مختص تقني: وجود شركة سعودية في منصة «تويتر» خطوة ذكية وإيجابية

أكد المختص التقني عبدالعزيز الحمادي، أن وجود شركة سعودية في شبكة ومنصة تويتر العالمية ذات التأثير العالمي في صنع القرار، تعد خطوة إيجابية وذكية.

وأضاف، في مداخلة مع قناة «الإخبارية» أن مشاركة الأمير الوليد بن طلال، ومكتبه الخاص بذلك العدد الكبير من الأسهم، خطوة مميزة لشبكة من المتوقع أن يكون لها مستقبل كبير في صناعة القرار العالمي على المستويين الشعبي والحكومي.

ووصف الحمادي إقدام شركة المملكة القابضة على أن يكون لها قدم ثابتة في هذه المنصة بـ«الخطوة الذكية»، لافتًا إلى أنه من المتوقع خلال الفترة المقبلة أن تشهد شركة تويتر تغييرات إيجابية، وسيكون لها تأثير إيجابي في شركة المملكة القابضة وفي مكتب الأمير الوليد بن طلال.

وكان الأمير الوليد بن طلال، قد أعلن، مساء أمس الجمعة، إنهاء تحويل حصته وحصة شركة «المملكة القابضة» في أسهم تويتر الحالية بقيمة 7 مليارات ريال أو ما يُعادل نحو 1.89 مليار دولار إلى شركة تويتر الخاصة الجديدة.

وجاء في بيان نشره الأمير الوليد بن طلال، عبر حسابه في «تويتر»، أن بذلك تكون شركة المملكة القابضة والمكتب الخاص بصاحب السمو الملكي الأمير الوليد بن طلال بن عبدالعزيز آل سعود ثاني أكبر المساهمين في تويتر بعد إيلون ماسك.

قد يعجبك أيضاً

No stories found.
صحيفة عاجل
ajel.sa