مخرجا فيلم الرعب «جنون»: أحداثه استدعت تصويره في أمريكا

قال مخرجا فيلم الرعب السعودي «جنون»، معن وياسر عبدالرحمن، إن فكرة الفيلم بدأت أثناء سكنهما في عمارة معظم سكانها من مشاهير السوشيال ميديا في الولايات المتحدة.

وأوضح مخرجا الفيلم لقناة الإخبارية، أنه أثناء دراستهما في لوس أنجلوس، تعرفا عن قرب على عالم مشاهير السوشيال ميديا، واكتشفا أن لديهما هوسًا بالشهرة حتى لو أدى ذلك إلى ارتكاب مخالفات قانونية.

وأضافا أنه تم التصوير في الولايات المتحدة، كنوع من التغيير، ولمعرفة رد فعل الشباب السعودي لو وجد نفسه في موقف ما خارج المملكة.

إضافة إلى أن أحداث القصة نفسها استدعت أن يكون التصوير في الولايات المتحدة.

يُذكر أنه بدأ عرض فيلم الرعب «جنون»، في صالات العرض بالمملكة يوم الخميس الماضي.

وتدور أحداث الفيلم حول مجموعة من الشباب الذين يبحثون عن الشهرة عبر منصة يوتيوب، وهو ما يجعلهم يعرضون حياتهم للخطر.

والفيلم من بطولة معن عبدالرحمن، وآيدا القصي، وسمية رضا، ونوان ريبيرو، وصالح عالم، وخيرية نظمي، ومن إخراج معن وياسر عبدالرحمن.

قد يعجبك أيضاً

No stories found.
صحيفة عاجل
ajel.sa