تحفيزًا لدور قطاع المقاولات في تحقيق أهداف رؤية 2030.. «سابك» ترعى منتدى المشاريع المستقبلية

يعد الحدث الأكبر في مجاله على مستوى الشرق الأوسط
تحفيزًا لدور قطاع المقاولات في تحقيق أهداف رؤية 2030.. «سابك» ترعى منتدى المشاريع المستقبلية

شاركت الشركة السعودية للصناعات الأساسية «سابك» راعيًا مضيفًا لمنتدى المشاريع المستقبلية (FPF) في نسخته الثانية الذي تنظمه الهيئة السعودية للمقاولين في الرياض من 25 إلى 26 فبراير 2020 برعاية الأمير محمد بن عبدالرحمن بن عبدالعزيز نائب أمير منطقة الرياض، وحضور المدير العام لإدارة المشاريع الكبرى في «سابك» المهندس عبدالعزيز القحطاني.

وجاءت هذه المشاركة في إطار إسهام «سابك» بشكل أساسي في تعزيز الاقتصاد الوطني وتحقيق أهداف رؤية المملكة 2030م، إيمانًا من الشركة بأهمية هذا المنتدى في تبادل الخبرات ونقل المعرفة لهدف تحفيز وتطوير قطاع الإنشاءات والمقاولات في المملكة.

وتضمنت مشاركة «سابك» في المنتدى إقامة جناح تعريفي للقاء المستثمرين وأصحاب المشاريع والمقاولين وتعريفهم بتجربة سابك وخبراتها وأهم منتجاتها في مجال الإنشاءات ودورها في دعم المشاريع المستقبلية.

كما شملت المشاركة ورقة عمل رئيسية من مدير إدارة تطوير المشاريع في «سابك» المهندس تركي الرشيد، تناول خلالها خطوات الشركة في تطوير خبراتها بمجال إدارة المشاريع ودعمها للمحتوى المحلي، كما استعرض مشاريع سابك المستقبلية.

جديرٌ بالذكر أن المنتدى يعد الحدث الأكبر في مجاله على مستوى الشرق الأوسط، ويعد منصة لتحفيز قطاع المقاولات من خلال تبادل الخبرات والأفكار حول أفضل الطرق والممارسات لإيجاد القيمة المضافة للاقتصاد؛ وذلك بوجود 35 جهة مشاركة، وطرح 850 مشروعًا بتكلفة تقديرية تتجاوز 600 مليار ريال.

اقرأ أيضًا:

X
صحيفة عاجل
ajel.sa