السينما السعودية
السينما السعودية

نمو متصاعد بقطاع السينما في المملكة.. وخبراء: تسير في الاتجاه الصحيح

أكدت مجموعة من الخبراء في مجال صناعة السينما، أن المملكة تسير في الاتجاه الصحيح بمجال صناعة الأفلام؛ فهي تشهد نموًّا متصاعدًا، وذلك في إطار دعم الحراك السينمائي، وتطوير القطاع وبيئة الإنتاج المحلية، جاء ذلك في ندوة «مستقبل صناعة السينما في المملكة» التي شارك فيها منتج ومصمم الأفلام مالك نجر، والمخرج فيصل بالطيور، بالإضافة إلى رئيس جمعية السينما السعودية هناء العمير، وأدارها الأستاذ المساعد بكلية الإعلام والاتصال بجامعة الإمام الدكتور سعيد الزهراني.

مستقبل السينما السعودية مشرق

وتحدَّث المخرج السعودي فيصل بالطيور عما وصلت إليه السينما السعودية، رغم الحداثة ومدى وجودها في المهرجانات الإقليمية والدولية، مؤكدًا تفاؤله بالنسبة للمستقبل وللفنانين السعوديين، مضيفًا أن مستقبل السينما السعودية مشرق؛ لأنها صناعة واعدة؛ لكنها تحتاج للمزيد من المثابرة والعمل، لا سيما وأن الشغف كبير لدى السعوديين لإدراك النجاح.

وأشار بالطيور إلى أن السينما السعودية تقدم نفسها كهيئة رائدة وقادمة وبقوة في مجال صناعة الأفلام والإنتاج السينمائي؛ نظير ما تزخر به المملكة من مقومات بشرية وثقافية وفنية، وهو ما يجعلها مركزًا جديدًا وحاضنة لصناعة الأفلام والسينما في المنطقة.

وبيَّن المنتج مالك نجر أن مشاركة المملكة في المهرجانات يؤدي بشكل حتمي إلى تعزيز ريادتها القادمة، ذاكراً عن صناعة الأنميشن «هناك تجارب جيدة لموضوع صناعة الأنميشن، والأهم هو أننا بدأنا نهتم بهذه الصناعة المتخصصة في عالم الرسوم المتحركة، وهناك من سيتخصص في مجال الرعب أو الإثارة والغموض أو القصص العائلية».

الكم يصنع الكيف

وبيّنت رئيس جمعية السينما السعودية هناء العمير عن عدد الأفلام التي تنتجها السعودية قائلةً إن «الكم يصنع الكيف»، ومع تراكم الخبرات سيتزايد المنتمون للصناعة ونسدّ الثغرات السابقة، مشيرةً إلى سبب وجود المنصات الرقمية التي اختلفت رحلة الأفلام السينمائية فيها عن السابق، وبالمعرفة ووضع الإستراتيجيات واستقطاب الخبرات من العالم نستطيع أن نصنع ما يمثلنا، ولا نحتاج إلى صناعة مقلدة لديزني، ولكن يمكن أن نوجِّه لنموذج آخر.

Related Stories

No stories found.
صحيفة عاجل
ajel.sa