3 % ارتفاعًا في العقود الآجلة الأمريكية للغاز الطبيعي

منشآت الغاز الطبيعي
منشآت الغاز الطبيعي

سجلت العقود الآجلة الأمريكية للغاز الطبيعي ارتفاعًا بأكثر من ثلاثة بالمئة في تعاملات متقلبة أمس الإثنين، وذلك بدعم من عوامل فنية وتراجع طفيف في تقديرات الإنتاج للأسبوع.

وأنهت عقود الغاز تسليم أكتوبر المقبل جلسة التداول في بورصة نايمكس مرتفعة 25.3 سنت، أو 3.2 بالمئة، لتسجل عند التسوية 8.249 دولار للمليون وحدة حرارية بريطانية، بحسب "رويترز".

يأتي ذلك بعدما هبطت عقود الغاز حوالي تسعة بالمئة الأسبوع الماضي، في أكبر خسارة أسبوعية منذ أواخر يونيو الماضي والمرة الأولى التي ينخفض فيها لثلاثة أسابيع متتالية منذ مطلع يوليو.

وارتفعت العقود الآجلة الأمريكية للغاز حوالي 123 بالمئة حتى الآن هذا العام إذ تبقي أسعار أعلى في أوروبا وآسيا الطلب على صادرات الغاز الطبيعي المسال الأمريكية قوية. وقفزت أسعار الغاز العالمية بسبب تعطلات في الإمدادات وعقوبات مرتبطة بالغزو الروسي لأوكرانيا في 24 فبراير شباط.

وجاء الارتفاع في عقود الغاز الأمريكية رغم استمرار إغلاق مصنع فريبورت لتصدير الغاز الطبيعي المسال في تكساس والذي كان يستهلك حوالي ملياري قدم مكعبة يوميًا من الغاز قبل إغلاقه في الثامن من يونيو الماضي.

قد يعجبك أيضاً

No stories found.
صحيفة عاجل
ajel.sa