موسكو: روسيا والسعودية ملتزمتان بأهداف «أوبك+»

روسيا والسعودية
روسيا والسعودية

قالت الحكومة الروسية، في بيان يوم الجمعة، إنها لا تزال ملتزمة هي والسعودية بشدة بأهداف اتفاق "أوبك+" للحفاظ على استقرار السوق وتحقيق التوازن بين العرض والطلب في أسواق النفط العالمية.

واجتمع نائب رئيس الوزراء الروسي ألكسندر نوفاك مع وزير الطاقة السعودي الأمير عبد العزيز بن سلمان، لبحث التعاون بين البلدين في إطار اتفاق "أوبك+" الذي يحدد حصص إنتاج النفط في محاولة لتحقيق التوازن في الأسعار العالمية، بحسب "رويترز".

اقرأ أيضاً
تحالف «أوبك+» يدرس إبقاء إنتاج النفط دون تغيير أو زيادته قليلًا
روسيا والسعودية

وكانت مصادر قالت لوكالة رويترز أمس، إن منظمة أوبك وحلفاءها سيدرسون إبقاء إنتاجهم من النفط دون تغيير خلال شهر سبتمبر عندما يلتقون الأسبوع المقبل، على الرغم من دعوات من الولايات المتحدة بضخ مزيد من الإمدادات، وإن كانوا سيبحثون أيضًا على الأرجح زيادة طفيفة في الإنتاج.

وبحلول الشهر المقبل ستكون (أوبك) وحلفاؤها بقيادة روسيا، وهي المجموعة المعروفة باسم "أوبك+"، قد أنهت بالكامل عمليات خفض في الإنتاج نفذتها منذ جائحة كوفيد-19 في 2020.

وزادت أسعار النفط في 2020 لأعلى مستوياتها منذ عام 2008 وتخطت 139 دولارًا للبرميل في مارس بعد أن فرضت الولايات المتحدة وأوروبا عقوبات على روسيا بسبب أزمة أوكرانيا.

وتراجعت الأسعار منذ ذلك الحين لنحو 108 دولارات في ظل تزايد المخاوف من أن التضخم الحاد، الارتفاع وزيادة أسعار الفائدة سيؤديان إلى ركود سيضعف الطلب.

وكان تحالف "أوبك+" أبقى على سياسته لزيادة الإنتاج لشهر أغسطس بمقدار 648 ألف برميل، بدون تغيير، رغم مطالب الدول المستهلكة بزيادة الإنتاج لتهدئة الأسعار.

وسيجتمع تحالف "أوبك +" الذي يضم روسيا في 3 أغسطس لمراجعة سياسة الإنتاج الشهرية.

قد يعجبك أيضاً

No stories found.
صحيفة عاجل
ajel.sa