Menu
بومبيو النظام الإيراني دنّس كل ثقافيّ وشوّه التسامح الديني

أبدى وزير الخارجية الأمريكي مايك بومبيو، دهشته الشديدة من تصريحات وزير خارجية إيران جواد ظريف الذي قال فيها أن تهديد الولايات المتحدة باستهداف المواقع الثقافية هو «جريمة حرب»، ما دفع بومبيو للقول: «لقد دنّس النظام الإيراني كلَّ شيء ثقافي وأثري يحمله الإيرانيون».

وقال بومبيو: «القاصي والداني يعلم جيدًا أنه لم يلحق أي شخص أضرارًا بالثقافة الفارسية أكثر من الجمهورية الإيرانية التي ينتمي إليها ظريف، والتي شملت إهمال أحد أيقونات ملوك فارس «كورش الكبير» علاوة على تهميش الاحتفالات والأعياد الثقافية مثل عيد النوروز، وحظر الفنون الراقصة بالإضافة إلى وضع حد للتسامح الديني.

وفي وقت سابق قال ترامب: «وضعنا قائمة تشمل 52 هدفًا إيرانيًّا، بعضها ذو مكانة عالية وتمثل أهمية كبرى لإيران، سيتم ضربها بقوة وسرعة إذا ضربت إيران أي أمريكيين أو ممتلكات أمريكية».

وفي وقت سابق ذكرت منظمة الأمم المتحدة للتربية والعلم والثقافة (يونسكو) أن الولايات المتحدة وقّعت معاهدتين تُلْزِمَانِها بعدم الإضرار بالتراث الثقافي حال وقوع رد على اغتيال قاسم سليماني.

وقالت اليونسكو إن بنود معاهدتي 1954 و1972، اللتين أقرّتهما الولايات المتحدة وإيران، تلزم الدول الموقِّعة عليهما بألا تتخذ تدابير متعمدة قد تلحق أضرارًا بالتراث الثقافي والطبيعي على أراضي دول أخرى أعضاء بهاتين المعاهدتين.

ونفى بومبيو أن يكون قائد فيلق القدس، الذي تم استهدافه في العراق الجمعة الماضية، في زيارة رسمية أو دبلوماسية، متوقعًا أن تتصدر قضية إيران والعراق جدول أعمال اجتماعات أمريكا والاتحاد الأوروبي هذا الأسبوع.

2020-01-07T22:53:22+03:00 أبدى وزير الخارجية الأمريكي مايك بومبيو، دهشته الشديدة من تصريحات وزير خارجية إيران جواد ظريف الذي قال فيها أن تهديد الولايات المتحدة باستهداف المواقع الثقافية
بومبيو النظام الإيراني دنّس كل ثقافيّ وشوّه التسامح الديني
صحيفة عاجل
صحيفة عاجل


« بومبيو»: النظام الإيراني دنّس كل ثقافيّ وشوّه التسامح الديني

أبدى دهشته من مزاعم جواد ظريف..

« بومبيو»: النظام الإيراني دنّس كل ثقافيّ وشوّه التسامح الديني
  • 201
  • 0
  • 0
فريق التحرير
12 جمادى الأول 1441 /  07  يناير  2020   10:53 م

أبدى وزير الخارجية الأمريكي مايك بومبيو، دهشته الشديدة من تصريحات وزير خارجية إيران جواد ظريف الذي قال فيها أن تهديد الولايات المتحدة باستهداف المواقع الثقافية هو «جريمة حرب»، ما دفع بومبيو للقول: «لقد دنّس النظام الإيراني كلَّ شيء ثقافي وأثري يحمله الإيرانيون».

وقال بومبيو: «القاصي والداني يعلم جيدًا أنه لم يلحق أي شخص أضرارًا بالثقافة الفارسية أكثر من الجمهورية الإيرانية التي ينتمي إليها ظريف، والتي شملت إهمال أحد أيقونات ملوك فارس «كورش الكبير» علاوة على تهميش الاحتفالات والأعياد الثقافية مثل عيد النوروز، وحظر الفنون الراقصة بالإضافة إلى وضع حد للتسامح الديني.

وفي وقت سابق قال ترامب: «وضعنا قائمة تشمل 52 هدفًا إيرانيًّا، بعضها ذو مكانة عالية وتمثل أهمية كبرى لإيران، سيتم ضربها بقوة وسرعة إذا ضربت إيران أي أمريكيين أو ممتلكات أمريكية».

وفي وقت سابق ذكرت منظمة الأمم المتحدة للتربية والعلم والثقافة (يونسكو) أن الولايات المتحدة وقّعت معاهدتين تُلْزِمَانِها بعدم الإضرار بالتراث الثقافي حال وقوع رد على اغتيال قاسم سليماني.

وقالت اليونسكو إن بنود معاهدتي 1954 و1972، اللتين أقرّتهما الولايات المتحدة وإيران، تلزم الدول الموقِّعة عليهما بألا تتخذ تدابير متعمدة قد تلحق أضرارًا بالتراث الثقافي والطبيعي على أراضي دول أخرى أعضاء بهاتين المعاهدتين.

ونفى بومبيو أن يكون قائد فيلق القدس، الذي تم استهدافه في العراق الجمعة الماضية، في زيارة رسمية أو دبلوماسية، متوقعًا أن تتصدر قضية إيران والعراق جدول أعمال اجتماعات أمريكا والاتحاد الأوروبي هذا الأسبوع.

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك