محلل اقتصادي يوضح كيفية مواجهة الأسرة التضخم والأزمات المالية

المحلل المالي والاقتصادي، الدكتور محمد مكني
المحلل المالي والاقتصادي، الدكتور محمد مكني

كشف المحلل المالي والاقتصادي، الدكتور محمد مكني، الوسائل والإجراءات التي يمكن أن تتبعها الأسرة والأفراد في مواجهة التضخم المالي والأزمات الاقتصادية.

وأشار خلال استضافته في برنامج «يا هلا» على قناة «روتانا خليجية»، أنه لا بد من وجود خطة لمواجهة هذه الأزمة داخل الأسرة، لافتًا إلى أن الثقافة المالية موجودة في المجتمع، ولكن السلوك المالي لا يزال به الكثير من المشكلات.

وأضاف مكني أن المجتمع بحاجة إلى تعزيز مفهوم الثقافة المالية وتحويله إلى سلوك، من خلال خطط مالية يتم من خلالها التفرقة بين السلع الأساسية التي نحن في أمسّ الحاجة إليها وما بين السلع الكمالية.

ونصح المحلل المالي والاقتصادي بضرورة إنشاء صندوق ادخاري جيد، وصندوق آخر للطوارئ، كما شدد على ضرورة تخفيف التكاليف والإنفاق في الجانب الكمالي.

ولفت إلى أن هذه الخطط تختلف باختلاف مصادر ومقدار الدخل لكل أسرة، موضحًا أن فشل الخطة المالية في المرة الأولى والثانية، يعد أمرًا طبيعيًا؛ لأنه سلوك يحتاج إلى وقت للتعود عليه.

وأشار مكني إلى أن هذه الخطط هي الملاذ الآمن الذي يمكن من خلاله مواجهة هذه التحديات.

قد يعجبك أيضاً

No stories found.
صحيفة عاجل
ajel.sa