مصرع الفنان اللبناني جورج الراسي في حادث سير قرب الحدود السورية

الفنان اللبناني جورج الراسي
الفنان اللبناني جورج الراسي

لقي المطرب اللبناني جورج الراسي مصرعه، جراء حادث سير مروع، فجر السبت، عند الحدود السورية اللبنانية.

وتوفي الراسي إثر اصطدام سيارته بحاجز وسطي في محلة المصنع، عند النقطة الفاصلة بين الحدود اللبنانية والسورية، كما توفيت سيدة أخرى كانت برفقته أثناء الحادث، وفقًا لـ«سكاي نيوز».

وأوضحت صور تداولها رواد مواقع التواصل الاجتماعي تضرر سيارة الفنان اللبناني بشكل كبير، كما أظهرت تحطم مقدمة السيارة سوداء اللون بشكل كبير.

وبسبب تحطم السيارة بشكل كامل اضطر عناصر الصليب الأحمر والدفاع المدني إلى استخدام أدوات حادة و3 آليات لانتشال الجثتين، في عملية استغرقت نحو 40 دقيقة.

ورحل الفنان اللبناني عن عمر ناهز 39 عامًا بعد مسيرة فنية انطلقت وهو في السادسة عشرة من عمره، ولكن الجمهور بدأ يتعرف عليه بصوته الطربي بشكل أوسع خلال العقد الأول من الألفية الجديدة، قبل أن يقل نشاطه الفني في السنوات الأخيرة.

يذكر أن الراسي له الكثير من الألبومات، وأغنيات كثيرة بلهجات مختلفة خصوصًا اللبنانية والمصرية، حقق بعضها انتشاراً في البلدان العربية.

قد يعجبك أيضاً

No stories found.
صحيفة عاجل
ajel.sa