« ستاندرد آند بورز» تعدل النظرة المستقبلية للكويت إلى «سلبية»

مع استمرار تناقص صندوق الاحتياطي العام
« ستاندرد آند بورز» تعدل النظرة المستقبلية للكويت إلى «سلبية»

قامت «ستاندرد آند بورز» بتعديل النظرة المستقبلية للكويت إلى «سلبية» بعد أن كانت «مستقرة»، مشيرة إلى أن السيولة الرئيسية لصندوق الاحتياطي العام، لن تكون كافية لتغطية العجز لدى الحكومة.

وذكرت وكالة التصنيف الائتماني، وفقًا لرويترز، أن رصيد صندوق الاحتياطي العام الكويتي كان يتناقص باطراد على مدار السنوات الثلاث الماضية، لكن هذه العملية تسارعت خلال الشهور الأخيرة بعد تراجع أسعار النفط.

وتوقعت وكالة التصنيف الائتماني أن يكون العجز لدى الحكومة المركزي بالكويت عند نحو 40% من الناتج المحلي الإجمالي في السنة المالية 2020، وذلك بارتفاع عن 10% كانت تشير التقديرات إليها العام الماضي، مقدرة أنَّ صندوق الاحتياطي العام لن يكون قادرًا وحده على تمويل عجز بهذا الحجم.

وقالت «ستاندرد آند بورز»، إنَّ الاستنزاف التام لصندوق الاحتياطي العام الكويتي، قد يؤدّي إلى ضغط كبير على الموازنة، مما قد يدفع إلى تعديل غير منضبط للإنفاق.

وتشير تقديرات صندوق النقد الدولي، إلى أنَّ العجز في الموازنة الكويتية سيتجاوز 11% من الناتج المحلي الإجمالي في 2020م، مقارنة مع فائض قدره 4.8% في عام 2019م.

اقرأ أيضًا:

X
صحيفة عاجل
ajel.sa