خسائر الأصول الأجنبية تؤكد: استقرار الليرة التركية «وهمي»

خسائر الأصول الأجنبية تؤكد: استقرار الليرة التركية «وهمي»

قال تقرير نشرته صحيفة «نيويورك تايمز»، إن استمرار حفاظ الليرة التركية على استقرارها، يعكس «صورة وهمية»، يدعمها انخفاض صافي الأصول التركية الأجنبية بمقدار 5.9 مليار دولار.

ويشير الرقم، حسب الصحيفة الأمريكية، إلى تدفق الدولارات إلى السوق لتحقيق الاستقرار في سعر الليرة؛ وفي حين لم يعلن البنك المركزي التركي تدخله في عمليات التداول، تشير التقديرات إلى أنه منذ بداية الشهر الجاري، وصل تدخل البنك المركزي إلى مبلغ يتراوح ما بين 15 إلى 17 مليار دولار.  

وتثير تدخلات البنك المركزي التركي مخاوفًا بشأن احتياطيات تركيا من العملات الأجنبية بعد أن «أحرق» البنك المركزي في محاولة سابقة لتحقيق استقرار سعر الليرة قبل نحو عامين أكثر من 100 مليار دولار.

وبفعل هذه التدخلات، واصلت الليرة التركية الحفاظ على استقرارها «الوهمي»، واستقرت في أسعارها عند 11.2 ليرة مقابل الدولار الأمريكي الواحد. 

في المقابل، روجت القنوات الإعلامية المحسوبة على الحزب الحاكم «العدالة والتنمية» استقرار الليرة إلى خطة الطوارئ التي قدمها الرئيس أردوغان خلال الأسبوع الماضي، لكن الصورة على الأرجح ليست كاملة، حسب تقدير الصحيفة الأمريكية.

اقرأ أيضًا:

قد يعجبك أيضاً

No stories found.
صحيفة عاجل
ajel.sa