وجهة جديدة للمطاعم العالمية.. «بجيري الدرعية» يستقبل الزوار أوائل 2022

وجهة جديدة للمطاعم العالمية.. «بجيري الدرعية» يستقبل الزوار أوائل 2022

أعلنت هيئة تطوير بوابة الدرعية افتتاح وجهة راقية للمطاعم بداية العام القادم 2022 على مساحة تبلغ  15 ألف متر مربع في الدرعية التاريخية شمالي غرب الرياض.

وسيضم المشروع الذي يحمل اسم "مطل البجيري" أربعة مطاعم حاصلة  على أعلى تصنيفات ميشلان، وهي "برونو" و"تاتل" و"هاكاسان؛ و"لونغ تشيم"، من بين عشرين مطعماً عالميا، مختارة بعناية لترضي جميع رغبات الزوار من داخل المملكة وخارجها.

يعد هذا المشروع جزءا هاما من خطة هيئة تطوير بوابة الدرعية الطموحة لجعل الدرعية وجهة تاريخية وثقافية وأسلوب حياة مميز، إذ ستتميز منطقة الطعام الراقية بإطلالات مباشرة على موقع "الطريف التاريخي" المدرج على قائمة اليونيسكو للتراث العالمي، والرمز الفريد لتاريخ المملكة العربية السعودية العريق.

بهذه المناسبة صرّح الرئيس التنفيذي لهيئة تطوير بوابة الدرعية السيد جيري إنزيريلو: "فخورين للغاية باستعدادنا لافتتاح أول منطقة تم تطويرها تبعاً لمشروع بوابة الدرعية في أوائل العام المقبل 2022، الأمر الذي يبين التقدم الملموس الذي أحرزناه في تطبيق رؤية 2030 الطموحة والشاملة لصاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان ولي العهد، والتي نتشرف أن نكون من خلالها جزءاً من التحول الهائل الذي تشهده المملكة. وضمن جهودنا لتطوير مدينة الدرعية التاريخية بقالب حديث، نتطلع لاستقبال الزوار من داخل المملكة وجميع أنحاء العالم قريباً ليستمتعوا بتجربة هذه المطاعم في بيئة رائعة.".

من جهته قال جوناثان تيمز ، رئيس شركة الدرعية للتطوير: “من المقرر أن يصبح مطل البجيري الوجهة الأولى لتناول الطعام الفاخر في المملكة، والذي يتميز بموقعه الجذاب المطل على وادي حنيفة وحي الطريف التاريخي. واليوم، يسعدنا أن نرحب باثنتي عشرة علامة تجارية عالمية، منها أربعة مطاعم حاصلة على نجمة ميشلان، في الدرعية.  مما سيجعل الدرعية وجهة للسياحة والزيارة على مستوى المملكة"، ولإبراز الأهمية التاريخية لمدينة الدرعية كونها مكاناً لالتقاء الحضارات، جرى تصميم منطقة المطاعم حسب الطراز المعماري وأساليب البناء النجدية التقليدية بشكل يناسب التنقل سيراً على الأقدام دون عناء.

ويتوقع أن تستقبل الدرعية عند اكتمالها 27 مليون زائر سنوياً، وسيكون افتتاح "مطل البجيري" هو انطلاقة تحقيق هذا الهدف الطموح.

وقد تم تخطيط قائمة المطاعم بعناية لضمان تمثيل المطاعم الفاخرة للمكانة المرموقة التي تتمتع بها.

مدينة الدرعية، مع الأخذ بعين الاعتبار أطعمة الشرق الأوسط والأطعمة السعودية خاصة، وذلك لضمان الأصالة وتلبية رغبات الزائر المحلي والعالمي.

فمن المطعم الصيني الفاخر "هاكاسان؛ إلى الفرنسي "كافي دو ليسبلاناد" و"استروز" الأشهر باللحم البقري في بيفرلي هيلز، ستضع هذه المطاعم المشروع في مصاف الوجهات العالمية وستجتذب في الوقت ذاته المواطن والمقيم اللذين يتوقان لتجربة هذه المطاعم في المنطقة.

وفي الوقت الذي تتخذ فيه المملكة خطوات عظيمة باتجاه تمكين المرأة، ستأتي رائدة الأعمال الشهيرة ديم البسام بمطاعمها المعروفة إلى "مطل البجيري"، ومنها "ساموير" المفضل لدى محبي أطعمة الشرق الأوسط، كما سيضمن مطعم "شوغار" ومقهى "غرايند" الأنيق حصول المطاعم المحلية على وجهة مثالية لتقديم مأكولاتها.

إلى جانب ذلك، ستأتي "ناتاشا سيديريس" بمطعمها "فلامنجو روم باي تاشاز" المستلهم من السحر والغموض الإفريقي، والتي تستعرض أطباقاً كلاسيكية أنيقة وبسيطة محضرة بطريقة حديثة. أما "رؤيا صالح" فستقدم مطعمها العالمي "فيلا ماماز"، والذي تتباهى بمزيجه من أطباق الشرق الأوسط التي تتميز بالمكونات العضوية والفصلية والمحلية.

ومن المطاعم السعودية المحلية التي ستتواجد بقوة هناك أيضاً كلاً من "صم بلس ثينجز" العائلي المريح الذي سيقدم أطباقاً عالمية، و"تكية" وهو أول مطعم سعودي راقٍ يقدم أطباقاً سعودية معاصرة.

وسيوفر مطعم المعجنات الباريسية الشهير "آنجلينا" جواً أوروبياً مميزاً، كما سيباع مشروب الشوكولاتة الساخنة الذي تشتهر به في شوارع الدرعية، أما "سارابيثز" فسيقدم الطابع الأمريكي المريح من المقاهي. وسيسعى مطعم "برنش آند كيك" من برشلونة على إرضاء أذواق أولئك الذين يعشقون الأطباق المبتكرة من مكونات تقليدية في أي وقت من اليوم في بيئة عصرية تتسم بالأناقة البوهيمية.

ويقدم مطعم "لونغ تشيم" الذي نال إعجاب النقاد الطعام التايلندي الفاخر إلى المنطقة، بينما يأتي مطعم "تاتل" بفخامته المحببة من ميامي وإيبيزا ومدريد إلى الدرعية. أما مطعم "برونوز" وهو المطعم الثاني التابع لعلامة "شيز برونوز" الشهيرة التي كانت دومآ جزءاً من الريفييرا الفرنسية، فسيقدم المأكولات الإيطالية الفاخرة.

"ماستروز" و"برونو" و"كافيه دو ليسبلانداد" هي مطاعم جديدة في منطقة الشرق الأوسط بشكل عام. فهذه هي المرة الأولى التي يتم فيها افتتاح مطعم يحمل اسم ماستروز خارج الولايات المتحدة، وكذلك الأمر بالنسبة لكل من "برونو" و"كافيه دو ليسبلانداد" الذان يفتتحان أول مطاعمهما خارج فرنسا.

وفيما يلي قائمة بأسماء المطاعم العالمية التي ستفتتح فروعها في الدرعية قريباً، وسيضاف إليها أسماء أخرى لاحقاً:

مطاعم عالمية جديدة في المملكة:

آنجلينا، مأكولات فرنسية

برنش آند كيك، أطباق طوال اليوم

برونو، مأكولات فرنسية-إيطالية حائزة على تصنيف ميشلان للجودة*

كافيه دو ليسبلانداد، مأكولات فرنسية

  كــوڤــا،

X
صحيفة عاجل
ajel.sa