بـ3 مليارات قدم مكعب يوميًّا.. حقل «ظهر» يرفع إنتاج مصر من الغاز

نجحت في تحقيق الاكتفاء الذاتي
بـ3 مليارات قدم مكعب يوميًّا.. حقل «ظهر» يرفع إنتاج مصر من الغاز

أكّد المهندس طارق الملا وزير البترول المصري- اليوم الأربعاء- أنّ إنتاج حقل «ظهر» سيتجاوز ثلاثة مليارات قدم مكعب غاز يوميًّا خلال العام الماضي.

وقال خلال رئاسته اجتماع الجمعية العامة لشركة «بتروشروق»؛ لاعتماد الموازنة التخطيطية للعام المالي الجديد 2019 / 2020، بحسب وكالة «أنباء الشرق الأوسط» المصرية (رسمية)، إنّه من المهم الالتزام بخطط وبرامج العمل والتوقيتات الزمنية المحددة؛ لاستكمال باقي مراحل مشروع تنمية حقل «ظهر»، الذي يستهدف إضافة نحو مليار قدم مكعب غاز إلى الإنتاج الحالي للحقل لتصل معدلات الإنتاج القصوى منه إلى أكثر من ثلاثة مليارات قدم مكعب يوميًّا.

وأضاف: «ما تحقّق من إنجاز خلال العام الماضي في مشروع تنمية حقل ظهر يُعد علامة بارزة في تاريخ صناعة الغاز المصرية بل والعالمية لما شهده من تحقيق أرقام قياسية شهد بها الجميع مقارنة باكتشافات الغاز الكبرى المماثلة وذلك نتيجة الدعم المستمر من الرئيس عبد الفتاح السيسي والتعاون والتنسيق الكامل مع الشركاء الأجانب والدور المهم لشركات البترول المصرية المنفذة للمشروع».

وأشار إلى أنّ إنتاج حقل ظهر من الغاز خلال العام الماضي كان له بالغ الأثر في تحقيق مصر الاكتفاء الذاتي من الغاز وكان نتيجة ذلك الإعلان عن توقف مصر عن استيراد الغاز المسال، وهو ما حقّق وفرًا من النقد الأجنبي، موضحًا أنّ غاز حقل ظهر بعد ضخه في الشبكة القومية للغازات الطبيعية المنتشرة في ربوع مصر أصبح في كل منزل مصري يصل إليه الغاز.

من جانبه، أوضح المهندس عاطف حسن رئيس شركة «بتروبل» أنّ الشركة نجحت خلال العام المالي 2018/2019، في زيادة إنتاج حقل ظهر ليصل إلى ملياري قدم مكعب غاز يوميًّا في سبتمبر الماضي، لافتًا إلى أنّه تمّ عمل دراسات للاستغلال الأمثل لمحطات المعالجة للوصول إلى أقصى إنتاج ممكن ما أسهم في إضافة أكثر من 100 مليون قدم مكعب ليتخطى الإنتاج الحالي للحقل 2.1 مليار قدم مكعب يوميًّا قبل الموعد المخطط بنحو عام كامل.

وأكد حرص الشركة على تحفيز الاستثمار في المشروع؛ حيث بلغت الموازنة الفعلية بأعمال التنمية نحو 3.2 مليار دولار بزيادة نسبتها 24% على المخطط؛ وذلك للإسراع بوضع باقي مراحل المشروع على الإنتاج، حيث نجحت الشركة في وضع وحدة المعالجة الرابعة بالمحطة البرية على خريطة الإنتاج في يوليو الماضي، وكذلك خط إنتاج بحري بقطر 30 بوصة في شهر أغسطس الماضي، والانتهاء من حفر عشرة آبار ووضعها على الإنتاج حتى الآن.

ونوّه بأنّ الشركة وضعت خطة استثمارية خلال موازنة العام المالي 2019 / 2020 تبلغ 1.2 مليار دولار للاستمرار في تكثيف الأنشطة التنموية بمنطقة ظهر، ووضع خطة طموح تهدف لإنتاج نحو مليار قدم مكعب غاز بالإضافة إلى 1.8 مليون برميل متكثفات ليصل الإنتاج الكلي بعد اكتمال مراحل المشروع إلى أكثر من ثلاثة مليارات قدم مكعب غاز يوميًّا.

وفى نهاية أعمال الجمعية، أعلن رئيس شركة «بتروبل» تحقيق الشركة حاليًّا أرقامًا قياسية في إجمالي إنتاج الشركة؛ حيث وصل إلى 752 ألف برميل زيت مكافئ يوميًا، يتضمّن نحو 3.6 مليار قدم مكعب يوميًّا من الغاز (شاملًا إنتاج حقل ظهر).

و«ظهر» هو أكبر حقل غاز في مصر تمّ اكتشافه في البحر الأبيض المتوسط في عام 2015 من قبل شركة إيني الايطالية، وهو من أكبر الحقول المكتشفة في البحر الأبيض المتوسط، متجاوزًا حقل غاز ليفياثان الإسرائيلي.

X
صحيفة عاجل
ajel.sa