد لخوض انتخابات التجديد النصفي في نوفمبر المقبل. وحاول مسؤولو البيت الأبيض تفادي الحديث عن الركود، بزعم أن بعض جوانب الاقتصاد الأمريكي لا تظل قوية.

ويقف معدل النمو في تناقض ملحوظ مع الزيادة السنوية القوية البالغة 6.9% في الناتج المحلي الإجمالي، المسجلة في الربع الأخير من العام 2021 عندما عاد الاقتصاد إلى حالة من الإغلاق بعد حالة الإغلاق التي فرضتها جائحة «كورونا».

وارتفعت معدلات التضخم إلى مستوى هو الأعلى في 40 عام تقريبًا، ما دفع الاحتياطي الفيدرالي الأمريكي إلى رفع سعر الفائدة الأساسي، أمس الأربعاء، بمعدل 75 نقطة أساس.

كما أظهرت بيانات وزارة التجارة الأمريكية تراجع القوى الشرائية للمستهلكين، وهي المحرك الأكبر للاقتصاد، في الربع الأخير، لكنها تظل إيجابية.

وارتفعت الأسعار بنسبة 9.1% على أساس سنوي، في يونيو الماضي، ما رفع أسعار البنزين والطعام والسكن إلى مستويات قياسية جديدة.

ورغم بعض القوة التي لا تزال تحتفظ بها بعض جوانب الاقتصاد الأمريكي، خصوصًا سوق الوظائف، فإن الآثار المدمرة لجائحة «كوفيد19» لا تزال ملموسة في الإمدادات العالمية، فضلًا عن الحرب في أوكرانيا التي رفعت أسعار الطاقة إلى مستويات قياسية.

قد يعجبك أيضاً

No stories found.
صحيفة عاجل
ajel.sa